مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل - منتدى الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بمنطقه تبوك

 

 


ثمن الوسط التربوي بمنطقة تبوك اللفتة الكريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم بتدشينه عدد من المشاريع التعليمية والتي تجاوزت أكثر من 700 مليون ريال ، جاء ذلك خلال زيارة سموه لمنطقة تبوك وحضور مهرجان التفوق السابع والعشرين لجائزة الأمير فهد بن سلطان للتفوق العلمي .

 

     

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: امانة تبوك مسارات المشي جاهزة وصحة تبوك تستمر في حملتها التوعية بمرض السكر (آخر رد :الإعلامية بديعة حسن)       :: امانة تبوك تصدر 553 رخصة بناء خلال 3 اشهر (آخر رد :الإعلامية بديعة حسن)       :: فعاليات اليوم العالمي للجودة في المتوسطة الثانية بضباء ...معا لبناء عالم الجودة (آخر رد :منال الخريصي)       :: حملة ترشيد استهلاك الماء ب17 (آخر رد :نجلاء هوساوي)       :: برنامج المدرب الزائر لأمينات المصادر (آخر رد :شمالية)       :: أنا سفيرة لأهلي ـ م12 (آخر رد :فجر،،)       :: برنامج الصادر والوارد لكل المدارس يُرجى تحميله للعمل به (آخر رد :فتى نجد)       :: 648 ألف يسجلون في "جدارة" بينهم 20% من موظفي القطاع الخاص (آخر رد :الإعلامية بديعة حسن)       :: زيارة الأستاذة / عائشة الغيثي للابتدائية الثانية بحقل (آخر رد :قسمة العمراني)       :: تطبيق مشروع تحسين الآداء التعليمي ( حسّن ) في الابتدائية الثانية بحقل (آخر رد :قسمة العمراني)       :: برنامج ( أقرأ .. أتعلم .. أرتقي ) (آخر رد :مريم سالم الررفاعي)       :: <( معاً .. لبناء عالم الجودة المثالية )> في الثانوية الأولى للبنات (آخر رد :قسمة العمراني)      


العودة   منتدى الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بمنطقه تبوك > المواد الدراسية > االلغة العربية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 02-16-2009, 05:50 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

Icon18 مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ,,,,

من كتاب دليل المعلم في مادة التعبير والإنشاء لجميع المراحل

المرحلة الابتدائية
التعبير الوظيفي

هو نوع من التعبير , غرضه اتصال الناس ببعضهم لقضاء حاجاتهم و تنظيم شؤونهم , و هو لا يخضع لأساليب التجميل اللفظي و الخيال , بل له أنماط متعارف عليها .
و يمكن تبسيطه بأنه يؤدي غرضًا وظيفيًا تقتضيه حياة المتعلم داخل المدرسة و خارجها , أي أنه كتابة تتصل بمطالب الحياة , مثل كتابة التقارير , و الخطابات الرسمية .

أولا: التقارير

يعد التقرير لوناً من ألوان الكتابة الموضوعية ـ أي لا دخل للعواطف فيها ـ و تعني كلمة التقرير : أن شخصاً ما يبدي رأياً أو يقرر فكرة نتيجة لموضوع ما.
أو هو صورة عن عمل معين تبرزه و توضحه بطريقة منظمة و شاملة و مختصره , مع بيان الجوانب الجيدة و جوانب القصور في العمل , و تقديم المقترحات لتحسينه فيما بعد . وقد يقصد بالتقرير كتابة توثق ما يحدث من فعاليات و برامج , و توضيح الجهود التي تبذل لتنفيذ برنامج ما , و خطته و كيفية تنفيذه .
شكله : 1 ـ البدء بالبسملة .
2 ـ بيان السبب في كتابته .
3 ـ السير في التقرير حسب الخطة المناسبة .
خطواته :
1- تحديد المطلوب .
2- الالتزام بالكتابة الموضوعية بذكر إيجابيات العمل و سلبياته .
3- جمع الحقائق المتصلة بالموضوع .
4- وضع إطار التقرير : المقدمة , صلب التقرير , الخاتمة .
من الواجب أن يحدد الكاتب نوع التقرير قبل الشروع في إعداده , فالخطوات السابقة تخص بصورة مباشرة القسم الأول ( تقرير عن عمل قائم فعلاً ) , بينما يتقيد القسم الثاني ( إمكانية عمل مقترح ) بخطوات البحث العلمي .

وضع إطار التقرير:
التقرير في أساسه مقال , و كما يحتاج المقال إلى إطار أو خطة قبل البدء فكـذلك الأمر مع التقرير لابد من وضع الإطار الذي يحدد النقاط الواردة في التقرير و طريقة عرضها عرضاً شاملاً و متسلسلاً و منطقياً .
أقسامه : ينقسم الإطار إلى : المقدمة , و صلب الموضوع ، و الخاتمة .
المقدمة : تعرف المقدمة القارئ بموضوع التقرير و الهدف منه , و حدوده , و المنهج الذي اتبعه الكاتب في تناوله للتقرير .
صلب التقرير : يماثل صلب التقرير صلب المقال , و هو القسم الأكثر أهمية في التقرير , إذ أنه يتضمن كل المعلومات المطلوبة و المتعلقة بموضوع التقرير , و يجب أن تخدم كل جملة في هذا القسم الهدف من التقرير , دون إضاعة لجهد الكاتب أو وقت القارئ . و يعد هذا القسم شهادة يدلي بها الكاتب إجابة عن الأسئلة المطروحة , و يعتمد نجاح التقرير كثيراً على ما يعرض في هذا القسم من معلومات و حقائق .
الخاتمة : تأتي الخاتمة في نهاية التقرير متضمنة تلخيصاً للمعلومات و تأكيداً لها , إذا كان الطالب لا يريد تعليقاً أو استنتاجاً أو توصية , , أما إذا كان أياً من هذه مطلوباً أو جميعها فيضعها الكاتب في الخاتمة .
مقومات نجاح التقرير : 1ـ التنظيم الشكلي و الموضوعي .
2 ـ صوغ الأفكار بدقة , و البعد عن الخيال و المبالغة .
3 ـ التسلسل الموضوعي .
4 ـ حسن استخراج النتائج و تقديم المقترحات .
5 ـ سلامته من الأخطاء اللغوية و النحوية و الإملائية .
إضاءة في تدريس المهارة :

1- التمهيد :
ويتحقق من خلال طرح عدد من الأسئلة .

2- الوسيلة :

السبورة + نموذج لتقرير مكتوب + جهاز عرض الشفافيات ...

3- العرض : [ يتم تقسيم الطلاب إلى مجموعات عدة ( طريقة التعليم التعا وني ) ]

أ / إعلان موضوع الدرس بعد التمهيد .
ب/ عرض النموذج المعد مسبقاً على الطلاب من خلال جهاز العرض ، ومناقشة المجموعات ؛ لاستنتاج العناصر التالية :

· تعريف التقارير .
· أنواع التقارير .
· خطوات كتابة وصياغة التقارير .
· الشكل العام الذي ينبغي أن تظهر به التقارير .

4- التقويم :
يكلف المعلم كل مجموعة من الطلاب بكتابة تقرير عن موضوع أو موقف معين . وليكن ما يطلب يتناسب وقدرات الطلاب الفكرية والمعرفية .

نموذج :

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد ؛
ففي يوم الأربعاء 22/7/1421هـ استهل الصف الثالث المتوسط نشاطه هذا العام برحلة إلى مكة المكرمة ، وقد استغرقت الرحلة ثلاثة أيام ، وشارك فيها خمسة عشر طالباً ، وأشرف عليها معلمون من المدرسة وهم :
1ـ ……………… 2 ـ…………………
3 ـ………………. 4ـ…….……….......
وكان برنامج الرحلة على النحو التالي : ( يكتب البرنامج مرتبطاً بالزمن وطريقة تنفيذه ) .
وقد واجهت الرحلة بعض الصعوبات ( تذكر الصعوبات إن وجدت ، وكيف تم التعامل معها ) .
(ويمكن لكاتب التقرير أن يطرح بعض المقترحات التي يراها مناسبة؛ لإدراجها ضمن البرامج المستقبلية إن وجدت ).
معد التقرير : …………….
التوقيـــع : …………....





ثانيا : كتابة الرسائل
تعد المراسلة من فنون الإنشاء الأساسية ,التي عرفها الإنسان منذ القدم , و هي من أكثر الفنون قربًا من الحياة اليومية .
نظام كتابة الرسالة :
1 ـ تبدأ الرسالة بكتابة البسملة في وسط الصفحة .
2 ـ يكتب اسم المرسل و المرسل إليه في يمين الصفحة .
3 ـ المقدمة ، وتشمل : تحية المرسل إليه , و السؤال عن أحواله .
4 ـ الغرض الأساسي من الرسالة سواء كان التهنئة أو الاعتذار أو النصح ......
5 ـ الخاتمة ، حيث تختم الرسالة بفيض من مشاعر الود و الإخاء, ثم السلام .
6 ـ كتابة الاسم و العنوان ( المرسل ) و تاريخ الرسالة .
أغراض الرسالة :
تتنوع أغراض الرسائل , فمنها الرسائل المتبادلة بين الأهل و الأقارب , و منها الرسائل التجارية أو الرسمية، أو رسائل النصح أو العتاب ......
مقومات الرسالة الجيدة :
1 ـ أن يراعي الكاتب غرض الرسالة , فرسالة التهنئة تختلف ألفاظًا عن رسالة التعزية ,
و رسالة الاعتذار تختلف كذلك عن رسالة العتاب .
2 ـ الوفاء بغرض الرسالة , فليس المهم طول الرسالة أو قصرها , و إنما المهم أن تعبر عما يريده الكاتب .
3 ـ مراعاة البساطة و عدم التكلف , و التعبير بأسلوب سلس ميسر .
4 ـ مراعاة الوضوح في المعاني , و البعد عن الغموض و الإبهام .
إضاءة في تدريس المهارة : -
q يهيئ المعلم نفسه لدرسه ، ويسجل بياناته وموضوعه المقترح .
q يحدد أهداف درسه ، وتتمثل فيما يلي : -
أ‌- تزويد الطالب بخبرة حول الموضوع الذي يريد طرحه .
ب‌- اكتساب المهارة في كتابة الرسالة .
- استخدام اللغة التي تتطلبها .
- استخدام وسائل المجاملة بها في مواطنها الملائمة .
ج- اكتساب الميل إلى : -
- المشاركة الوجدانية للإخوان و الزملاء .
- الصدق في التعبير عما في النفس .
- التحضير للرسالة بأسئلة مختلفة .
- إعلان موضوع الدرس للطلاب وتسجيله على السبورة .
- يقرأ الموضوع ثم يقرأ كذلك مجموعة من الطلاب .
- يعرض عناصر الرسالة ويشرحها .
- يختار بعض الطلاب للحديث في موضوع الرسالة مع تشجيعهم في الحديث من وجهة النظر الشخصية بصدق .
- يستمع المعلم للمتحدثين ويشجعهم ويزودهم بما يحتاجون إليه من ألفاظ وعبارات .
- يدرب الطلاب على تنظيم الأفكار والتعبير عنها .
- يختار بعض الرسائل التي يظهر فيها الامتياز ، ويعرضها على طلاب الفصل ليعيد كل النظر في رسالته على ضوئها . ويهيئ نفسه لكتابة الرسالة في الدرس نفسه أو في درس قادم .
نموذج:

نموذج رسالة ( تهنئة بعيد الفطر )

بسم الله الرحمن الرحيم


من : محمد بن توفيق شيخ
إلى : عبد الرحمن بن فهد الحارثي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ؛

فإني أبعث لكم بتحياتي وتقديري ، داعياً الله أن تكون أنت والأسرة الكريمة في أسعد حال .
أخي الحبيب : إنني أنتهز هذه المناسبة السعيدة ، مناسبة حلول عيد الفطر المبارك لأبعث إليكم أجمل التهاني والدعاء بدوام السعادة والسرور وأن يتقبل الله عز وجل صيامنا وقيامنا وصالح أعمالنا .
وأسأل الله تعالى أن يعيد هذه المناسبة علينا وعليكم وعلى المسلمين جميعاً وقد تحققت وحدة كلمتهم واستعادة عزتهم .
أخي الحبيب :أرجو أن تبلغ أعطر التحيات وأسمى التهاني من والدي ومن إخواني ومني إلى والدكم الفاضل و إلى إخوانك الأعزاء ،كم كنا نتمنى أن نزوركم في هذه المناسبة الكريمة لنسعد برؤيتكم والحديث معكم ، ونتذكر الأيام الجميلة التي قضيناها معاً .
وفي ختام رسالتي أرجو أن تسعدنا بزيارة قريبة تغمرنا بالفرح والسرور ، وتقبلوا خالص حبنا وعظيم تقديرنا ، و بوصول رد منكم تطمئن نفوسنا وتسعد قلوبنا .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .




العنوان أخوكم المحب
جدة – الرمز البريدي 55434 محمد بن توفيق شيخ
صندوق بريد 1233 جدة في 8/7/ 1422هـ





نموذج رسالة ( شكر )


بسم الله الرحمن الرحيم
من : فيصل بن محمد
إلى : معلمي الحبيب صالح

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ؛

أجدها فرصة سعيدة أن أسجل من خلال رسالتي هذه إعجابي الشديد بشخصك الكريم ، و شكري الجزيل لحسن عنايتك بي والتفتاتك الحانية والوقوف بجانبي في كل حين.
مما كان له أكبر الأثر في دفعي إلى المثابرة والاجتهاد طوال دراستنا في المرحلة الابتدائية و سهل علينا كثيراً في المرحلة اللاحقة .
معلمي الفاضل لا يمكن أن ننسى فضلك ما حيينا وسيظل ذلك مطوقاَ أعناقنا
أخيرا ً؛ لك مني ومن كافة زملائي خالص الدعاء بالتوفيق الدائم ، وأن يجعل الله عز وجل ذلك في موازين حسناتك .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



ابنك المخلص :
فيصل








التوقيع

النجاح مسيرة وليس محطة وصــــــــول ...
آخر تعديل مزنة البلوي... يوم 02-16-2009 في 08:37 PM.
رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 05:53 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

ثالثا : كتابة البطاقات
تعريفها : البطاقة قطعة من الورق يكتب فيها جملة أو عبارة لغرض ما .
وتعريفها كمهارة : هي عبارة عن كلام مفيد مختصر يفضي إلى غاية معنية .
أهمية كتابة البطاقات : هناك أمور كثيرة لعل أهمها :
المشاركة الوجدانية فيما يخص الحدث ( المناسبة ) كما أنها تبعث في النفس البهجة والسرور ، وتخلق جواً من الحب والوئام بين المتراسلين .
شرحها : تعتبر البطاقات نوعاً من المراسلة السريعة التي يمكن أن يُعبر فيها بكلام مختصر غايته إيصال المعنى المراد .
ويجب عند كتابة البطاقة مراعاة التالي :
1- أن تحدد نوعية المناسبة( تهنئة – دعوة – تعزية ) وكل ما تقتضيه ( الزمان – المكان ) .
2- يفضل أن تعنون البطاقة باسم المناسبة ( تهنئة – دعوة – تعزية )..
3- يجب اختيار الوقت المناسب لإرسال البطاقة بعد كتابتها .
4- وبعد الكتابة فيها بتعبير جميل وعبارات منمقة حبذا أن تطبع وتصور إلى نسخات وبعد ذلك تسجل الأسماء خصوصاً إذا كانت لأكثر من شخص .
5- يجب أن تذيل باسم المرسل .

إضاءة في تدريس المهارة :
1- يشغل المعلم جزءاً من الحصة في مناقشة الموضوع شفويا، حيث توجه أسئلة إلى التلاميذ تدور حول المهارة، ومناقشة أجوبتهم وتدوين أجودها على السبورة .
2- الإشارة إلى الأهداف التي من أجلها تُكتب مثل هذه البطاقات ، وكذلك الشعور النفسي التي تزرعه في النفوس
3- استثارة ما لدى التلاميذ من أفكار عن البطاقات ، وما أسبابها ، والدواعي التي من أجلها تكتب.
4- على المعلم أن يعرض للتلاميذ أكثر من بطاقة وبأكثر من أسلوب مراعياً انتقاء العبارات وتنوع المناسبات .
5- يجب على المعلم أن يلتفت إلى قدرات ومهارات تلاميذه فينميها ، ويحث المقصرين بل ويساعدهم على تجاوز العقبات التي قد تواجههم .
6- يترك الأمر للتلميذ في عملية اختيار نوعية البطاقة أي المناسبة بمساعدة المعلم بحيث تكون قريبة جداً لواقع التلميذ .


نموذج :
تهنئة

المكرم / حفظه الله

نِعم الإله على العباد كثيرة وأجلّهن نجابة الأبناء

النجاح ثمرة من ثمرات الحياة ، وليس بمستغرب أن ينجح ابنكم ويحقق المركز الأول فهو ما عرفناه عنه دائما ،فهذا الشبل من ذاك الأسد ، ونجاحه مكافأة لما تبذلونه من جهد . ونعم المكافأة .
تهانينا القلبية ، وإلى مزيد من التفوق والنجاح

أخوك /






تمرين : * استعمل ( حفلنا الختامي ) في جملة من إنشائك .



رابعا : كتابة الإعلانات
لكي يحقق الإعلان النتائج التي يصبو إليها يجب توفر مجموعة من العناصر , أهمها :
1 ـ عنصر التشويق من مثل استعمال العبارات التالية : ( خبر سار ـ مفاجأة سارة ـ احرصوا على الحضور ) .
2 ـ عنصر الزمان : حيث يتم تحديد الزمن بدقة , اليوم , و التاريخ , و الساعة .
3 ـ عنصر المكان .
4 ـ عنصر الاختصار غير المخل .
و لعل من المفيد أن يعرض المعلم بعض الظواهر التي تصاحب الإعلان ـ عادة ـ و منها :
1 ـ العامية :
من الظواهر اللغوية انتشار العامية في الإعلان , عبر وسائله المختلفة , و لذا كان من المفيد أن يتعرف الطلبة على لغتهم الفصيحة و ما فيها من جمال .
2 ـ التغريب :
من الظواهر ـ كذلك ـ الاتجاه إلى ما هو أجنبي من الكلمات و التراكيب النحوية , التي لا تلتزم بقواعد بناء الجملة في العربية, و استخدام ذلك الأجنبي بديلاً عن نظيره العربي .


نموذج :
خبر سار
يسر جماعة المسرح المدرسي أن تدعوكم لمشاهدة حفل ختام الأنشطة المدرسية ،
وذلك يوم الثلاثاء الموافق 25/11/1422هـ
وسيتضمن الحفل فقرات ممتعة وطريفة ..
المكان : قاعة الاحتفالات بالمدرسة .
الزمان : الساعة العاشرة والنصف صباحا .


التلخيص
التلخيص مهارة تبدأ في المنهج الوزاري من الصف الرابع الابتدائي وتستمر إلى نهاية الثانوية مما يؤكد الأهمية البالغة لهذه المهارة والمعنى اللغوي للتلخيص هو : الاختصار .
أما معناه الاصطلاحي فهو : اختصار النص الأصلي بشكل يحافظ على مضمونه الأساسي .
ولا يمكن أن يحافظ الشكل المختصر للنص (التلخيص) على المضمون الأساسي إلا إذا تم استيعاب هذا المضمون استيعاباً وافياً . وهذا الاستيعاب لا يتحقق إلا بالتمكن من مهارات فّني الاستقبال ( الاستماع والقراءة ) .
وإنتاج التلخيص يتطلب التمكن من مهارات فنّي الإرسال ( التحدث والكتابة ) .
والخطوات الأساسية للتلخيص تتمثل في قراءة النص المراد تلخيصه بصورة كاملة، وفهم معانيه الكلية والجزئية ثم تحديد أفكاره الرئيسة وغير الرئيسة ، وكتابة الفكرة الرئيسة التي يدور حولها النص ، وبالتالي تثبيت الرئيس من الأفكار وحذف غير الرئيس ثم صياغة التلخيص تحت العنوان المناسب بحجم ربع النص الأصلي تقريباً .
والتلخيص ضروري في عصر السرعة والتفجر المعرفي سواءً في المجالات الرسمية أم في المجالات الشخصية ومنها مجال الإبداع .
كيف تلخص الفقرة ؟

· من السهل عليك أن تلخص الفقرة إذا حصلت على مفتاحها .
  • للحصول على مفتاح الفقرة طريقتان :
  • أن تضع لها عنوانا فيكون العنوان مفتاح التلخيص .
  • أن تختار من الفقرة جملة تكون مفتاح التلخيص .
كيف تلخص موضوعا أو رسالة ؟

· يراعى في تقدير درجات التلخيص المهارات الآتية :
· أن تهتم بالأفكار الأساسية .
· أن تراعي التسلسل المنطقي في عرض الأفكار .
· التحرر من لغة الموضوع الأصلية .
· مراعاة الوقف والترقيم .
· تجنب التكرار .


إضاءة في تدريس المهارة :

لا يوجد طريقة واحدة للتدريس بل هناك طرق عديدة ولكل شيخ طريقته كما يقولون ولكن هناك بعض الأسس التي ينبغي مراعاته في كل فن من فنون اللغة فعلى سبيل المثال لا الحصر نتبع في تعليم التلخيص الآتي :
1- مقدمة يسيرة عن الإطناب في اللغة العربية.
2- إعداد نص مما سلفت الإشارة إليه .
3- قراءته على الدارسين من قبل المعلم .
4- قراءة بعض الدارسين له عدة مرات .
5- تأمين نسخ بين أيدي الطلاب .
6- تدريب الدارسين على تحديد فكرته العامة وأهم الأفكار الرئيسة .
7- تدريب الدارسين على استبعاد المعاني الثانوية والزينات اللفظية والاستطرادات وغيرها من خلال ما سبق بيانه عن الإطناب في اللغة العربية .
8- تدريب الدارسين على التعبير بأسلوبهم عن الأفكار الرئيسة وفق المسموح به من السطور .
9- الوصول إلى النموذج الأمثل للتلخيص المطلوب .
10- المراجعة النهائية والدقة في الكتابة .
11- يفضل أسلوب التعلم التعاوني .

كيفية تقويمه :
إما أن يكون شفهيا وإما كتابيا فيراعى بالتالي في تقويم العمل المهارات الأساسية للتعبير الشفهي والكتابي من الجرأة والطلاقة في الحديث والثقة في النفس وترتيب الأفكار في أسلوب جيد ومرتب وعدم الإخلال بالنص من حيث الأفكار الأساسية والبعد عن النقل الحرفي, والتعبير بأسلوب الملخص نفسه .والتعبير الصحيح للكتابة العربية من جودة الخط ومراعاة علامات الترقيم وتجنب الأخطاء الإملائية والنحوية….الخ .



نموذج :
الصداقة
ما أجمل الصداقة !وما أحسن الحياة مع الأصدقاء الأوفياء ! وما أتعس الحياة بلا صداقة صادقة !
لقد اشتقت الصداقة من الصدق ؛ فكل واحد من الصديقين يصدق في حبه لأخيه وإخلاصه له .
ولكن هل كل إنسان يصلح أن يكون صديقاً ؟
يجب علينا أن نحسن اختيار الصديق ، لأن الصديق عنوان صديقه ، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل " ، وقديماً قالوا : قل لي من صديقك أقل لك من أنت . ولذا لابد أن نختار الصديق الصالح التقي ، المتأدب بآداب الإسلام المحافظ على شعائر الله ، أما إذا لم نحسن اختيار الصديق ،وصادقنا من لا يخاف الله ولا يلتزم بشريعته فإن هذه الصداقة تنقلب عداوة يوم القيامة ،قال تعال : ( الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين ) .
إن الصديق الصالح درة غالية ،وثروة ثمينة يجب أن نحافظ عليه فنتحمل زلاته ، ونعذره إذا أخطأ في حقنا أحيانا ، ولا نعاتبه على الصغيرة والكبيرة ،حتى لا نفقد صداقته ،يقول الشاعر :
إذا كنت في كل الأمور معاتباً صديقك لم تلق الذي لا تعـاتبه

فعش واحداً أوصل أخاك فإنه مقـارف ذنب مرة و مجانبـه

والصداقة مشاركة في السراء والضراء ، وبذل دائم وعطاء،فالصديق الحق هو الذي يكون بجوار صديقه وقت الشدة ،ولا يتخلى عنه حين يحتاج إليه
ومن علامات إخلاص الصديق لصديقه أنه يخلص له النصح ، ويرشده دائماً إلى ما ينفعه ويفيده في الدنيا والآخرة .
فاحرص على الصديق المخلص الوفي لتسعد بصحبته ويسعد بصحبتك .
الفكرة الرئيسة : الصداقة .
الأفكار الجزئية : معنى الصداقة ، أسس اختيار الصديق ،تحمل زلات الصديق مشاركة الصديق في السراء والضراء ، نصح الصديق لصديقه ، آثار الصداقة.


الملخص:
الصداقــة
ما أجمل الصداقة ! وما أحسن الحياة مع الأصدقاء الأوفياء ،إذ يصدق كل منهم في حبه لأخيه.
والصديق عنوان صديقه ؛ لذا ينبغي أن نختار الصديق الصالح التقي ، قال : صلى الله عليه وسلم : " المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل " وهذه هي الصداقة المباركة التي تمتد من الدنيا إلى الآخرة ، والصديق الحق يتحمل زلات صديقه ويسانده وقت الشدة ، ويخلص له النصح ،ويرشده إلى ما ينفعه في الدنيا والآخرة .وهذه هي الصداقة المبنية على الحب في الله ، التي ينبغي أن نحرص عليها لنسعد .






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:02 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

ثانيا : المرحلة المتوسطة


الرسائل

نبذة تاريخية عن الرسائل:
عرفت الرسائل على مر العصور ولكن بدرجات متفاوتة ،بداية بالعصر الجاهلي ومن ثم عصر صدر الإسلام ،ولكنها نمت في العصر العباسي نموا واسعا ،سواء ما عرف منها بالرسائل الرسمية (الديوانية) أو ما يسمى بالرسائل الإخوانية (الشخصية ) ومما ساعد على بروز فن الرسائل في العصر العباسي ما يلي :-

أولا:- ظهور طبقة ممتازة من الكتاب الذين يجيدون الكتابة في هذا المجال إجادة ممتازة وخاصة من كان يكتب منهم في الدواوين.

ثانيا:- مرونة النثر ويسر تعبيراته وقدرته على تصوير المعاني مما لا يتيحه الشعر لارتباطه بقواعد موسيقية معقدة من وزن وقافية.



تعريف الرسالة:

هي فن من فنون النثر غايتها التواصل مع الناس ومعرفة أحوالهم .



أقسامها الرئيسة:

تنقسم الرسائل إلى قسمين رئيسين هما:-

أ-الرسائل الرسمية (الديوانية) وهي تلك التي تخص دواوين الدولة والمكاتبات الرسمية بين الملوك، والوزراء ،والقطاعات الحكومية .

ب-الرسائل الشخصية وهي المتعارف عليها بالرسائل( الإخوانية ) ويندرج تحتها ، الدعوة، التهاني، الشكر ، العتاب …………الخ .



تعريف الرسالة الإخوانية:
لو أردنا أن نعرف الرسائل الإخوانية فنستطيع القول :-
إن الرسائل الإخوانية هي التي تصور عواطف الأفراد ومشاعرهم من رغبة، ورهبة، ومديح،وهجاء، وعتاب ، واعتذار، وتهنئة، وشكر.

أهم صفات الرسائل الإخوانية :

يطلق على فن الرسائل المكاتبات ، وتعرف بأنها مخاطبة الغائب بلسان القلم ، ويجب أن يراعى فيها أحوال الكاتب والمكتوب إليه ، ونوع العلاقة بينهما ، وقد تنبه لذلك القدماء وأوصوا به . وفي ذلك يقول إبراهيم الشيباني إذا احتجت إلى مخاطبة أعيان الناس وأوساطهم ، أو سوقتهم ، فخاطبه على قدر أبهته وجلالته ، وعلو مكانته وانتباهه ، وفطنته ، ولكل طبقة من هذه الطبقات معدن ومذاهب يجب عليك أن تراعيها في مراسلتك فلا تكتب لمن أصيب في ماله ، أو في عياله كما تكتب لمن فرغ ووفر ماله) . وقد اشترط في الرسالة الخاصة أن تحتوي على خمس خواص هي :-
1-السذاجة: التي تجعل الكلام بعيدا عن التكلف والزخرفة والبهرجة المفتعلة .
2- الجلاء : ( الوضوح ) حيث تجلو الكلام من الغموض والتعقيد فيتصف بالوضوح .
3-الإيجاز: ويعني خلو الكلام من الحشو والتطويل .
4-الملاءمة: أي التناسب بين الكلام ومنزلة المرسل إليه.
5-الطلاوة: والمقصود بها العذوبة وجودة العبارة وسلامة المعنى .
كيف يمكن كتابة الرسالة :-
فيما يتعلق بالرسائل الخاصة ( الإخوانية ) فلا يوجد قواعد وأصول محددة يجب اتباعها سوى ما أصبح متعارفا عليه من استهلال الرسالة بالتحية وإبراز المشاعر الخالصة بعبارات رقيقة مصقولة ، ثم تناول الموضوع بعرض بسيط ولغة سهلة مهذبة ، وحسن تخلص بين أجزاء الرسالة وصولا إلى الخاتمة التي يجب أن تكون مؤثرة ، ويشترط أن يكون الأسلوب في الرسالة الخاص (الإخوانية ) بعيدا عن التكلف يهدف إلى عقد أواصر الثقة بين الكاتب والمكتوب إليه ، وأن يقترب الكاتب من مطلوبه بتلطف ومودة بعيدا عن اصطناع الحيلة الممقوتة 0
عناصر الرسالة :-
1. المقدمة :- وهي ما يتعارف عليه بالديباجة ، وهي تلك الألفاظ التي تنزل فيها المرسل إليه منزلة الأخ .
2. التحية :- وهي إلقاء التحية على المرسل إليه من خلال الرسالة .
3. الموضوع :- وهو تحديد غرض الرسالة ، كأن تكون (( تهنئة أو دعوة أو شكرا والتي اشترطنا فيه البساطة وعدم التكلف سلفا .
4. الخاتمة :- وهي بمثابة الوداع وفيها تودع المرسل إليه وتدعو له من خلالها بما تريد.ومن ثم تبين مصدر الرسالة، واسم المرسل ، والتاريخ .
هذه بعض الأسئلة التي يمكن أن يطرحها المعلم على طلابه ومن خلال الإجابة عليها يستطيع تقريب الصورة إلى أذهانهم .
س:- متى يكتب الإنسان رسالة ؟
عند التعبير عن عاطفة ما من العواطف ، أو نقل خبر ما …،
س:- متى تكون الرسالة شخصية ؟
توصف الرسالة بأنها شخصية عندما تكون موجهة من شخص إلى آخر له علاقة قرابة به أو صداقة ، أو أية رابطة خاصة غير رسمية .
س:- ما الموضوعات التي تتناولها الرسالة الشخصية ؟
إن هذه الموضوعات كثيرة ومتنوعة منها ، التهنئة ،والشكر ، والمباركة ، والتعزية ، والمواساة ، أو توجيه الدعوات ……..الخ .
س:- كيف تكتب رسالة ؟ ويمكن تقسيم السؤال إلى عدة أسئلة كالتالي :-
1. لمن تكتب الرسالة ؟
2. كيف تبدأ كتابة الرسالة ؟
3. ما الموضوعات التي تتناولها الرسالة ؟
4. كيف تكون نهاية الرسالة ؟
ومن خلال إجابة الطلاب على هذه الأسئلة بمشاركة المعلم تكون الصورة بمشيئة الله قد اتضحت في أذهانهم .

إضاءة في تدريس المهارة : -
q يهيئ المعلم نفسه لدرسه ، ويسجل بياناته وموضوعه المقترح .
q يحدد أهداف درسه ، وتتمثل فيما يلي : -
1- تزويد الطالب بخبرة حول الموضوع الذي يريد طرحه .
2- اكتساب المهارة في كتابة الرسالة .
3- استخدام اللغة التي تتطلبها .
4- استخدام وسائل المجاملة بها في مواطنها الملائمة اكتساب الميل إلى : -
· المشاركة الوجدانية للإخوان و الزملاء .
· الصدق في التعبير عما في النفس .
5- التحضير للرسالة بأسئلة مختلفة .
6- إعلان موضوع الدرس للطلاب وتسجيله على السبورة .
7- يقرأ الموضوع ثم يقرأ كذلك مجموعة من الطلاب .
8- يعرض عناصر الرسالة ويشرحها .
9- يختار بعض الطلاب للحديث في موضوع الرسالة مع تشجيعهم في الحديث من وجهة النظر الشخصية بصدق .
10- يستمع المعلم للمتحدثين ويشجعهم ويزودهم بما يحتاجون إليه من ألفاظ وعبارات .
11- يدرب الطلاب على تنظيم الأفكار والتعبير عنها .
12- يختار بعض الرسائل التي يظهر فيها الامتياز ، ويعرضها على طلاب الفصل ليعيد كل النظر في رسالته على ضوئها . ويهيئ نفسه لكتابة الرسالة في الدرس نفسه أو في درس قادم .

نموذج لرسالة التهنئة :

بسم الله الرحمن الرحيم

صديقي العزيز : أحمد حفظه الله…
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أخي العزيز أبعث إليك برسالتي هذه سائلا المولى عز وجل أن تصلك وأنت بصحة جيدة وأحوالك على ما يرام .
عزيزي أحمد علمت بحصولك على شهادة الثانوية العامة بتفوق لذلك فإنني أزف إليك أجمل التهاني لما حققته، وما كان ذلك إلا نتيجة طبعية لما بذلته من جهد طيلة العام الدراسي المنصرم ، رجيا من الله العلي القدير أن يستمر هذا التفوق خلال المرحلة الجامعية لتحقق ما تصبو إليه ، ليفرح بك والداك واعلم صديقي العزيز أنني في شوق لرؤيتك طبيبا أو مهندسا ، لتنظم إلى بقية إخوانك من شباب هذا الوطن المعطاء …

أخوك :- حســام .


نموذج لرسالة شكر :

أستاذي الفاضل حفظه الله

الســلام عليكم ورحمة الله وبركاته



من ربوع المنطقة الشرقية من بلادنا الحبيبة المملكة العربية السعودية ، وتحديدا من مدينة الظهران العامرة ، أبعث إليك برسالتي هذه سائلا المولى عز وجل أن تكون بصحة جيدة .
اعلم أستاذي الجليل بأنني في شوق لرؤيتك والاستماع إلى توجيهاتك ونصائحك القيمة ، والنهل من معين علمك .
أستاذي العزيز ، إنني أرسل إليك رسالتي هذه اعترافا مني وتقديرا مقرونين بالشكر الجزيل نظير ما قدمته لنا طيلة دراستنا في المرحلة الثانوية ، كما أبلغك بأنني أسير في دراستي الجامعية سيرا حسنا ، واضعا نصب عيني نصائحك الجليلة لنا ،
وأخيرا لك مني ومن جميع زملائي الذين التحقوا بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن أطيب التحيات وأحر الأشواق ولك أيضا منا خالص الدعاء بالصحة والعافية .

والسـلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابنك المخلص : أيمن
نموذج لرسالة دعوة :

أخي وصديقي : أسامة حفظه الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



من ربوع الباحة الجميلة ، هذه المنطقة التي عشقت ترابها ، وتنسمت عليل هوائها ، ونحن على أبواب فصل الصيف الجميل .أبعث إليك برسالتي هذه راجيا من الله العلي القدير أن تصلك وأنت ترفل في ثياب العافية .
اعلم يا أخي الكريم أنني في شوق شديد لرؤيتك وذلك بعد نهاية عام دراسي حافل ، وبعد أن من الله علينا جميعا بالنجاح.
وكم يسعدني أخي الكريم أن أدعوك لزيارة منطقة الباحة الجميلة لتزداد بوجودك بيننا جمالا ، وذلك لتقضي معنا أياما جميلة نستمتع معا بالهواء العليل، وتعايش معنا ما يقام من أنشطة سياحية خلال هذا الصيف .
وأخيرا فإنني أنتظر وصولك بفارغ الصبر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوك: فيصـل









نموذج للطلب :

التاريخ : 24/5/1422هـ

سعادة مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة وفقه الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،



أما بعد :
أفيد سعادتكم أنني أحد أبناء هذا الوطن المعطاء ، وحاصل على شهادة الثانوية العامة ، ولديّ دورة في الحاسب الآلي . وأرغب أن أكون ممن نالوا شرف خدمة الوطن من خلال العمل في إدارتكم . وستجدون برفقة هذا الطلب صوراً من مؤهلاتي الدراسية .

داعياً الله أن يوفقني وإياكم إلى خدمة دينه ، والله يحفظكم ويرعاكم .


العنوان : جدة ـ حي الجامعة
ص. ب ( 316) مقدم الطلب / فهد بن محمد الغانم






نموذج لكتابة الشكوى :



سعادة رئيس بلدية ………… المحتــرم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعــد :



فإنه لا يخفى على سعادتكم الدور الكبير الذي يقوم به قسم الخدمات لديكم . غير أنّ ما تعرضت له من مماطلة أثناء إنها إجراءات استخراج رخصة محل جعلني ألجأ إليكم بعد الله ، ولعله من المفيد أن أورد لسعادتكم المعاناة التي تعرضت لها منذ تقدمت بطلبي .
تقدمت إلى قسم الخدمات بتاريخ 10/1/1422هـ طالباً استخراج رخصة محل مواد بناء ، فطلب مني الموظف المختص قائمة طويلة لم يكن لي بد من إحضارها ن وفي اليوم التالي توجهت إلى ذات الموظف فلم أجده ، وحاولت السؤال عنه فتبين لي أنه في إجازة وعليّ الانتظار حتى يباشر عمله... انتظرت ، وعدت إلى القسم نعد شهرين ووجدته فاستقبلني عابساً غير مبدي الرغبة في إنهاء إجراءاتي ، فاستلم أوراقي ووعدني بعد عشرة أيام ، عدت على الموعد وأخبرني أن أنتظر المختص بالكشف على المحل في اليوم التالي . مر اليوم التالي والذي يليه ولم يأت أحد . وعندما استفسرت منه عن ذلك قال لي : إنّ الموظف المختص بمعاينة الموقع رفض المرور إلا بعد عشرة أيام …….
سعادة الرئيس لقد طال الوقت ومللت الذهاب والإياب من أجل أمر بسيط لا يحتاج هذا الروتين الممل ، وكل ما أرجوه أن تتكرم بتوجيه العاملين لديكم إلى سرعة إنهاء طلبي ... والله يرعاكم .
الاسم : ……………..
التوقيع :………….....


نموذج لرسالة نصح


بسم الله الرحمن الرحيم

ابني العزيز ،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد……

أكتب إليك هذه الرسالة وأنا في شوق عارم إلى رؤية وجهك المشرق بنور الإيمان ، ابني العزيز، كما تعلم يا بني بأنك تعيش في ديار الغربة بعيدا عن الأهل والأصحاب ، بعيدا عن أرض الوطن أرض النبوة ن أي بني لقد نشأت وتعلمت وترعرعت على تعاليم الدين القويم ، وهاأنت تعيش في أرض لا يدين أهلها بدين الإسلام ، وتختلف عاداتهم وتقاليدهم عما تربيت عليه من قيم وعادات وتقاليد تنبع من تعاليم الإسلام .
لذا فإنني أنصحك بأن تتمسك بآداب الإسلام وتعاليمه ، وتعض عليها بالنواجذ فالإسلام هو دين العدل والحق ، وبه خلاص الأمم وخروجها من الظلمات إلى النور ، وأوصيك بأداء الصلاة في وقتها ، والبعد عن رفقاء السوء ، وقبل هذا وذاك عليك بقراءة القرآن الكريم ففيه شفاء لما في الصدور ، وعليك أن تدرك حقيقة هامة ألا وهي أنك تمثل بلدك بلد الإسلام فكن أنت ومن معك من أبناء الوطن خير سفراء لوطنكم ، وكونوا خير من يمثل الإسلام في صورته الحقيقية ، كونوا قدوة لشباب العالم ، ولك ولجميع المغتربين من أبنائنا الدعاء بالتوفيق والنجاح ، لتعودوا إلى وطنكم مسلحين بسلاح العلم الذي سبقه سلاح الدين وحب الوطن .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والدك : محمد.






آخر تعديل مزنة البلوي... يوم 02-16-2009 في 08:45 PM.
رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:04 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

نثر المنظوم

ويطلق عليه حل الشعر أو نثر الشعر ، وهو شرح أبيات الشاعر ، وبيان مراميه وأغراضه ، وبيان معاني ألفاظه .

طرق نثر المنظوم :
سلك الناس في نثر الشعر طرقا منها :
1- نثر البيت مع المحافظة على ألفاظه عينها : وهذا لا يعني شيئاً سوى أننا عمدنا إلى نثر هذه الألفاظ التي كانت منظومة مسبوكة منتظمة وبعثرتها ، فنسفنا نظامها وشوهنا انسجامها .
2- إبدال ألفاظ البيت بمرادفاتها : ويبقى على بعضها الآخر .
3- نثر البيت بألفاظ غير ألفاظه : وصياغته بألفاظ الناثر ، فإن استطاع أن يزيد على المعنى كان ذلك أحسن وأجود ، وعلى كل حال فعليه أن يحسن التصرف ، ويتقن التأليف بجمل جيدة أنيقة ، ويجب عليه أن يتنبه إلى الآتي :

  • فهم معنى البيت فهما جيدا ويصوغه بألفاظ من عنده .
  • التوسع في معناه بعد أن يفهم معاني ألفاظه الصعبة ، والناحية التي قصد الشاعر بيانها فيه .
  • شرح البيت بنحو سطرين أو ثلاثة دون استعمال أي لفظ من ألفاظ البيت و إذا أمكن أن يزيد عدد سطور الشرح أو ينقص حسب السعة ، فهناك أبيات يتسع فيها المجال للناثر أن يزيد على المعنى ، ومنها ما يضيق فيها المجال.

وخير ما يعول عليه في نثر الشعر هو التدريب والتمرين ، على أن يستمر ذلك مدة طويلة ، حتى يصير نثر الشعر ملكة ، فلا يجد الطالب بعد ذلك صعوبة إذا رغب في ذلك .


نموذج لنثر المنظوم

ممّا قال ابن الأثير :
مقالة السوء إلى أهلها * أسرع من منحدر سائل
ومن دعا الناس إلى ذمه * ذمّوه بالحق وبالباطل
يحذرنا الشاعر من قول السوء قائلاً : إن القول السيئ يرجع على أصحابه بسرعة تشبه سرعة الماء المنحدر من مكان شديد الارتفاع ؛ فالذي يقول السوء للناس كأنه يدعوهم إلى سبه وبالتالي فهم سوف يسبّونه بالعيوب التي فيه و العيوب التي ليست فيه أيضاً وهو الجاني على نفسه .


نموذج لنثر مقطوعة
ممّا قال الخطراوي في رثاء الملك فيصل بن عبد العزيز يرحمه الله :
فيصل مات فاندبي يا بلادي * واغسلي بالدموع جرح الإباء
من لصوت الإسلام يشكو بنوه * سطوة الكفر في ليالي الشقاء
من لدين القرآن يحمي حماه * في جميع الأرجــاء والأنحاء
يخاطب الشاعر أهل بلادنا التي تعتبر محطّ آمال المسلمين حين افتقدنا القائد العظيم الملك فيصل بن عبد العزيز يرحمه الله وافتقده العالم كلّه قائلاً : يحق لنا ولكل المسلمين ولكل عاقل في العالم أن يتألم ألماً شديداً لفقد هذا البطل ويحق لنا أن نبكي عليه لكن بكاءنا بكاء قلوب الشجعان الذين يواصلون المسيرة مسيرة البطل الذي كان يناصر أبناء المسلمين وكان يحمي الإسلام وأهله في كل مكان وهو الداعي إلى التضامن الإسلامي والداعم له بسياسة حكيمة قوية ولا يعني قول الشاعر (من لصوت الإسلام ) وقوله(من لدين القرآن) أن المسيرة توقفت وإنما في هذا إشارة إلى بعض أعمال الفيصل يرحمه الله ..

إضاءة في تدريس المهارة
1- شرح معنى نثر.
2- التمثيل للنثر .
3- شرح معنى المنظوم .
4- التمثيل للمنظوم .
5- عرض الجوانب التي يهتم بها الذي يشرح الشعر ( الكلمات-المعاني-الصور-العاطفة) بشكل يتناسب مع مستويات طلاب المرحلة بحيث لا يتعمق العارض لهذه الجوانب كثيراً.
6- تطبيق ما سبق على بيت أو بيتين .
7- بيان معنى مقطوعة شعرية .(الصف الثاني المتوسط)
8- نثر مقطوعة بسيطة نثراً يشار أثناءه إلى الجوانب التي يهتم بها شارح الشعر بحيث يشارك الطلاب في هذا النثر (الصف الثاني المتوسط) .
9- طلب نثر بيت أو بيتين من كل طالب على حدة .
10- طلب نثر مقطوعة شعرية من كل طالب على حدة (الصف الثاني المتوسط) .
11- متابعة إنتاج الطلاب مع التشجيع والتوجيه .




الحوار

تعريفه : الحوار لغة مصدر حاوره ، أي جاوبه وراجعه الكلام 0 وهو توالي الكلام بين اثنين أو أكثر من المتحاورين ، كل يعطي رأيه حول موضوع معين 0 وكثيرا ما يقتصر هذا الأسلوب على شخصين دون غيرهما 0وكان سقراط من أبرز الفلاسفة الذين اتخذوه أسلوبا أو طريقة في الجدل 0

وللحوار شروط أهمها أن يكون حوار مبنى ومعنى ، متفقا وأحوال المخاطب ، أي أن يلائم الحوار شخصية المتكلم 0فمهمة الكاتب عسيرة في أن يجعل الحوار ملونا بألوان الشخصيات التي يجعلها تنطق بأفكاره ومبادئه وغاياته 0 وقد عمد بعض الكتاب إلى إجراء الحوار على ألسنة البهائم كما في بعض أمثال كليلة ودمنة لغايات متعددة فكرية وأدبية بعينها 0

أنواع الحوار :
1- حوار عرض المشكلات واقتراح الحلول المناسبة لها 0
2- حوار إدارة الندوات والاشتراك فيها 0
3- حوار اللقاءات الصحفية والإذاعية 0
4- حوار بين شخصيتين خياليتين 0000إلخ 0


عناصر الحوار :
1- التمهيد : هو عبارة عن مقدمة وجيزة توضح الفكرة الأساسية التي يدور حولها الحوار ، كما تبين كيف اجتمع المتحاورون وكيف بدأوا حديثهم 0
2- المحاورة : وهو الكلام المتداول بين المتحاورين الذي يحاول كل منهم أن يبدى فيه وجهة نظرة المؤيدة لها 0
3- الختام : وهو الخروج من الحوار بحكم عام إما أن يكون في صالح أحد المتحاورين أو يكون داعيا إلى المصالحة والتسوية 0

إضاءة في تدريس المهارة :
1- أولا يبدأ المعلم بتوضيح مفهوم المهارة عن طريق الحوار والمناقشة وتدوينه على السبورة .
2- يحضر المعلم حوارا بين شخصين ويحدد الهدف من الحوار وموضوع الحوار ثم يطالب اثنين من الطلاب بتمثيل هذا الحوار أمام زملائهم عن طريق ما هو مكتوب عندهم مما أعده المعلم مسبقا 0
3- من خلال النموذج الذي أعده المعلم يتم بمشاركة التلاميذ استنتاج عناصر وآداب الحوار .
4- يوزع المعلم عدة موضوعات على الطلاب ويجعل كل اثنين في موضوع واحد يحضران له ثم يقومان بالمحاورة أمام الطلاب 0
5- يعلق المعلم على بعض الموضوعات التي تحتاج إلى تعليق ويوجه المتحاورين عند وجود ملاحظات000
بعض الآداب العامة التي ينبغي مراعاتها أثناء الحوار
أ- الآداب النفسية للحوار : المتعلقة بالمتحاورين ، من حسن الاستماع واحترام الطرف الآخر وعدم سبه وشتمه ، والهدوء والثقة بالنفس 0 إثارة الكلام حول موضوع البحث وتجنب الخروج عنه0 مراعاة شخصية المخاطب ومدى ثقافته ووعيه.
ب- الآداب العلمية : وتتعلق بالكفاءة العلمية ، ونقطة البدء ، والتدرج في طرح الموضوع ، والبدء بالأهم ، والصدق والأمانة ، وضرب الأمثلة ، وإيراد الأدلة والبراهين، والرجوع إلى الحق والتسليم بالخطأ 0 مراعاة الدقة والاتزان أثناء المحاورة0
ج- الآداب اللفظية : وتتعلق بالعبارات المناسبة ، وأدب السؤال ، والتذكير والوعظ ، وعدم الاستعجال ، ومباغتة المحاور، وثناء المحاور على نفسه أو خصمه بالحق 0 التمسك بالتعاليم الإسلامية أثناء المحاورة 0 الابتعاد عن الحشو والابتذال أثناء المحاورة .

طريقة تقويم الحوار : ( كتابيا ) 0
يكلف المعلم الطلاب بكتابة محاورة بين شخصين في موضوع محدد0 مثل البخيل والكريم ، القلم والكتاب ، الشجاع والجبان ، 000 ثم يقوم بعد ذلك بتصحيحها وقراءة الجيد منها أمام الطلاب 0

طريقة تقويم الحوار : ( شفويا ) 0
يختار المعلم اثنين من الطلاب ويحدد لهما موضوعا معينا ثم يترك لهما الحرية في المناقشة وإبداء وجهة نظر كل منهما حول ذلك الموضوع 0




نموذج في الحوار
حديث قطّّين

التمهيد :

تقابل قطان أحدهما سمين تبدو عليه آثار النعمة ، والآخر نحيف يدل منظره على سوء حاله0
وكان القط الهزيل مرابطا في زقاق ، وقد طارد فأرة فدخلت في جحر لها ، فوقف المسكين يتربص بها أن تخرج 0 وكان القط السمين قد خرج من دار أصحابه يريد أن يفرج عن نفسه ، فأبصر الهزيل من بعيد ، فأقبل يمشي نحوه 0 ورآه الهزيل وجعل يتأمله وهو يتخلع تخلع الأسد في مشيته 0 وأقبل السمين حتى دنا منه ، وأدركته الرحمة له ، إذ رآه نحيفا منقبضا طاوي البطن بارز الأضلاع 0

المحاورة :
فقال له : ماذا بك ؟ ومالي أرك متيبسا كالميت في قبره غير أنك لم تمت ؟ أفلا يسقونك اللبن ، ويطعمونك الشحمة واللحمة ، ويأتونك السمك ويقطعون لك الجبن ، ويفتون لك الخبز في المرق ، ويؤثرك الطفل ببعض طعامه ، وتمسحك المرأة بيدها ، ويتناولك الرجل كما يتناول ابنه 000؟ وما لجلدك هذا مغبرا كأنه لا تلطعه بلعابك ، ولا تتعهده بتنظيف 0وأراك ضعفت وجهدت وكأنه لا يركبك من حب النوم على قدر من نعيمك ورفاهيتك ، وكأن جنبيك لم يعرفا طنفسة ولا وسادة ، وما أشبهك بأسد أهلكه ألا يجد العشب الأخضر والهشيم اليابس 0
قال الهزيل :
وأن لك لحمة وشحمة ، ولبنا وسمكا وجبنا وفتاتا وإنك لتقضي يومك تلطع جلدك ماسحا وغاسلا ، أو تنطرح على الوسائد والطنافس نائما ومتمددا 0 أما والله لقد جاءتك النعمة والبلادة معا ، وربحت شبعا وخسرت لذة ، عطفوا عليك أفقدوك أن تعطف على نفسك وحملوك أعجزوك أن تستقل ، وقد صرت معهم كالدجاجة تسمن لتذبح ، غير انهم يذبحونك دلالا ومالا 0 إن كان ما في الحياة أن تأكل ، أهون ما في الحياة أن تأكل ، وما يقتلك شيء كاستواء الحال ولا يحييك شيء كتفاوتها ، ولكن أين أنت عن العلل التي تحركنا إلى لذات أعضائنا ومتاع أرواحنا ، وتهبنا من كل وجودنا الأخير ، وتجعلنا نعيش من قبل الجسم كله ، لا من قبل المعدة وحدها ؟
قال السمين :
تا الله لقد أكسبك الفقر حكمة وحياة 0 ناشدتك الله إلا ما وصفت لي هذه اللذات
قال الهزيل :
انك ضخم ولكنك ابله ، أما علمت أن لهفة الحرمان هي التي تصنع في الكسب لذة الكسب ، وكيف لك بذلك وأنت وادع محصور من الدنيا بين الأيدي والأرجل ؟ انك كالأسد في القفص قصرت أجمته ولم تزل تصغر حتى رجعت قفصا يحده ويحبسه ، فصغر هو ولم يزل يصغر حتى اصبح حركة في جلد 0اما أنا فغيضتي أبدا تتسع ولا تزال تتسع أبدا ، وان الحرية لتجعلني أتنسم من الهواء لذة مثل لذة الطعام ، واستروح من التراب لذة كلذة اللحم 0 ولقد كنت الساعة اختل فأرة انجحرت في هذا الشق فطمعت منها لذة وان لم أطعم لحما ، وبالأمس رماني طفل خبيث بحجر يريد قتلي ، فأحدث لي وجعا ، لكن الوجع احدث لي الاحتراس 0 هل ذقت أنت لذة الفرصة والنهزة ، أو وجدت يوما فرح النجاة بعد الروغان من عابث أو باغ أو ظالم ؟ وهل نالتك لذة الظفر حين هولك طفل بالضرب فهزمته أنت بالعض والعقر فولى عنك منهزما لا يلوي على شيء ؟

قال السمين :
وفي هذه الدنيا هذه اللذات كلها وأنا لا أدري ؟ هلم أتوحش معك ، ليكون لي مثل دهائك واحتيالك ، وسأتصدى معك للرزق أطارده وأو اثبه 0


الخاتمة :
فقطع عليه الهزيل وقال :
يا صاحبي إن عليك من لحمك ونعمتك علامة أسرك ، فلا يلقانا أول طفل إلا أهوى لك فأخذك أسيرا ، وأهوى عليّ بالضرب 0 لأنطلق حرا : فأنت على نفسك بلاء ، وأنت بنفسك بلاء عليّ 0

تحليل النص :
يدور هذا النص حول فكرة تتعلق بفلسفة الحياة وكل من القطين اللذين اختارهما الكاتب لإبراز هذه الفكرة يتقمص شخصية إنسانية تدافع عن وسيلة من وسائل العيش 0
وقد وفق الكاتب في تنميق المحاورة بين القط الهزيل والقط السمين 0 في إثارة الحياة في كل عبارة من عبارات النص ، ووفق أيضا في الخاتمة التي ارتآها لكي ينهي المشادة بين المتحاورين 0






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:08 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

القصة الفنية

القصص : هو أحد فنون الأدب النثري ، يعالج قضايا اجتماعية وإنسانية ، وقد نشأ عند العرب في مطلع العصر العباسي ، والهدف منه العظة والتسلية ، والقصة قديمة قدم التاريخ ، وهي إحدى طرق التعبير عن الأحاسيس والمشاعر ووصف الحياة ، وهي نوع من أدب التسلية ، الموشى بالمنفعة عن طريق المغزى ، والحرص على الإفادة الأدبية واللغوية .
وللقصة شروط فنية أساسها العقدة أو الحبكة ، ولها عرض ثم خاتمة ، ويجب أن يكون الأسلوب فيها مناسبا للأبطال والأحداث ، وتعتمد على السرد والوصف بخلاف المسرحية .

تعريف القصة :

القص : في اللغة هو القطع ... وهو بمعنى الخبر ؛ حيث يقتطع الخبر من سياق الأحداث المتصلة ، والقص : تتبع الأثر ... وهو بهذه المعاني يصلح منطلقا لفهم المصطلح ، فالقصة تقوم على القطع .. أي اختيار الحدث وفصله عن سياقه ثم تتبع الأثر أي استقصائه وتفاصيله ..
واصطلاحا : هي مجموعة حوادث متخيلة في حياة أناس متخيلين ، لكن الخيال فيها مستمد من الحياة الواقعية بأحداثها وأشخاصها .. وهي ثلاثة أنواع : أقصوصة ، وقصة ، ورواية ..

تطور القصة في الأدب العربي :
q وردت القصة على شكل حكايات متناثرة ، ولا تعد قصصا بالمعنى الفني المعروف لخلوها من خصائص القصة الفنية ومميزاتها .
q في العصر العباسي ترجم ابن المقفع كتاب ( كليلة ودمنة )، ثم ظهرت المقامات وهي فن قصصي ساذج على يد الحريري وبديع الزمان الهمذاني ، ثم تطورت ممثلة في حديث عيسى ابن هشام للمويلحي .
q وفي بدايات العصر الحديث انطبعت القصة بالانطباعات الحديثة من أدب الغرب عن طريق الترجمة من ذلك العبرات للمنفلوطي .. ثم ظهر قصاص بارعون كيوسف السباعي وإحسان عبد القدوس ومن قبلهم المازني والعقاد .. وغيرهم .


عناصر القصة في المجال الأدبي :
أولا : الإطار الخارجي
ويقصد به نوعية الأسلوب ، وكمها وعنوانها .. على النحو التالي :
1. أن تكون نثرا لا شعرا ...
2. يشترط لعدد كلماتها أن يتراوح ما بين ألف إلى ثلاثة آلاف كلمة .. وإن طالت فهي رواية .
3. أن يكون لها عنوان يلخص موضوعها ، ويدل على ركن أساسي فيها...

ثانيا : الإطار الداخلي :
ويقصد به بناء القصة وتكوينها وهيكلها الداخلي .. على النحو التالي :
1. البيئة : وهو التمهيد في أول القصة ، ويتناول زمانها ومكانها ، والظروف التي وقعت فيها أحداثها لتهيئة القارئ لفهم جو القصة .
2. الحكاية : وهي عرض أحداث القصة مع تسلسل مشوق يجذب انتباه القارئ .
3. العقدة : فالكاتب يمضي في عرض الأحداث وبناء بعضها على بعض حتى يتعقد الموقف ويتطلب الحل ، مع وجود خيط يكون سببا في إبراز العقدة حتى يتلهف القارئ إلى معرفة الحل والمخرج .
4. الشخصيات : كثرتهم وقلتهم تعود إلى ما تتطلبه القصة ، وينبغي أن يكون الدور الذي ينسب لشخص ما ملائما لدوره الفعلي في الحياة من حيث تصرفاته وحديثه ...
5. الحل : تتطلب عقدة القصة حلا يختم به الكاتب قصته ، وبعض الكتاب المعاصرين يميلون إلى ترك عقدة القصة دون حل ، وحجتهم أن الحياة مستمرة وأحداثها لن تنتهي بعد ..

كيف تكتب القصة الفنية :
القصة فن إبداعي .. و الإبداع يقوم على الموهبة، والموهبة لابد لها من صقل ، وصقلها يكون بمداومة الاطلاع والتمرس للأساليب والجماليات من خلال قراءة النصوص والنماذج لكبار الكتاب والأدباء . ولابد قبل هذا من توفر ملكة قوة الملاحظة وشدة الحساسية ، ثم القدرة اللغوية المتمكنة والمخيلة الفسيحة الأفق .

ونذكر هنا قواعد عامة يمكن أن تعين على كتابة القصة :
1. الانفعال بالتجربة أو البحث عن الموضوع ، وقد تكون التجربة عادية كحادث مأساوي أو تجربة حياتية معينة أو فكرة رائجة ، ولكن لابد للكاتب أن يتمثل هذه التجربة فتتفاعل في نفسه ، وتستقطب تداعيات عديدة بحيث تتجمع حولها العناصر الرئيسة التي تبنى عليها القصة .
2. احتواء التجربة على بؤرة مركزية تولد ضربا من ضروب الصراع والذي يختار بعده الكاتب النهاية المناسبة المقصودة ، وعليه أن يتنبه إلى أهمية البداية واختيار جمل الاستهلال ليشد القارئ ويثيره .. ولابد من توفر عناصر التشويق والمفاجأة.
3. ضرورة ألا تتحكم المصادفات في تطوير الحدث وتنميته ، والبعد عن التهويل ، وترتيب الأحداث منطقيا .
4. العمل على رسم الشخصية بحيث لا تكون متناقضة مع أقوالها وأعمالها .





إضاءة في تدريس المهارة :

هناك عدة طرق لتدريس فن القصة نذكر منها على سبيل المثال :
1. أسلوب الاستقراء : ويعتمد على عرض مجموعة من النماذج التي تمثل فن القصة ، لتأملها وكشف أوجه الشبه فيها ، للوصول إلى استنتاج السمات العامة لكتابة القصة الفنية .
2. أسلوب التمثيل المسرحي : ويعتمد على تحويل الدرس إلى نص حواري مسرحي تقدم معلوماته من خلال الحوار .
ويمكن طرح هذا الفن من خلال :
· إعطاء الطلاب مقدمة قصة .. لبناء الأحداث من خلالها ..
· إعطاء الطلاب نهاية قصة .. لكتابة قصة لها .
· إلقاء قصة على الطلاب بأسلوب مؤثر جذاب ، ثم توجيه عدة أسئلة تكون إجاباتها العناصر الأساسية للقصة ، ثم يطلب المعلم كتابة القصة في ضوئها .
· إعطاء الطلاب كلمات ترمز إلى أحداث قصة وشخصيـاتها ، ثم يطلب المعلم منهم كتابة قصة .. مثلا :
أمطار – ظلام – رياح – طفلة تبكي – شيخ كبير


نموذج على القصة :

شجاعة

كان بالبصرة شيخ يقال له أبو الأعز عروة بن مرثد ، نزل ببني أخت له ، فخرج رجالهم إلى ضياعهم في شهر رمضان وبقيت النساء يصلين في مساجدهم ، فلم يبق في الدار إلا كلب يعس ، فرأى بيتا فدخل وانصفق الباب 0 فسمع الحركة بعض النساء ، فظنوا أن هناك لصا دخل الدار 0 فذهبت إحداهن إلى أبي الأعز وليس في الحي رجل غيره ، فأخبرته فقال : ما يبتغي اللص منا ؟ ثم أخذ عصاه وجاء حتى وقف على باب البيت فقال : أما والله إنك بي لعارف ، وإني بك لعارف أيضا 0 لبئس والله ما منتك به نفسك ‍ ‍، فاخرج وإلا دخلت عليك فصرمتك مني العقوبة 0 والله لتخرجن أو لأهتفن هتفة مشؤومة عليك يلتقي فيها الحيان عمرو وحنظلة ، ويصير أمرك إلى تباب ، ويجيء القوم بعدد الحصى ، ويسيل عليك الرجال من ها هنا وها هنا 0 ولئن فعلت لتكونن أشأم مولود 0
فلما رأى أنه لا يجيبه أخذه باللين ، فقال : اخرج يابني وأنت مستور ، أنا عروة بن مرثد أبو الأعز المرثدي ، وأنا خال القوم وجلدة ما بين أعينهم ، لا يعصونني في أمر 0 وأنا لك بالذمة كفيل خفير ، أصيرك بين شحمة أذني وعاتقي ، لا تضار فاخرج فأنت في ذمتي ، وإلا فإن عندي وعائين من تمر أحدهما لابن أختي البار الوصول فخذ أحدهما فانتبذه حلالا0 وكان الكلب إذا سمع الكلام أطرق ، وإذا سكت وثب يريد المخرج ، فتساقط أبو الأعز ثم قال: ألا يأني لك أنا منذ الليلة في واد وأنت في آخر ، إذا قلت لك السوداء والبيضاء تسكت وتطرق ، فإذا سكت عنك تريد المخرج ؟ والله لتخرجن بالعفو عنك ، أو لألجن عليك البيت بالعقوبة 0
فلما طال وقوفه جاءت جارية من الحي فقالت : رجل مجنون والله ما أرى في البيت شيئا 0 ودفعت الباب فخرج الكلب مسرعا وحاد عنه أبو الأعز مستلقيا 0 وقال : الحمد لله الذي مسخك كلبا وكفاني حربا 0 ثم قال : تالله ما رأيت كالليلة ، ما أراه إلا كلبا ، أما والله لو علمت بحاله لولجت عليه 0






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:12 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

المقالـ

تعريفه :
عرفه كثير من النقاد بتعريفات مختلفة، ولعل ذلك الاختلاف راجع إلى نقد المقال كعمل فني داخل في دائرة الأدب ،والمراحل الزمنية التي مر بها المقال في تطوره . ومن هذه التعريفات ما يلي : .
1- فكرة محددة تتناول موضوعاً بالبحث يجمع الكاتب عناصره ويرتبها ويستدل عليها بحيث يؤدي إلى نتيجة معينة .
2- قطعة نثرية محدودة في الطول والموضوع ، تكتب بطريقة عفوية سريعة خالية من الكلفة والرهق ، وشرطها الأول أن تكون تعبيراً صادقاً عن شخصية الكاتب .
3- إنشاء قصير نسبياً يتناول موضوعاً محدداً ، وقد يطول ليصبح بحثاً قصيراً أو فصلاً في كتاب مرتبطاً بفصول أخر، وكلها تعالج مشكلة ما.


أجزاء المقال :
1. المقدمة : لتهيئة الأذهان ، وتكون موجزة ومركزة ومشوقة ، وتشكل مدخلاً له صلة وثيقة بموضوع المقال .
2. العرض : وهو صلب المقال ، ويكون في عدة فقرات كل فقرة تتناول فكرة جزئية معينة ، وتكون الأفكار متسلسلة ومترابطة بحيث يستدل عليها بالأدلة النقلية والعقلية المناسبة ، على أن يغلفها الكاتب بانطباعاته الشخصية ووجهة نظره الخاصة .
3. الخاتمة : وهي ثمرة المقال ونهايته ، فلا بد من أن تكون نتيجة طبيعية للمقدمة والعرض ، واضحة ، صريحة ، ملخصة للعناصر الرئيسة المراد إثباتها ، حازمة تدل على اقتناع ويقين ، لا تحتاج إلى شيء آخر لم يرد في المقال.

موضوعاته :

يكتسب المقال موضوعاته بحسب طبيعة فكرته ؛ فهناك الديني والاجتماعي والسياسي والاقتصادي …

أقسامه :
ليس للمقال أقسام محددة متفق عليها عند الباحثين والمهتمين بها ؛ فمنهم من يقسمه إلى : ذاتي وموضوعي ، ومنهم من يقسمه إلى صحفي وغير صحفي . وكل من النوعين ينقسم بدوره إلى أقسام على النحو الآتي :
المقال الذاتي : وفيها تظهر شخصية الكاتب ، وتتدفق عاطفته ، وتتميز بالإيقاع والتصوير الخيالي .
ومن أنواعه:
مقال الصورة الشخصية ، والاجتماعي ، والوصفي ، والتأملي ، والسيرة.
المقال الموضوعي : وفيها تختفي شخصية الكاتب ويبرز الموضوع ويلتزم فيها كاتبها بالمنهج العلمي.
ومن أنواعه : المقال العلمي ، والتاريخي، والنقدي، والسياسي ، والفلسفي ، والاقتصادي …
وسوف نتناول بالحديث كلاً من المقال الاجتماعي والمقال الوصفي:
المقال الاجتماعي :
ومن أهم سماته ما يلي :
1- دقة الملاحظة للظواهر الاجتماعية .
2- الدقة والتفصيل في عرض الموضوع .
3- القدرة على الإقناع وذلك بتقديم الأدلة والبراهين .
4- عدم استخدام الألفاظ الغريبة أو المهجورة .
5- القدرة على التهكم والسخرية .
6- القدرة على الوصف والتحليل والتأمل العميق .
7- تقديم الحلول لتلك الظواهر .
ومن أشهر كتاب المقال الاجتماعي مصطفى لطفي المنفلوطي ، ومصطفي صادق الرافعي ، وأحمد حسن الزيات ، ومحمد حسن عواد .
مثال للمقال الاجتماعية : ( للمنفلوطي تحت عنوان "قتيلة الجوع")
" قرأت في بعض الصحف منذ أيام أن رجال الشرطة عثروا بجثة امرأة في جبل المقطم فظنوها قتيلة أو منتحرة حتى حضر الطبيب ففحص أمرها وقرر أنها ماتت جوعاً .
تلك أول مرة أسمع فيها بمثل هذه الميتة الشنعاء في مصر، وهذا أول يوم سجلت فيه يد الدهر في جريدة مصائبنا ورزاياها هذا الشقاء الجديد .
لم تمت هذه المسكينة في مغارة منقطعة أو بيداء مجهل ؛ فنفزع في أمرها إلى قضاء الله وقدره كما نفعل في جميع حوادث الكون التي لا حول لنا فيها ولا حيلة ، بل ماتت بين سمع الناس وبصرهم ، وفي ملتقى غاديهم برائحهم ، ولا بد أنها مرت قبل موتها بكثير من المنازل تطرقها فلم تجد من يمد إليها يده بلقمة واحدة تسد بها جوعتها ، فما أقسى قلب الإنسان ، وما أبعد الرحمة من فؤاده ، وما أقدره على الوقوف موقف الثبات والصبر أمام مشاهد البؤس ومواقف الشقاء .
لم ذهبت البائسة المسكينة إلى جبل المقطم في ساعتها الأخيرة ؟ لعلها ظنت أن الصخر ألين من الإنسان فذهبت إليه تبثه شكواها ، أو أن الوحش أقرب منه رحمة فجاءته تستجديه فضلة طعامه …"

المقال الوصفي :
الهدف منه إعطاء صورة واضحة ومفصلة لمكان رآه الكاتب أو حادث شاهده . ولتحقيق ذلك ينبغي أن يخصص الكاتب الفقرات المكونة للقسم الثاني من المقال لإعطاء صورة للمكان ، أو سرد لوقائع الحادث . وطبيعي أن يتابع الكاتب في وصف المكان أو الإنسان أو أي شيء آخر حركة عينية، وفي الحكاية يتابع الكاتب الحركة الزمانية ، وفي كلتا الحالتين تختص كل فقرة بزاوية من زوايا المكان أو واقعة من الحدث ، بقدر من التفصيل . وبذلك يخرج القارئ بصورة واضحة للمكان أو الحادث وكأنه شاهده بنفسه
ومن أهم سماته :
1- دقة الملاحظة .
2- الامتزاج بالطبيعة والانفعال بها .
ومن أشهر كتابه الرافعي ، والزيات .
مثال للمقال الوصفي : ( الرافعي تحت عنوان " موت أم " )
"رجعت من الجنازة بعد أن غبرت قدمي ساعة في الطريق التي ترابها تراب وأشعة . وكانت في النعش لؤلؤة آدمية محطمة ، هي زوجة صديق طحطحتها الأمراض ، ففرقته بن علل الموت . وكان قلبها يحييها ، فأخذ يهلكها حتى دنا أن يقضى عليها ، وحمها الله فقضى فيها قضاءه . ومن ذا الذي مات له مريض بالقلب ولم يره من قلبه في علة ، كالعصفورة التي تهتلك تحت عيني ثعبان سلط عليها سموم عينيه.
كانت المسكينة في الهامسة والعشرين من سنها ، أما في قلبها ففي الثمانين ، أو يفوق ذلك . هي في سن الشباب وهو متهدم في سن الموت.
وكانت فاضلة تقية صالحة ، لم تتعلم ولكن علمتها التقوى الفضيلة ، وأكمل النساء عندي ليست هي التي ملأت عينيها من الكتب . فهي تنظر إلى الحياة نظرات تحل مشاكل وتخلق مشاكل ، ولكنها تلك التي تنظر إلى الدنيا بعين متلألئة بنور الإيمان ، تقرأ في كل شيء معناه السماوي ، فتؤمن بأحزانها وأفراحها معاً ، وتأخذ ما تعطي من يد خالقها رحمة معروفة ، أو رحمة مجهولة ، وهذه عندي امرأة … وتكون الزوجة ، ومعناها القوة المسعدة . وتصير الأم ومعناها التكملة الإلهية لصغارها وزوجها ونفسها".
طريقة كتابة المقال :
1- اختيار موضوع المقال : وعلى الكاتب أن يختار موضوعاً يعرف عنه قدراً كافياً من المعلومات ، وأن يكون الموضوع مقبولاً من جانب القراء الذين يكتب لهم .
2- تحديد الهدف من المقال : وهذا مرتبط بالظروف التي أملت على الكاتب اختيار موضوعه . فقد يكون الهدف توضيح مقولة ما ، أو تزويد القارئ بمعلومات معينة حول مكان أو فكرة أو مسألة خلافية أو كشفاً عن حقيقة غائبة.

3- اختيار العنوان : وله أهمية كبرى ؛ فهو المنفذ الذي تقع عليه عين القارئ ليتعرف على مضمون المقال . ومن ناحية أخرى يساعد على تحديد موضوع المقال . لذا ينبغي أن يكون العنوان محدداً ، ولا يتحقق ذلك إلا عندما يكون الهدف واضحاً في ذهن الكاتب . وكلما كان الموضوع طويلاً كلما وجب التدبر لاختيار العنوان .
4- التصور النظري : ويعني ذلك رسم المعالم الرئيسة وترتيبها في الذهن قبل المباشرة في الكتابة وفق خطة مدروسة تساعد الكاتب على تكثيف جهده وتركيزه في طرح منظم مؤثر .
5- خطوات التنفيذ : ويقوم الكاتب بكتابة المقال وفق الطريقة المذكورة سابقا.


إضاءة في تدريس المهارة :

على المعلم الحصيف أن يتبع ثلاث خطوات لتدريس هذه المهارة :
الخطوة الأولى : ( الاستماع والمناقشة دون الكتابة )
1- الإعداد الجيد قبل الشروع في الدرس ذهنياً وكتابياً .
2- اختيار أمثلة جيدة ومتعددة للمقالة تساعده على تطبيق القواعد التي ستقدم للتلميذ.
3- عرض هذه الأمثلة على التلاميذ ، وقراءتها قراءة جيدة .
4- الوصول إلى ماهية المقال من خلال الحوار والنقاش .
5- استنباط أجزاء المقال من خلال المثال المقدم .
6- تبيين سمات كل جزء على حدة .
7- تحديد موضوع المقال المقدم .
8- الخلوص إلى أسلوب المقال .

الخطوة الثانية : ( الكتابة الجزئية الموجهة ) :
1- يطلب المعلم من كل تلميذ أن يكتب عنواناً لمقال ما ، ويترك له حرية الاختيار
2- يستمع المعلم كما التلاميذ لما كتبه كل تلميذ .
3- يطلب المعلم من كل تلميذ تحديد موضوع المقال بحسب العنوان .
4- يقوم المعلم باختيار أجود العناوين ثم يطلب من أصحابها تحديد الفكرة الرئيسة ـ شفهياً ـ وما ينطوي تحتها من أفكار جزئية ، ثم يقوم التلميذ بكتابتها على السبورة .( مع تكرار هذه الخطوة في كل عنوان مختار ).
5- يطلب المعلم من التلاميذ تكوين موضوع من خلال العناوين المختارة بحيث يختار التلميذ عنواناً ويقوم بالكتابة عنه على ضوء أفكاره الجزئية المكتوبة على السبورة مراعياً أسلوب المقال الموضح في الخطوة الأولى ، ولا سيما أسلوب العرض (الجزء الثاني من أجزاء المقال ) .

الخطوة الثالثة : ( الكتابة الكلية ) :
1- يطلب المعلم من تلاميذه إحضار مقال من الصحف اليومية ، ثم يطلب منهم تحديد أجزائه ا وسمات كل جزء .
2- يقوم المعلم بالتركيز على أسلوب كل من المقدمة والخاتمة .
3- يطلب المعلم من كل تلميذ الرجوع إلى موضوعه السابق وإضافة مقدمة وخاتمة مناسبتين .
4- يخلص المعلم مع تلاميذه أخيراً إلى طريقة كتابة المقال .
يطلب المعلم من التلاميذ كتابة مقال متكامل ، وحبذا لو ترك الاختيار للتلميذ نفسه .

نموذج للمقال



الإسلام دين القوة

لأحمد حسن الزيات


"الإسلام دين القوة . وهل في ذلك شك ؟ شارعه هو الجبار ذو القوة المتين ، ومبلغه هو الجبار ذو القوة المتين ، ومبلغه محمد الصبار ذو العزيمة الأمين ، وكتابه هو القرآن الذي تحدى كل لسان وأعجز، ولسانه هو العربي الذي أخرس كل لسان وأبان ، وقواده الخالديون هم الذين أخضعوا لسيوفهم رقاب كسرى وقيصر ، وخلفاؤه العمريون هم الذين رفعوا عروشهم على نواصي الشرق والغرب . فمن لم يكن قوي البأس ، قوي النفس ، قوي الإرادة ،قوي العدة كان مسلماً من غير إسلام ، وعربياً من غير عروبة .
الإسلام قوة في الرأس ، وقوة في اللسان ، وقوة في اليد، وقوة في الروح.
هو قوة في الرأس ؛ لأنه يفرض على العقل توحيد الله بالحجة ، وتصحيح الشرع بالدليل ، وتوسيع النص بالرأي ، وتعميق الإيمان بالتفكر .
وهو قوة في اللسان ؛ لأن البلاغة هي معجزته وأداته . والبلاغة قوة في الفكرة، وقوة في العاطفة ، وقوة في العبارة .
وهو قوة في اليد ؛ لأن موحيه ـ وهو الحكيم الخبيرـ قد علم أن العقل بسلطانه واللسان ببيانه لا يغنيان عن الحق شيئاً إذا أظلم الحس، وتحكمت النفس ، وعميت البصيرة. فجعل من قوة العضل ذائداً عن كلمته ، وداعياً إلى حقه ، ومنفذاً لحكمه ، ومؤيداً لشرعه . كتب على المسلمين القتال في سبيل دنيهم ودينه ، وفرض عليهم إعداد العدة والخيل إرهاباً لعدوهم وعدوه ، وأمرهم أن يقابلوا اعتداء المعتدين بمثله . ولكن القوة التي يأمر بها الإسلام هي قوة الحكمة والرحمة والعدل ، لا قوة السفه والقسوة أو الجور ، فهي قوة فيها قوتان قوة تهاجم البغي والعدوان في الناس، وقوة تدافع الأثرة والطغيان في النفس.
والإسلام بعد ذلك قوة في الروح ؛ لأنه يمحص جوهرها بالصيام والارتياض والتأمل ."






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:13 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

التلخيص

التلخيص مهارة تبدأ في المنهج الوزاري من الصف الرابع الابتدائي وتستمر إلى نهاية الثانوية مما يؤكد الأهمية البالغة لهذه المهارة .
والمعنى اللغوي للتلخيص هو : الاختصار .
أما معناه الاصطلاحي فهو : اختصار النص الأصلي بشكل يحافظ على مضمونه الأساسي .
ولا يمكن أن يحافظ الشكل المختصر للنص (التلخيص) على المضمون الأساسي إلا إذا تم استيعاب هذا المضمون استيعاباً وافياً . وهذا الاستيعاب لا يتحقق إلا بالتمكن من مهارات فّني الاستقبال ( الاستماع والقراءة ) .
وإنتاج التلخيص يتطلب التمكن من مهارات فنّي الإرسال ( التحدث والكتابة ) .
والخطوات الأساسية للتلخيص تتمثل في قراءة النص المراد تلخيصه بصورة كاملة وفهم معانيه الكلية والجزئية ثم تحديد أفكاره الرئيسة وغير الرئيسة وكتابة الفكرة الرئيسة التي يدور حولها النص وبالتالي تثبيت الرئيس من الأفكار وحذف غير الرئيس ثم صياغة التلخيص تحت العنوان المناسب بحجم ربع النص الأصلي تقريباً .
والتلخيص ضروري في عصر السرعة والتفجر المعرفي سواءً في المجالات الرسمية أم في المجالات الشخصية ومنها مجال الإبداع .
ولا يستغني الإنسان في التلخيص عن التمكن من أسس النحو والصرف والخط والإملاء وفنون اللغة عامة
ومن هذه الفنون ما يلي :
الاستماع: ويتميز عن السماع بالتركيز، ومن مهاراته : التمييز السمعي والتصنيف واستخلاص الفكرة الرئيسة والتفكير الاستنتاجي والحكم على صدق المحتوى وتقويمه .
والقراءة: نظر واستبصار ، ومن مهاراتها :النظر بالعين مع التدبر ،والفهم ، وإدراك علاقات جزئيات المقروء وتوقع النتائج في ضوء الخبرات ،والنقد الموضوعي ، والتقويم .
والتحدث: استثارة وتفكير وصياغة ونطق ،ترتبط بالمحادثة وبعرض الأفكار بمنطق مقنع .
و الكتابة: سيطرة على اللغة تفكيراً وتعبيراً ورسماً ، ومن مهاراتها : إدراك نوع الموضوع وحدوده ومايناسبه ، وسلامة مهارات التحرير ،، وصحة النحو والصرف ، وسلامة الأفكار ، وتكامل المعاني ، وسلامة العرض ،والدقة في التعبير والتصوير .
ولعل في هذه الإشارة ما يكفي لمعرفة الارتباط الوثيق بين التلخيص وبين الفنون اللغوية سواءً في تلقي مادته الأصلية أم في إنتاج التلخيص بعد التلقي ..
التلخيص ونوع الملخّص
سبقت الإشارة إلى الخطوات العامة للتلخيص ، وهنا أذكر الخطوات الخاصة لتلخيص الفقرة ، والموضوع ، والكتاب :
1- تلخيص الفقرة :
الفقرة عبارة عن مجموعة من العبارات المكونة من مجموعة من الجمل التي يجمعها مضمون مشترك ، ويتم تلخيصها بقراءتها قراءةً جيدة ثم باختيار عنوان لها أو باختيار جملة أساسية واختيار الجمل ذات العلاقة القوية بالعنوان أو بالجملة الأساسية واستبعاد غيرها ثم صياغة التلخيص من الجمل المختارة مع مراعاة المضمون الأصلي للفقرة وحجم التلخيص بالنسبة للحجم الأساسي للفقرة بحيث يكون في حدود ربعه تقريباً .
إضاءة في تدريس المهارة :
لا توجد طريقة واحدة للتدريس بل هناك طرق عديدة ،ولكل شيخ طريقته كما يقولون ،ولكن هناك بعض الأسس التي ينبغي مراعاته في كل فن من فنون اللغة فعلى سبيل المثال لا الحصر نتبع في تعليم التلخيص الآتي :
  • مقدمة يسيرة عن الإطناب في اللغة العربية.
  • إعداد نص مما سلفت الإشارة إليه .
  • قراءته على الطلاب من قبل المعلم .
  • قراءة بعض الطلاب له عدة مرات .
  • تأمين نسخ بين أيدي الطلاب .
  • تدريب الطلاب على تحديد فكرته العامة وأهم الأفكار الرئيسة .
  • تدريب الطلاب على استبعاد المعاني الثانوية، والزينات اللفظية والاستطرادات وغيرها من خلال ما سبق بيانه عن الإطناب في اللغة العربية .
  • تدريب الطلاب على التعبير بأسلوبهم عن الأفكار الرئيسة وفق المسموح به من السطور .
  • الوصول إلى النموذج الأمثل للتلخيص المطلوب .
  • المراجعة النهائية والدقة في الكتابة .
  • يفضل أسلوب التعلم التعاوني .
نموذج :
من السجع ما يسمى الترصيع ،وهو أن تتضمن الفاصلة الواحدة سجعتين أو أكثر كقول الحريريفهو يطبع الأسجاع بجواهر لفظه ، ويقرع الأسماع بزواجر وعظه ) . والترصيع يقع في الشعر، كما يقع في النثر حيث يزيد الشاعر على القافية التي تختم البيت سجعات تفصّل أجزاءه كقول أبي العتاهية :
ولم تزل عبر ، فيهنّ معتبر * يجري بها قدر ، والله أجراه
وموسيقية الشعر تجعله أكثر تقبلاً من النثر لهذا التوافق الصوتي .
تلخيص ما سبق :
الترصيع: تضمين الفاصلة سجعتين أو أكثر ، ويقع في النثر لكنه أجمل في الشعر حيث تزداد عذوبة موسيقاه حين تفصل السجعات أجزاء البيت .
2- تلخيص الموضوع :
الموضوع :مجموعة من الفقرات التي يربط بينها مضمون مشترك .
الذي يجيد تلخيص الفقرة يجيد تلخيص الموضوع غالباً ؛ففقرات الموضوع تقابل جمل الفقرة وعباراتها ،والذي يلخص الموضوع يقوم بقراءته قراءة أولى استطلاعية لمعرفة مكوناته العامة ،ويعقبها بقراءة ثانية لفهم محتوى فقراته وتلخيصها وفق ما ورد في تلخيص الفقرة سابقاً ،ثم يرتب تلخيص الفقرات مراعياً الترتيب المنطقي لها الذي يحافظ على المضمون الأساسي للموضوع في صياغة تراعي النسبة المقبولة بين الموضوع وبين تلخيصه .
ولا تسمح المساحة المتاحة لمشاركتي في الدليل لعرض موضوع وتلخيصه ؛ ولهذا لعل الذي أوردته سابقاً يوضح المراد .
3- تلخيص الكتاب :
الكتاب : مطبوع لاتقل صفحاته عن تسع وأربعين صفحة ، يربط مكوناته مضمون عام مشترك .
من وجهة نظري أن الموضوع صورة مكبرة للفقرة ، وأن الكتاب صورة مكبرة للموضوع ولعل هذا التصوّر يفيد في اتخاذ تلخيص الفقرة قاعدة تفيد في تلخيص الموضوع ، ثم اتخاذ تلخيص الموضوع قاعدة لتلخيص الكتاب ،وكما شبّهت فقرات الموضوع بجمل الفقرة وعباراتها أشبّه فصول الكتاب وأبوابه بفقرات الموضوع .
والذي يريد تلخيص الكتاب لابد من تدقيقه في مدلول عنوانه ثم قراءته المقدمة والخاتمة والفهرس باهتمام، ومن ثم يقرأ الكتاب قراءة أولية تعطيه تصوراً عاماً للكتاب ،ويسجل رؤوس أقلام هنا . ومن ثم يقرأ الكتاب فصلاً فصلاً وباباً باباً قراءة يسجل منها تلخيصاً للفصول وللأبواب ،ثم يعيد النظر في العنوان وفي رؤوس الأقلام التي سجلها في البداية وبالتالي يربط بين ما سبق وبين تلخيص الأبواب ويقوم بصياغة التلخيص بأسلوب يراعي فيه المضمون العامّ للكتاب وحجم التلخيص بالنسبة إلى حجم الكتاب ويراجع تلخيصه فإذا اطمأنّ له أخرجه في صورته النهائية …






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:15 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

الخبر الصحفي


تزدحم الحياة عامة ، والتربوية خاصة بالعديد من الأحداث يحولها العمل الصحفي إلى أخبار بسيطة منشورة تمر في ثلاث مراحل : البحث .. الاختيار .. الكتابة .
وعلى هذا الأساس يجب على الخبر أن يخبرنا ماذا وقع ؟ ومن الذي وقع له هذا الحدث ؟ ومتى حدث ؟ وأين حدث ؟ ولماذا حدث ؟ وكيف حدث ؟
وفي الميدان التربوي العديد من الوقائع التي يلزم أن يخبر عنها مثل الاحتفالات المدرسية ، وتكريم المتفوقين ، والزيارات والرحلات وإبداعات المسرح والمسابقات الطلابية ، وأسابيع الخدمة ...
هناك عدة أوجه لصياغة الخبر الصحفي حتى يكون له صدى وأثر ما فكم من الأخبار الصحيفة التي تكتب في الصحف ولا يكون لها ذلك الأثر بين الناس ... فالخبر يصاغ بالشكل التالي :
يتم تناول الخبر من حيث الشخصية المسببة لهذا الخبر كالرعاية لمشروع ما يبدأ الخبر باسم الشخصية المسؤول
التي شرفت الرعاية فتكون افتتاحية كالتالي ( تحت رعاية ... ومن ثم يسرد الخبر ) ويكتب له عنوان يبدأ باسم الراعي ثم بالعمل أو المشروع الذي كان تحت رعايته .
ويمكن كذلك أن يفتتح الخبر في بعض الأحوال بالرقم الفلكي الذي يشد القارئ إليه .
كما يفتتح الخبر في بعض الأحيان بالموضوع الإنساني الذي يعنون به فمن خلال العنوان الرئيس يقرأ الخبر وأول ما يتناول الخبر هذا الموقف الذي يشد القارئ إليه ويجعله يواصل قراءة الخبر الصحفي فنبدأ – دائما – في صياغة أي قوته فمثلا الموضوع الإنساني كالتكريم والزيارة والعلاج وخلافه هي نقطة البداية الساخنة كما يقال في العرف الصحفي ( والخبر أساس العمل الصحفي الناجح) .
ولكتابة الخبر عدة أساليب من أهمها أسلوب " الهرم المقلوب " على النحو التالي :
q أهم معلومة وأبرز واقعة في الخبر.
q تفاصيل مهمة
q تفاصيل أقل أهمية
q تفاصيل أقل أهمية
q تفاصيل أقل أهمية










نموذج :



















التقارير

التقرير في اللغة يعني السكينة ، ومن معنى الإفراغ قر الكلام بمعنى فرغه وصبه في أذن السامع … وتقول : أقررت الكلام لفلان بمعنى بينته .

أما تعريفه اصطلاحاً فله عدة تعريفات نذكر منها :
هو تقديم قدر من المعلومات حول أمر من الأمور .
· وهو ضرب من ضروب الكتابة الوظيفية يتضمن قدراً من الحقائق والمعلومات حول موضوع معين، أو شخص معين ، أو حالة معينة ، بناءً على طلب محدد ، أو غرض مقصود .
· وهو كتابة موضوعية توثق ما يحدث من برامج وفعاليات ، وتوضح الجهود التي بذلت لتنفيذ برنامج ما وخطته وكيفية تنفيذه .
ويظهر لنا مما سبق أن توافر المعلومات والحقائق وجمعها بطريقة علمية شئ أساس في كتابة التقارير بشكل مفصّل ، أو مجمل .

مجالات التقرير :
يغطي التقرير جميع مناحي الحياة المختلفة فهو ـ كما ذكر سابقاً ـ إما أن يتحدث عن موضوع علمي أو إداري أو تاريخي أو اجتماعي أو اقتصادي ….. وربما تناول وصفاً لحالة معينة كأن تكون حالة مرضية لمريض ، أو حالة قانونية أو ظاهرة علمية فلسفية أو حالة موظف أو عالم أو مسؤول .

أنواع التقارير من حيث طبيعتها :
أولاً : تقرير عن عمل قائم . ونمثل له بكتابة تقرير عن تجربة علمية أجريت أو تحت الإجراء ، أو تقرير عن كفاءة موظف يقوم بعمل معين ، أو تقرير عن سير العمل في مرفق ما .
ثانياً : تقرير عن عمل مقترح . ونمثل له بكتابة تقرير عن اختيار موقع لإنشاء مدرسة أو مصنع ، أو تقرير عن إمكانية شق طريق ، أو تقرير حول موظف مرشّح لتولي منصب أعلى .
وهناك تقسيم آخر للتقارير من حيث عدد القائمين بها ، وهو على النحو التالي :
أولاً : تقارير فردية يقدمها فرد واحد .
ثانياً : تقارير جماعية يقدمها ويعدها مجموعة من الأفراد .

وعلى الرغم من تعدد أنواع التقارير إلا أنّ خطوات كتابة التقرير لا تختلف باختلاف الأنواع ، وتأتي هذه الخطوات على النحو التالي :

1) الإلمام بما يطلب لكتابة التقرير . ما هو المطلوب منه ؟ أيكون التقرير مفصلاً أم مجملاً ؟
2) الالتزام بالموضوعية والدقة ، وعدم إدخال الجوانب الشخصية في كتابة التقرير ( كالصداقة والبغض، والمصالح المشتركة …..) . ومتى ما التزم كاتب التقرير بذلك فسوف يلقى التقرير نجاحاً كبيراً بعون الله .
2) جمع المعلومات والحقائق ذات الصلة بالموضوع وتوثيقها . وهذه قد تكون موجودة لدى الكاتب ويبقى جمعها وتدوينها . وغن كانت غير موجودة لدى الكاتب فهي بحاجة إلى البحث عنها في مصادر مختلفة .
3) وضع إطار محدد للتقرير مفصلاً كان أم مجملاً ( مقدمة ، صلب الموضوع ، الخاتمة ) .ويجب مراعاة هذا الإطار ؛ حتى لا يعرض كاتب التقرير استنتاجات معينة قبل عرض المعلومات التي تبرر استنتاجاته .
ولعلنا بحاجة هنا إلى التذكير بأن الخاتمة قد تشتمل على رأي الكاتب حيال ما طلب منه ، أو كتابة توصياته إن طلبت منه .

إضاءة في تدريس المهارة :

1/ التمهيد : ويتحقق من خلال طرح عدد من الأسئلة .

2/ الوسيلة : السبورة + نموذج لتقرير مكتوب + جهاز عرض الشفافيات ...

3/ العرض : [ يتم تقسيم الطلاب إلى مجموعات عدة ( طريقة التعليم التعا وني ) ]
أ / إعلان موضوع الدرس بعد التمهيد .
ب/ عرض النموذج المعد مسبقاً على الطلاب من خلال جهاز العرض ، ومناقشة المجموعات ؛ لاستنتاج العناصر التالية :
· تعريف التقارير .
· أنواع التقارير .
· خطوات كتابة وصياغة التقارير .
· الشكل العام الذي ينبغي أن تظهر به التقارير .
4/ التقويم :
يكلف المعلم كل مجموعة من الطلاب بكتابة تقرير عن موضوع أو موقف معين . وليكن ما يطلب يتناسب وقدرات الطلاب الفكرية والمعرفية .

نموذج لكتابة التقرير


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:
ففي يوم الأربعاء 22/7/1421هـ استهل الصف الثالث المتوسط نشاطه هذا العام برحلة إلى مكة المكرمة ، وقد استغرقت الرحلة ثلاثة أيام ، وشارك فيها خمسة عشر طالباً ، وأشرف عليها معلمون من المدرسة وهم :
1ـ ……………… 2ـ…………………
3ـ……………… 4ـ…………………
وكان برنامج الرحلة على النحو التالي : ( يكتب البرنامج مرتبطاً بالزمن وطريقة تنفيذه ) .
وقد واجهت الرحلة بعض الصعوبات ( تذكر الصعوبات إن وجدت ، وكيف تم التعامل معها ) .

ويمكن لكاتب التقرير أن يطرح بعض المقترحات التي يراها مناسبة؛ لإدراجها ضمن البرامج المستقبلية إن وجدت .

معد التقرير : ……………. التوقيـــع : …………...


بسط الموجز
هو عبارة عن تحويل العبارة وتحريرها من كونها لغة مكثفة ومقتصدة إلى لغة مخففة عن طريق الإطناب ،ويمكن تعريفه (بأنه عبارة عن الإسهاب في الكتابة حول فكرة تحتويها عبارة ما سواء أكانت آية ،أو حديثا ،أو ، أو بيتا من الشعر ).

أهميته ومجالاته :
· توضيح الآيات القرآنية والأحاديث النبوية .
· شرح الأبيات الشعرية والحكم والأمثال .
· تحليل المواد القانونية والقرارات الإدارية .
· رد التلميحات الكلامية إلى أصولها .

إضاءة في تدريس المهارة :
كما ذكرنا سابقا أنه ليس هناك طريقة واحدة لتدريس المهارة بل هناك عدة طرق ، ولكن هناك بعض الأسس التي ينبغي مراعاتها في كل فن من فنون اللغة ؛فعلى سبيل المثال لا الحصر نتبع في تعليم هذا الفن الآتي :
q مقدمة يسيرة عن الإيجاز في اللغة العربية .
q إعداد نص أو أكثر مما سلفت الإشارة إليه .
q قراءته على الطلاب من قبل المعلم .
q قراءته من قبل الطلاب عدة مرات ليعيش القارئ جو النص .
q تدريب الطلاب على اشتقاق الأفكار التي يمكن توليدها منه .
q ترتيب الأفكار ترتيبا منطقيا .
q توضيح الأفكار واحدة بشكل مبسط .
q الربط والتنسيق بين هذه الأفكار .
q ثم يختم موضوعه بكلمة موجزة .
q ويفضل في ذلك أسلوب التعليم التعاوني .

نموذج على بسط الموجز

الانتماء الوطني طبيعة بشرية وشعور تلقائي

المدخل كلمة بسيطة عن الوطن وما يمثله للإنسان مع ذكر حقوقه ،والاستشهاد بما ورد في حب الوطن من أقوال مأثورة وأبيات شعرية :
بلادي وإن جارت علي عزيزة وقومي وإن ضنوا علي كرام
- الإسلام احترم مشاعر الحب للوطن ،وتمثل ذلك في الآتي :
* أبقى على أسماء الأمصار والأوطان التي فتحت تقديرا للعلاقات الشعورية بين الفرد و مهاده الأولى .
* أن الصفوة من علماء الأمة ينسبون إلى أوطانهم .
* أن النبي صلى الله عليه وسلم كان أكثر تعلقا بوطنه وحبا له ،وهذا ظاهر في وقفته الحانية وهو يودع مكة مهاجرا فيقول :
( والله إنك لأحب بلاد الله إليّ ولولا أن أهلك أخرجوني ما خرجت ).
· الانتماء للوطن يستوجب الولاء لقيمه الخلقية والاجتماعية .
· الانتماء للوطن يستلزم الحرص على مرافقه العامة .
· الانتماء للوطن يقتضي نصرته والدفاع عنه .







رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:18 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

التحقيق الصحفي


تعريفه : استجلاء حقيقة من العالم المحيط بنا ، ومعالجتها بأسلوب واقعي مشوق جذاب .
فهو يشرح ويفسر ويبحث في الأسباب والعوامل المختلفة التي تكمن وراء الخبر ، أو القضية ،
أو المشكلة ، أو الفكرة ، أو الظاهرة التي يدور حولها التحقيق .

مصادر المحقق الصحفي :
1. أخبار الصحف . 2. الملاحظة الشخصية . 3. التجربة الإنسانية .
4. الأحاديث الصحفية. 5. النشرات والوثائق .
ويضاف إلى ذلك القصص الإنسانية ، والحالات الغريبة ، والمناسبات المحلية ، والوطنية ،
أو العالمية ، والدراسات والأبحاث والتقارير ...

أساليب التحقيق الصحفي :
  • تحقيق الخلفية .. وهو التحقيق الذي يستهدف شرح وتحليل الأحداث والكشف عما وراء الخبر .
  • تحقيق الهروب .. وهذا التحقيق يلبي حاجات القارئ إلى الإمتاع ، وهو يأخذ صفة ( الهروبية) من كونه يشد القارئ بعيدا عن مشكلاته اليومية ويهرب به من اهتماماته ليقدم له الجوانب الطريفة والمسلية و الممتعة في الحياة .
  • تحقيق الرحلات .. وهو الذي يقوم به محرر لتقديم صور الناس والحياة والألوان وجوانب الإيجاب والسلب في أي بلد كان .
  • تحقيق المواسم .. ويتناول فيه التحقيق الصور والمشاهد والذكريات والوقائع الجديدة والقديمة المرتبطة بهذا الموسم .
  • تحقيق الإرشاد والتوجيه .. وهذا النوع يتصدى لمعالجة المشكلات ويبحث عن حلول لها ، يجمع كافة المعلومات عن المشكلة .

وظائف التحقيق الصحفي :
قد يكشف الثغرات والمثالب والعيوب في مجتمع ما .
يقوم بدور متميز في الدفاع عن قيم المجتمع وتقاليده .
يعمل على وضع الحلول للمشكلات التي يتم إبرازها .
يسهم في تكوين رأي عام وطني ، والتعريف بمشكلات الوطن .


إعداد التحقيق الصحفي :
يمر بالخطوات التالية ..
  • اختيار فكرة التحقيق : فموضوعه يجب أن يكون مبتكرا جديدا يشد انتباه القارئ ، وأن يكون مستوحيا من الأحداث الجارية.
  • جمع مادة التحقيق الأولية من أرشيف الصحيفة أو المكتبة، وهي المعلومات الخلفية للتحقيق قبل تنفيذه.
  • تنفيذ التحقيق الصحفي : بالبحث عن المادة الحية للموضوع ، وهي غالبا عند شخصية التحقيق أو في الأبحاث أو الإحصائيات أو التقارير التي لم يسبق نشرها .





نموذج للتحقيق الصحفي :























كتابة المذكرات اليومية

" هو القدرة على كتابة المذكرات الشخصية للأحداث اليومية في الدرس والبيت والشارع"

موضوع المذكرات :
q أحداث مرت في حياة الطالب وأثرت في نفسه .
q مشاهد يومية مثيرة .
q يوم معين من أيام حياة الطالب .

كيف يكتب الطالب مذكراته ؟
في السطر الأول يسجل الزمن واليوم والتاريخ مثال ( في الساعة الخامسة من فجر يوم الخميس العاشر من شهر صفر…)
في السطر الثاني يبدأ بتسجيل الحدث :
مثال : ( تحركت بنا السيارة إلى المطار الدولي … ).
على الطالب أن يسجل الشخصيات بأسمائها مع توضيح صلة القرابة .
يبين الطالب مشاعر المشاركين في الحدث من حزن وفرح وحنين وشوق تبعاً لطبيعة الموضوع.
مثال : ( كنت سعيداً بركوب الطائرة لأول مرة ، ولكن الحنين يشدني إلى أمي . أذكر نظراتها الحزينة وهى تودعني ، والدموع تذرف من عينيها ..... إلخ)

نموذج :
مذكرات مسافر"
في الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس العاشر من شهر صفر تحركت بنا السيارة على المطار الدولي . الجو جميل ، وهواء الصباح الباكر يلاعب شعري ، فيتمايل في كل اتجاه كالفرحان . لم تغب عن بالي صورة الطائرة التي سأركبها بعد قليل . كان حلماً بالنسبة لي .كنت أراها وهي في الجو كالطائر الصغير . فكيف أراها اليوم ؟ سألت أبي أسئلة كثيرة عن حجمها . لم أتوقف عن السؤال حتى رأيت نفسي داخل الطائرة وكان أبي سعيداً بفرحة ووجلي في نفس الوقت ، وشاهدت مساحتها الواسعة ، وصفوف المقاعد المنظمة وعدداً كبيراً من المسافرين معهم الأطفال .
جلست على مقعد إلى جوار والدي ، وبدأت أترقب لحظة الطيران في الجو ، وفجأة تحركت الطائرة ببطء شديد ، ثم أسرعت شيئاً فشيئاً حتى انطلقت بسرعة مذهلة إلى أعلى .
كم كنت سعيداً وأنا في الجو ! إنها أول مرة أركب فيها الطائرة . وأول مرة أصاحب فيها والدي في السفر .



المجال الاجتماعي
كتابة البطاقات
البطاقات :

تعبير موجز يعتمد على عبارات معدودة ، لإيصال المعنى المراد بطريقة مختصرة وهي تختلف عن الرسالة ؛ لأن لها عناصر محددة لا تقوم إلا بها ، وتقترب البطاقات من الرسالة إذا أطنب صاحبها.



ومن أنواعها:

الدعوة:وتشمل : حضور حفل أو مؤتمر أو ندوة ،كمجلس الآباء ،أو حفل

زفاف أو غيرها من المناسبات .

التهنئة: وتشمل: مناسبات النجاح أو الشفاء من مرض أو الحصول على وظيفة ،

أو قدوم مولود وغيرها.

الاعتذار :ويشمل : الاعتذار عن حضور مناسبة ، أو عن حدوث خطأ وغيرها.

الشكوى من وضع اجتماعي: كممارسة عادة خاطئة، أو خلق مذموم وغيرها.


إضاءة في تدريس المهارة :
هناك عدة طرق للتدريس، ونقدم فيما يلي نموذجاً لسير الدرس في إحداها :

أسلوب الحوار والمناقشة :
يقوم المعلم بطرح بعض الأسئلة عن مفهوم التعبير وتحديد أنواعه ،ومن ثم الوقوف على معنى البطاقة من خلال مفهوم الطلاب.

بعد ذلك أسلوب النموذج :
يقدم المعلم للطلاب نماذج للبطاقات ؛تشتمل على بعض من المناسبات التي تقدم فيها البطاقات .

بعد ذلك أسلوب الاستقراء :
يحدد الطلاب من خلال النماذج المقدمة :
- إلى من توجه البطاقة .
- أسلوب البطاقة من حيث الألفاظ.
- الشكل المستخدم في كتابة البطاقات .

بعد ذلك أسلوب الحوار والمناقشة :
يمثل الطلاب لبعض أنواع البطاقات وإلى من توجه .
يعرض المعلم على الطلاب بعض الألفاظ وبعض أشكال البطاقات ويقوم الطلاب بإعطاء رأيهم فيها، وتصويب الأخطاء إن وجدت .
ثم يقوم التلاميذ بكتابة نوع من أنواع البطاقات .






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:23 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

ثالثا :المرحلة الثانوية

كتابة البطاقات

ومن نماذج البطاقات :




دعوة لحضور مجلس الآباء:



المكرم ولي أمر الطالب........ وفقه الله .


يسر إدارة مدرسة ...دعوتكم لحضور مجلس الآباء، والمشاركة به ،


والمنعقد مساء يوم....الموافق :.........


وبحضوركم ومساهماتكم تتحقق الفائدة التي نرجوها لأبنائنا.



إدارة المدرسة






بطاقة تهنئة:



ابني العزيز......... حفظه الله


بلغنا نجاحك وتفوقك فسعدنا بذلك أيما سعادة ننتظر


قدومك ؛ لنحتفل معاً بهذا النجاح الباهر .


والدك







بطاقة تعزية :



بقلب مؤمن بقضاء الله وقدره نتقدم بأحر التعازي وصادق المواساة


لوفاة ….. سائلين الله عز وجل لأهله وذويه الصبر والسلوان ،


وأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ،وأن يسكنه فسيح جناته .


و إنا لله وإنا إليه راجعون .




الرسائل
الرسائل مجال واقعي يحس به كل إنسان ، واجتماعي لابد أن يمارسه كل فرد . وفي الرسائل إشعار بوظيفة التعبير في نظر المتعلم ، وتعد كتابة الرسائل والتدريب عليها واحدة من أعظم الأعمال الكتابية المهمة في حياة الإنسان .
وهي من ألوان التعبير الكتابي غالباً ، ولكنها قد تكون رسالة شفهية كما أنها تتردد بين النوع الإبداعي والوظيفي ، فتكون من النوع الأول إذا كانت وجدانية ومن النوع الثاني إذا كانت رسمية .
ومن الرسائل ما هو في شأن فردي ، كرسالة شكر أو تهنئة أو عتاب أو اعتذار ، ومنها ما هو في شأن اجتماعي .

أنواع الرسائل :
أ‌- الرسائل الشخصية : مثل رسائل الدعوات ، والردود ، والرسائل العاطفية ، ورسائل الترحيب ، ورسائل الشكر والاعتذار والتهنئة .
ب‌- الرسائل الإخوانية : -
ج- رسائل العمل : -
1- الرسائل المصلحية . 2- رسائل الالتماس .
3- رسائل الاستعلام . 4- رسائل التوظيف .

تخطيط الرسالة :-
الرسالة أيا كان نوعها؛ تخضع لتنظيم يتجدد وفقاً لخطة معينة، وما يعرض هنا هو بعض الأمور التي تراعى عند تخطيط الرسالة .ويمكن عرضها على النحو التالي :-
1- الترويس : - ويتضمن عنوان المرسل ، وتاريخ الرسالة ، وعادة ما يأتي الترويس كاملاً في رسائل العمل ، أما في الرسائل الاجتماعية فكثيراً ما يقتصر على التاريخ .
2- التهميش : - التهميش مراعاة ترك مكان خال من الكتابة ناحية اليمين ومكان مساو له على الناحية اليسرى. بحيث تبدو الرسالة وسط الصفحة وليست على أحد الأطراف .
3- الاستهلال : - وهو التحية التي تبدأ بها الرسالة وهي تتنوع بتنوع الموقف . فالرسائل الموجهة إلى أصدقاء مقربين تختلف تحيتها عن تحية رسالة موجهة إلى من هم أكبر سناً أو مكانة ، وكذا تختلف تحية الرسالة الودية عن الرسالة الرسمية .

عناصر الرسالة : تتمثل عناصر الرسالة فيما يلي : -
1- عنوان المرسل والتاريخ ويكتب في أعلى الرسالة وإلى اليمين .
2- من توجه إليه الرسالة ، اسمه ، منصبه في لغة مهذبة .
3- المقدمة وتحمل التحية .
4- الموضوع الذي تدور حوله الرسالة .
5- الخاتمة التي تنتهي بها .
6- التوقيع .

أسس النجاح في تدريس الرسالة : -
حتى يكون تدريس الرسالة ناجحاً فلابد من توافر المقومات التالية : -
1- أن تصدر عن موقف طبيعي ، وليس مفترضاً ولا متكلفاً .
2- أن يتمثل كاتبها الموقف الذي تعالجه ، فردياً أو اجتماعيا ، فكاهياً أو وجدانياً ، رسميا أو غير رسمي ويعيش فيه بفكره وحسه .
3- أن تتضح في ذهنه عناصر الرسالة وكيفية الكتابة في كل نوع منها .
4- أن يكون له رصيد من الأفكار والثروة اللغوية ، يعينه على أن يعبر عما يريد في وضوح وبلغة سليمة .
5- أن يفرق بين أنواع الرسائل ، ويحسن الوفاء بما يتطلب كل نمط منها .

إضاءة في تدريس المهارة : -
q يهيئ المعلم نفسه لدرسه ، ويسجل بياناته وموضوعه المقترح .
q يحدد أهداف درسه ، وتتمثل فيما يلي : -
أ‌- تزويد الطالب بخبرة حول الموضوع الذي يريد طرحه .
ب‌- اكتساب المهارة في كتابة الرسالة .
- استخدام اللغة التي تتطلبها .
- استخدام وسائل المجاملة بها في مواطنها الملائمة .
ج- اكتساب الميل إلى : -
- المشاركة الوجدانية للإخوان و الزملاء .
- الصدق في التعبير عما في النفس .
- التحضير للرسالة بأسئلة مختلفة .
- إعلان موضوع الدرس للطلاب وتسجيله على السبورة .
- يقرأ الموضوع ثم يقرأ كذلك مجموعة من الطلاب .
- يعرض عناصر الرسالة ويشرحها .
- يختار بعض الطلاب للحديث في موضوع الرسالة مع تشجيعهم في الحديث من وجهة النظر الشخصية بصدق .
- يستمع المعلم للمتحدثين ويشجعهم ويزودهم بما يحتاجون إليه من ألفاظ وعبارات .
- يدرب الطلاب على تنظيم الأفكار والتعبير عنها .
- يختار بعض الرسائل التي يظهر فيها الامتياز ، ويعرضها على طلاب الفصل ليعيد كل النظر في رسالته على ضوئها . ويهيئ نفسه لكتابة الرسالة في الدرس نفسه أو في درس قادم .
- وعلى النمط ذاته تعلم الرسالة الوظيفية ، يوجه الطلاب إلى نواحي الاختلاف التي تتميز بها عن الرسائل الإخوانية .
- رعاية الألقاب، والميل إلى الموضوعية ، واستخدام اللغة الرسمية ، ويدربون على كتابة النوع الاجتماعي منها .

مميزات الرسالة الناجحة : -
1- الوضوح والدقة في اختيار الألفاظ ، وتحديد الأفكار وترتيبها .
2- الذوق واللياقة والشكل الحسن .

كيف يحكم على مستوى جودة الرسالة ؟
- هل قُدمت كل المعلومات المطلوبة في الرسالة ؟
- هل كان المعنى واضحاً تماماً دون التباس أو غموض ؟
- هل الرسالة سهلة الصياغة ؟
- هل العناوين والبيانات والمعلومات المذكورة في الرسالة صحيحة ؟
- هل تخلو الرسالة من الأخطاء الإملائية والنحوية ؟
-
نموذج لرسالة التهنئة :

بسم الله الرحمن الرحيم


صديقي العزيز : أحمد حفظه الله ….


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ….

أخي العزيز أبعث إليك برسالتي هذه سائلا المولى عز وجل أن تصلك رسالتي وأنت بصحة جيدة وأحوالك على ما يرام عزيزي أحمد علمت بحصولك على شهادة الثانوية العامة بتفوق لذلك فإنني أرسل لك هذه الرسالة لأزف لك أجمل التهاني لما حققته ، وما كان ذلك إلا نتيجة طبعية لما بذلته من جهد طيلة العام الدراسي المنصرم ، رجيا من الله العلي القدير أن يستمر هذا التفوق خلال المرحلة الجامعية لتحقق ما تصبو إليه ، ليفرح بك والداك واعلم صديقي العزيز أنني في شوق لرؤيتك طبيبا أو مهندسا ، لتنظم إلى بقية إخوانك من شباب هذا الوطن المعطاء …
أخوك : حسام



نموذج لرسالة دعوة :

أخي وصديقي :- أسامة سلمه الله …


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ..

من ربوع الباحة الجميلة ، هذه المنطقة التي عشقت ترابها ، وتنسمت عليل هوائها ، ونحن على أبواب فصل الصيف الجميل أبعث إليك برسالتي هذه راجيا من الله العلي القدير أن تصلك وأنت ترفل في ثياب العافية .
اعلم يا أخي الكريم أنني في شوق شديد لرؤيتك وذلك بعد نهاية عام دراسي حافل ، وبعد أن من الله علينا جميعا بالنجاح.
وكم يسعدني أخي الكريم أن أدعوك لزيارة منطقة الباحة الجميلة لتزداد بوجودك بيننا جمالا ، وذلك لتقضي معنا أياما جميلة نستمتع معا بالهواء العليل، وتعايش معنا ما يقام من أنشطة سياحية خلال هذا الصيف . وأخيرا فإنني أنتظر وصولك بفارغ الصبر ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أخوك: فيصــل


نموذج لرسالة شكر :
أستاذي الفاضل حفظه الله : محمد

الســــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من ربوع المنطقة الشرقية من بلادنا الحبيبة المملكة العربية السعودية ، وتحديدا من مدينة الظهران العامرة ، أبعث إليك برسالتي هذه سائلا المولى عز وجل أن تكون بصحة جيدة .
اعلم أستاذي الجليل بأنني في شوق لرؤيتك والاستماع إلى توجيهاتك ونصائحك القيمة ، والنهل من معين علمك ، أستاذي العزيز ، إنني أرسل إليك رسالتي هذه اعترافا مني وتقديرا مقرونين بالشكر الجزيل نظير ما قدمته لنا طيلة دراستنا في المرحلة الثانوية ، كما أبلغك بأنني أسير في دراستي الجامعية سيرا حسنا ، واضعا نصب عيني نصائحك الجليلة لنا ...
وأخيرا لك مني ومن جميع زملائي الذين التحقوا بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن أطيب التحيات وأحر الأشواق ولك أيضا منا خالص الدعاء بالصحة والعافية .

والسـلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابنك المخلص : أيمن



نموذج لرسالة في الاستعطاف :

بسم الله الرحمن الرحيم



والدي الحبيب حفظه الله ورعاه من كل سوء ومكروه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :

أبي وقرة عيني : لعلك تستغرب كتابتي هذه الرسالة لك وأنا معك في بيت واحد ، فما فعلت ذلك إلا خوفاً وخجلاً من مقابلتك ، بعدما سببت تلك الأضرار في سيارتك .
إنني أعلم أني قد أخطأت مرتين ، الأولى حينما لم أستأذنك في قيادة السيارة ، والثانية حينما لم أراع قواعد المرور مما أدى إلى وقوع ذلك الحادث . بيد أني ما فعلت ذلك إلا لمعرفتي بحبك الشديد لي ، وشفقتك عليَّ من قيادة السيارة ، وبالتالي فإني لو استأذنتك في قيادتها فلن تسمح لي .
أبتاه : أعلم أن قلبك الرحيم لا يحمل الكره والبغض بين جنبيه لأي مسلم ، فكيف بفلذة كبدك ؟ بل إنك علمتني وربيتني على المسارعة إلى رضى الله ، وأنا أعلم أن رضى الله من رضى الوالدين ، وسخطك عليَّ يعني سخط الله عليَّ ، فلقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( رضى الرب في رضى الوالد ، وسخط الرب في سخط الوالد)، وقد تعجلت في كتابة تلك الرسالة لأني خشيت أن تنتابك سورة غضب فتدعو عليَّ ، وأنا أتذكر قول الرسول صلى الله عليه : ( ثلاث دعوات مستجابات لاشك فيهن : دعوة الوالد على ولده ،ودعوة المسافر ،ودعوة المظلوم ) .
أبتاه : أي قيمة للحياة بعد دعوة منك عليَّ ؟
أبتاه : أي قيمة للحياة وأنت ساخط عليَّ ؟
أبتاه : أنت ربيتني وعلمتني قول سيد الرحماء محمد صلى الله عليه وسلم : ( كل ابن آدم خطَّاء ، وخير الخطاءين التوابون ) .
فهلاّ أعنتني – كما عودتني _ لأعود إليك مستغفراً ربي ، تائباً من ذنبي ، طالباً صفحك يا أبي .
نعم يا أبي ، سامحني فلن أعود لمثلها إن شاء الله .

ابنك : النادم .






آخر تعديل مزنة البلوي... يوم 02-16-2009 في 08:53 PM.
رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:28 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

المجال الإداري
الشكوى من مشكلات إدارية أو تنظيمية
ما الشكوى ؟
هي ضرب من ضروب الرسائل الإدارية تكتب إلى مسؤول بهدف إيضاح قصور أو خلل في جهاز إداري ، أو عمل تنظيمي ، شريطة تحري الدقة والموضوعية في كل ما يكتب .

متى تكتب الشكوى ؟ ولمن تكتب ؟
الشكوى ناتجة عن خلل ما ؛ لذا لا تكتب إلا حين يظهر ما يدعو إلى كتابتها من نقص .
أما لمن تكتب فهي تكون موجهة إلى مسؤول بيده القدرة ـ بعد الله ـ على اتخاذ قرار ،أو إصلاح خلل معين .
طريقة صياغتها :
1) البدء بالبسملة ، وتكون أعلى الصفحة في الوسط .
2) المخاطب ،لقبه الوظيفي ومقر عمله ، حيث ينبغي مخاطبته بالصيغة المناسبة .
3) التحية الافتتاحية، وتأتي في السطر التالي للمخاطب مباشرة ، تتلوها فاصلة ، ثم كلمة [ أما بعد] .
4) عرض المشكلة وفحواها بشكل دقيق ومفصل بعيدا عن الإسهاب .
5) خاتمة الشكوى وتكون موجزة ، ويظهر فيها المشتكي الأمر الذي يرغب تحقيقه .
6) اسم وتوقيع المشتكي ، ويكتبان في الجهة اليسرى بعد الخاتمة .

جوانب ينبغي مراعاتها عند كتابة الشكوى :
· ـ أن يكون هناك خلل يستحق الشكوى .
· ـ تحرّي الدقة والموضوعية في كل ما يكتب ، فالكلمة مسؤولية .
· ـ البعد عن الكلام المجمل المبهم ، وتحديد الأمر الذي كتبت الشكوى من أجله .
· ـ تحديد مطالب المشتكي التي يريد تحقيقها .
· ـ وضوح الهدف من الشكوى ،وأن لا يكون الهدف منها إثارة البلبلة فقط .
· ـ تحديد مطالب المشتكي التي يريد تحقيقها .

إضاءة في تدريس المهارة :

1- التمهيد : يمهد المعلم لدرسه بطرح مجموعة من الأسئلة التي تعينه في الكشف عن خبرات الطلاب السابقة حول الموضوع .
2- الوسيلة : السبورة + نماذج مختلفة للشكوى + جهاز عرض الشفافيات.
3- العرض : أ - إعلان موضوع الدرس بعد التمهيد ، وتدوينه على السبورة بخط واضح .
ب- يقوم المعلم بعرض النماذج على السبورة بواسطة الجهاز ؛ وذلك لمناقشتها واستنتاج العناصر والخطوات التالية :
· تعريف الشكوى .
· متى يلجأ الإنسان إليها ؟
· طريق كتابة الشكوى وصياغتها .
· الهيكل العام للشكوى بعد كتابتها ( طريقة إخراجها ) .

4/ التقويم : يطلب المعلم من طلابه كتابة موضوع عن الشكوى محاكين فيه النماذج التي عرضت، ويتولى توجيههم أثناء الكتابة .


نموذج لكتابة الشكوى :

سعادة رئيس بلدية ………… المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعــد ؛

فإنه لا يخفى على سعادتكم الدور الكبير الذي يقوم به قسم الخدمات لديكم . غير أنّ ما تعرضت له من مماطلة أثناء إنها إجراءات استخراج رخصة محل جعلني ألجأ إليكم بعد الله ، ولعله من المفيد أن أورد لسعادتكم المعاناة التي تعرضت لها منذ تقدمت بطلبي .
تقدمت إلى قسم الخدمات بتاريخ 10/1/1422هـ طالباً استخراج رخصة محل مواد بناء ، فطلب مني الموظف المختص قائمة طويلة لم يكن لي بد من إحضارها وفي اليوم التالي توجهت إلى ذات الموظف فلم أجده ، وحاولت السؤال عنه فتبين لي أنه في إجازة وعليّ الانتظار حتى يباشر عمله …. انتظرت ، وعدت إلى القسم بعد شهرين ووجدته فاستقبلني عابساً غير مبدي الرغبة في إنهاء إجراءاتي ، فاستلم أوراقي ووعدني بعد عشرة أيام ، عدت على الموعد وأخبرني أن أنتظر المختص بالكشف على المحل في اليوم التالي . مر اليوم التالي والذي يليه ولم يأت أحد . وعندما استفسرت منه عن ذلك قال لي : إنّ الموظف المختص بمعاينة الموقع رفض المرور إلا بعد عشرة أيام …….
سعادة الرئيس لقد طال الوقت ومللت الذهاب والإياب من أجل أمر بسيط لا يحتاج هذا الروتين الممل ، وكل ما أرجوه أن تتكرم بتوجيه العاملين لديكم إلى سرعة إنهاء طلبي . والله يرعاكم
الاسم: ……………..
التوقيع : …………….



الطلب

ماهيته :هو أحد أنواع التعبير الوظيفي ، يكتب إلى مسؤول في قطاع حكومي ، أو خاص ؛ لغرض معين ، كطلب وظيفة أو استفسار ، أو تعامل تجاري أو صناعي أو ما أشبه ذلك .وكلما زاد الاهتمام والإبداع في كتابة الطلب شكلاً ومضموناً زادت أهميته ، وتوقفت عليه القرارات المتخذة . فهو ـ ولا شك ـ يعكس شخصية الكاتب، ومدى مقدرته على التعامل والتعبير عن فكره الخاص .

وللطلب أسس وأصول يجب على الكاتب مراعاتها ووضعها نصب عينيه عند كتابته، ومنها :
1- جودة التعبير ودقته .
2- سلامة الكتابة من الأخطاء اللغوية والإملائية .
3- سلاسة الأسلوب والبعد عن التكلف والتصنع .
4- وضوح الهدف المراد الوصول إليه ، والتحلي بالصدق والموضوعية .
5- الإشارة إلى ما يتم إرفاقه مع الطلب من وثائق وشهادات ، قد تخدم صاحب الطلب ( إن دعت الحاجة ).
6- البعد عن الإلحاح وفرض الرأي .
7- يراعى اشتمال الطلب على عناصره الرئيسة ، ووضعها في المكان المناسب على النحو التالي :
· البسملة : وتكتب كاملة متوسطة في أعلى الصفحة .
· التاريخ : ويكتب في الزاوية اليمنى أو اليسرى في أعلى الصفحة .
· المخاطب لقبه الوظيفي ومقر عمله : ويكتب في بداية السطر بعد ترك مسافة مناسبة بينه وبين ما قبله، مع مراعاة الصيغة المناسبة للمخاطب مثل : معالي ، سعادة ، فضيلة ، المكرم ….. شريطة التزام نفس الصيغة في الطلب كاملاً ، فلا نخاطب من نقدم له الطلب بمعالي في موضع من الطلب ، وبسعادة في موضع آخر .
· التحية الافتتاحية :وتأتي في السطر التالي للمخاطب مباشرة ، تتلوها فاصلة ، ثم كلمة (أما بعد).
· موضوع الطلب ويأتي بعد التحية مباشرة ،وفيه يتم عرض الموضوع بصورة موجزة واضحة تخلو من الحشو والإطالة .
· الخاتمة :تأتي بعد عرض الموضوع وتتسم بالإيجاز .
· الاسم والتوقيع : ويأتيان في الجهة اليسرى للسطر الذي يلي الخاتمة مباشرة .
· عنوان مقدم الطلب ، ويكون مقابلاً للتوقيع في الجهة اليمنى ؛ بهدف سهولة الوصول إلى مقدم الطلب .


إضاءة في تدريس المهارة :


1 - التمهيد : ينبغي للمعلم أن يمهد لدرسه بأسلوب شيّق ، يكشف للمعلم ما لدى الطلاب من معارف ذات صلة وثيقة بالموضوع ، وليكن ذلك من خلال عدد من الأسئلة .
2- الوسيلة : ا لسبورة + عدد من النماذج لطلب مكتوب + جهاز عرض الشفافيات ...

3 - العرض :
أ - بعد التمهيد يعلن المعلم اسم الموضوع ، ويكتبه على السبورة بخط واضح .
ب- يتم عرض النماذج على الطلاب بواسطة الجهاز ؛ لمناقشتها ، واستنتاج العناصر التالية من خلالها :
· تعريف الطلب .
· الأسس التي ينبغي أن تراعى عند كتابة الطلب .
· الشكل العام للطلب بعد كتابته .

4/ التقويم :
يستعرض المعلم ما كتبه الطلاب من خلال قراءتهم لما كتبوا فيما بقي من وقت الحصة ، مع توجيههم لما يقعون فيه من أخطاء .





نموذج للطلب :

بسم الله الرحمن الرحيم


التاريخ : 24/5/1422هـ
سعادة مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد :
أفيد سعادتكم أنني أحد أبناء هذا الوطن المعطاء ، وحاصل على شهادة الثانوية العامة ، ولديّ دورة في الحاسب الآلي . وأرغب أن أكون ممن نالوا شرف خدمة الوطن من خلال العمل في إدارتكم وستجدون برفقة هذا الطلب صوراً من المؤهلات التي أحملها .
داعياً الله أن يوفقني وإياكم لخدمة دينه ، والله يحفظكم ويرعاكم .


العنوان : جدة ـ حي الجامعة
ص. ب ( 316) مقدم الطلب / فهد بن محمد الغانم






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:30 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

التقارير والمحاضر

أولاً : التقرير : في اللغة يعني السكينة ، ومن معنى الإفراغ قر الكلام بمعنى فرغه وصبه في أذن السامع … وتقول : أقررت الكلام لفلان بمعنى بينته .

أما تعريفه اصطلاحاً فله عدة تعريفات نذكر منها :
· هو (ضرب من ضروب الكتابة الوظيفية يتضمن قدراً من الحقائق والمعلومات حول موضوع معين ، أو شخص معين ، أو حالة معينة ، بناءً على طلب محدد ، أو غرض مقصود ).
· ويعرف بأنه : (كتابة موضوعية توثق ما يحدث من برامج وفعاليات ، وتوضح الجهود التي بذلت لتنفيذ برنامج ما وخطته وكيفية تنفيذه .
ويظهر لنا مما سبق أن توافر المعلومات والحقائق وجمعها بطريقة علمية شئ أساس في كتابة التقارير بشكل مفصّل ، أو مجمل ) .

مجالات التقرير :
يغطي التقرير جميع مناحي الحياة المختلفة فهو ـ كما ذكر سابقاً ـ إما أن يتحدث عن موضوع علمي ،أو إداري ،أو تاريخي ،أو اجتماعي أو اقتصادي ….. ،وربما تناول وصفاً لحالة معينة كأن تكون حالة مرضية لمريض ، أو حالة قانونية ،أو ظاهرة علمية فلسفية ،أو حالة موظف، أو عالم أو مسؤول .



أنواع التقارير من حيث طبيعتها :
أولاً : تقرير عن عمل قائم؛ونمثل له بكتابة تقرير عن تجربة علمية أجريت أو تحت الإجراء ، أو تقرير عن كفاءة موظف يقوم بعمل معين ، أو تقرير عن سير العمل في مرفق ما .
ثانياً : تقرير عن عمل مقترح؛ ونمثل له بكتابة تقرير عن اختيار موقع لإنشاء مدرسة أو مصنع ، أو تقرير عن إمكانية شق طريق ، أو تقرير حول موظف مرشّح لتولي منصب أعلى .
· وهناك تقسيم آخر للتقارير من حيث عدد القائمين بها ، على النحو التالي :
أولاً : تقارير فردية يقدمها فرد واحد .
ثانياً : تقارير جماعية يقدمها ويعدها مجموعة من الأفراد .

وعلى الرغم من تعدد أنواع التقارير إلا أنّ خطوات كتابة التقرير لا تختلف باختلاف الأنواع ، وتأتي هذه الخطوات على النحو التالي :
1- الإلمام بما يطلب لكتابة التقرير . ما المطلوب منه ؟ أيكون التقرير مفصلاً أم مجملاً ؟
2- الالتزام بالموضوعية والدقة ، وعدم إدخال الجوانب الشخصية في كتابة التقرير (كالصداقة والبغض ، والمصالح المشتركة …..) . ومتى ما التزم كاتب التقرير بذلك فسوف يلقى التقرير نجاحاً كبيراً بعون الله .
3- جمع المعلومات والحقائق ذات الصلة بالموضوع وتوثيقها ، وهذه قد تكون موجودة لدى الكاتب ويبقى جمعها وتدوينها . وإن كانت غير موجودة لدى الكاتب فيجب البحث عنها في مصادر مختلفة .
4- وضع إطار محدد للتقرير مفصلاً كان أم مجملاً (المقدمة، صلب الموضوع ، الخاتمة) .ويجب مراعاة هذا الإطار ؛ حتى لا يعرض كاتب التقرير استنتاجات معينة قبل عرض المعلومات التي تبرر استنتاجاته .
5- ولعلنا بحاجة هنا إلى التذكير بأن الخاتمة قد تشتمل على رأي الكاتب حيال ما طلب منه ، أو كتابة توصياته إن طلبت منه .

نموذج لكتابة التقرير :


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:
ففي يوم الأربعاء 22/7/1421هـ استهل الصف الثالث المتوسط نشاطه هذا العام برحلة إلى مكة المكرمة ، وقد استغرقت الرحلة ثلاثة أيام ، وشارك فيها خمسة عشر طالباً ، وأشرف عليها معلمون من المدرسة وهم :
1ـ ……………… 2ـ…………………
3 ـ……………… 4ـ…………………
وكان برنامج الرحلة على النحو التالي : ( يكتب البرنامج مرتبطاً بالزمن وطريقة تنفيذه ) .
وقد واجهت الرحلة بعض الصعوبات ( تذكر الصعوبات إن وجدت ، وكيف تم التعامل معها ).
ويمكن لكاتب التقرير أن يطرح بعض المقترحات التي يراها مناسبة؛ لإدراجها ضمن البرامج المستقبلية إن وجدت .
معد التقرير : …………….
التوقيع : ..............

ثانياً : المحضر :
يعرف المحضر بأنه : تلخيص وتدوين لأبرز النقاط الرئيسة التي دارت في اجتماع أو حادثة أو ما أشبهها ، بحيث تسجل فيه القرارات والتوصيات التي اتخذت وتمّ التوصل إليها .
وللمحضر أهمية بالغة؛ كونه يعدّ توثيقاً لنقاط مهمة يتم الرجوع إليه وقت الحاجة .
وتختلف المحاضر باختلاف المحتوى فمنها ما يكتب عن اجتماع لرئيس بمرؤسيه ، ومنها ما يكتب حول حالة أو حادثة معينة . ومن المهم أن تسند كتابة المحضر في حالة الاجتماع إلى شخص مختص في اللغة ـ إن أمكن ـ تحاشياً للوقوع في الأخطاء اللغوية والإملائية .

صياغته:
1ـ يكتب في أعلى الصفحة عنوان الاجتماع وتاريخه ومكان انعقاده .
2ـ يذكر موعد الاجتماع بالساعة ، ودوافع انعقاده وأسماء الحاضرين والمعتذرين .
3ـ يتم تلخيص مناقشة جدول الأعمال .
4ـ تكتب القرارات والتوصيات ، والمسوغات التي دعت لاتخاذها .
5 ـ يختم المحضر بخاتمة محددة بالساعة ، ثم حمد الله والثناء عليه .
6ـ تدون توقيعات الحضور ، مع ملاحظة أن يكون اسم رئيس الاجتماع آخر الأسماء .


إضاءة في تدريس المهارة :

1/ التمهيد :
ويتحقق من خلال طرح عدد من الأسئلة .
2/ الوسيلة :
السبورة + نموذج لتقرير ومحضر مكتوب + جهاز عرض الشفافيات ...

3/ العرض : [ يتم تقسيم الطلاب إلى مجموعات عدة ( طريقة التعليم التعا وني ) ]

أ - إعلان موضوع الدرس بعد التمهيد .
ب- عرض النموذج المعد مسبقاً على الطلاب من خلال جهاز العرض ، ومناقشة المجموعات ؛ لاستنتاج العناصر التالية :

· تعريف التقارير والمحاضر .
· أنواع التقارير والمحاضر .
· خطوات كتابة وصياغة التقارير والمحاضر .
· الشكل العام الذي ينبغي أن تظهر به التقارير والمحاضر .

4/ التقويم :
يكلف المعلم كل مجموعة من الطلاب بكتابة تقرير أو محضر عن موضوع أو موقف معين . وليكن ما يطلب يتناسب وقدرات الطلاب الفكرية والمعرفية .





نموذج لكتابة المحاضر :

محضر الاجتماع الثاني لجماعة الإذاعة في المدرسة
اليوم الأحد 10/8/1421هـ
المكان : غرفة الإذاعة بالمدرسة .
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
إنه في تمام الساعة العاشرة صباحاً ، وبطلب من المشرف على جماعة الإذاعة الأستاذ / ……………….. عقد اجتماع للجماعة ترأسه الأستاذ / ………………. وحضره كل من 1/ ………………….. 2/ ………………… 3/ ………………
4/ ………………. وقد استهل الرئيس الاجتماع بحمد الله والصلاة على الرسول ، ثم شكر الحاضرين، وبعد ذلك بد ئ الاجتماع بمناقشة النقاط المدرجة في جدول الأعمال وهي :
[ يكتب وصف للنقاط التي نوقشت في الاجتماع ] لذا قرر المجتمعون ما يلي :
أ‌. ……………………………………
ب‌. ……………………………………
ت‌. ……………………………………
ث‌. ……………………………………

وبمناقشة النقطة الأخيرة في جدول الأعمال كانت الساعة تقترب من الحادية عشرة ، عندها أعلن الرئيس نهاية الاجتماع ، والحمد لله رب العالمين ..
توقيعات الحاضرين




الاستبانة

المفهوم :
أداة لقياس الجوانب غير المعرفية في الفرد ، مثل: الميل والاتجاهات والسمات ، وهي من الأدوات الأساس التي يعتمد عليها في تحديد حاجات الناس ، وقد ترجمت عن الإنجليزية من :(questionnaire) . إلى عدة مصطلحات ، منها: ( استفتاء) و( استقصاء)و( استبيان ) .
يقول الغساف : ( هي تلك الاستمارة التي تحتوي على مجموعة من الأسئلة ، أو العبارات المكتوبة مزودة بالآراء المحتملة ، أو بفراغ للإجابة ، يطلب من المجيب عليها ـ مثلاـ الإشارة إلى ما يراه ينطبق عليها منها، أو ما يعتقد أنه الإجابة الصحيحة . وهي ـ لاشك ـ ليست سهلة في بنائها ، وإنما تحتاج إلى دقة وجهد من الباحث ، ذلك أن دقة نتائج البحث وموضوعيته تتوقف على صحة مدلول الأداة المستخدمة وصدقها .




خطوات تصميم الاستبانة :
أولاً : ينبغي للمصمم أن يجيب على الأسئلة الآتية إجابة مكتوبة :
1- ما المجالات التي يجب أن تشتمل عليها الاستبانة وهي الجوانب التي تتكون منها مشكلة البحث ؟ .
2- ما المعلومات المطلوبة لكل مجال ؟.
وبعد الإجابة عن هذين السؤالين تترجم أسئلة البحث إلى أهداف يمكن قياس مدى تحققها بواسطة عدد من الأسئلة ، أو المواقف ، وهذه الأسئلة أو المواقف هي بنود الاستبانة .
ثانيا ً: مصادر الأهداف ، وما يحققها من مواقف وأسئلة ، يتطلب تصميم الاستبانة أن يترجم كل سؤال إلى عدة أهداف وكل هدف إلى عدة مواقف ، ولكي يحصل الباحث على هذه الأهداف والأسئلة والمواقف؛ فإنه يتوجب عليه:
- أن يراجع الدراسات السابقة .
- أن يراجع الكتب ذات الارتباط بموضوع البحث .
- أن يراجع الاستبانات السابقة التي تناولت مجال البحث .
- وأن يستفيد من خبرته العلمية والعملية .
- وأن يسستشير ذوي الاهتمام بالبحوث العلمية .
ضوابط كتابة الأسئلة ، أو العناصر :
- تجنب الصياغة التي تؤثر على المجيب؛ وذلك حتى لايرفض الإجابة ، أو يتعمد الإجابة الخاطئة .
- أن يجيب صائغ السؤال عن سبب وضعه له .
- الوضوح والدقة في الصياغة ، وتجنب الكلمات التي لا يتفق على مدلولها الباحث والمجيب .
- كلما كان السؤال قصيراً كلما كان أدعى للإجابة عليه .
- تجنب صياغة الأسئلة بالنفي ، لأنها ـ غالباً ـ على النقيض.
- تجنب الأسئلة التي تحتوي على فكرتين .
- أن تكون الأسئلة محددة بحيث يمكن للمجيب معرفة المطلوب تماماً .
- ألا تكون الأسئلة قابلة للتأويل .

أمور متعلقة بالاستبانة :
هناك بعض المواصفات والأمور تتعلق ببناء الاستبانة منها :
1- شكل الاستبانة ، فيحبذ أن تكون ذات شكل جذاب ومطبوعة ، ولها غلاف ،ومنظمة .
2- تدرج الأسئلة من السهل إلى الصعب ، ومن الممتع إلى غير الممتع .
3- وضوح كيفية الإجابة ، وذلك بتزويد المجيب بمعلومات واضحة عن كيفية الإجابة مكتوبة بصيغة مفهومة .
4- أن تصحب الاستبانة رسالة موجهة من الباحث ، يوضح فيها المشكلة التي يدرسها ، والهدف من بحثه ، ومدى أهمية مشاركة المجيب في تحقيق الهدف ، ويكون فيها مختصراً ،ومطمئناً المجيب بسرية إجابته ، ويحثه بسرعة تسليم الاستبانة .


اختبار الاستبانة :
ويعني ذلك التأكد من أنها أصبحت أداة مناسبة للبحث من حيث صحة المدلول والمحتوى،ومدى صدقها وثباتها، ولكي يتم ذلك فإن الاستبانة تعرض على من لهم الخبرة العلمية والعملية في مجال البحث العلمي، وتسمى ( لجنة التحكيم ) بحيث يكونون أكثر من شخص ، ويستفاد من آرائهم في الاستبانة .






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:32 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

تحليل البيانات

تطورت العلوم الاجتماعية في السنوات الأخيرة ، وأصبحت تتناول المشكلات التي تواجهها بأسلوب علمي من خلال خطوات البحث العلمي، ويتم ذلك من خلال توضيح ماهية المشكلة ، وكيف تمت دراستها في السابق ، ثم تحديد الأسلوب والطريقة التي تتم دراسة المشكلة من خلالها ، ثم يجمع المعلومات لتحليلها والخروج منها بنتائج ، وهذا ما سنتحدث عنه وهو : كيفية تحليل البيانات .

البيانات :
أشكال معينة تحمل معلومات تهم الباحث حول مشكلة ما ، وهذه الأشكال :
q استبانات .
q استمارات مقابلة .
q جداول ملاحظة .
q وثائق وسجلات .

تحليل البيانات :
هي عملية استخراج الأدلة والمؤشرات العلمية الكمية والكيفية من البيانات والمعلومات المتوافرة لدى الباحث والتي تجيب على الأسئلة التي طرحها في بحثه.

مراحل تحليل البيانات :
كي يمكننا تحليل البيانات لابد من المرور بثلاث مراحل هي :
1. تهيئة المعلومات للتحليل :
وتتم تهيئة المعلومات للتحليل من خلال الخطوات الآتية :
أ ـ مراجعة المعلومات : من خلال النظر في البيانات المتوافرة ، فإن كانت استبانات تتم مراجعة بنودها ،وكذلك طريقة الإجابة عليها ؛لاستبعاد ما يحمل تناقضا أو عدم جدية ، أما إن كانت البيانات على شكل وثائق وسجلات فتتم مراجعتها من خلال التأكد من المعلومات التي تحملها ومدى صحتها، وكذلك التأكد من صحة الوثيقة نفسها وصحة من نسبت إليه .
ب ـ تبويب المعلومات :حسب نوعها وتصنيفها ليسهل العمل عليها.
ج ـ تفريغ المعلومات في جداول ملائمة .
2ـ تحليل البيانات :
ويتم ذلك من خلال أسلوبين:

التحليل الكيفي :
من خلال التركيز في معالجة التجارب والأحداث على ما يدركه الباحث منها ويفهمه ولمح العلاقات التي يمكن ملاحظتها ملاحظة عقلية.وهذا الأسلوب يرتبط ارتباطاً مباشراً بنوع المشكلة المدروسة وما جمع حولها من معلومات .
مثال:
المرأة الخليجية تعمل غالبا في مجالي الطب والتعليم ، ولا تلزم نظاما بنوع معين من الأعمال، إذا بالنتيجة فإن المرأة الخليجية عامة تتجه إلى الأعمال التي تناسب طبيعتها .


التحليل الكمي :
ويعنى بمعالجة المعلومات معالجة رقمية من خلال تطبيق الأساليب الإحصائية الوصفية والاستنتاجية وذلك من خلال ثلاث مراحل :
q تنظيم المعلومات وعرضها: من خلال صف المعلومات تصاعديا أو تنازليا أو باستخدام الجداول التكرارية أو التمثيل البياني.
q وصف المعلومات : وتبيان مدى ترابطها وتشتتها وذلك باستخدام المقاييس الإحصائية المعروفة : مقاييس النزعة المركزية ،ومقاييس التشتت ،ومقاييس العلاقة.
q تحليل المعلومات : وفيها يختبر الباحث ما وضعه من فروض لمشكلته، من خلال براهين إحصائية .
3.تفسير المعلومات :
وفيها يتم الكشف عن إجابة أسئلة البحث ،أو يوضح قبول فروضه، أو عدم قبولها بأسلوب يتمكن القارئ من فهمه متضمنا الآتي :
  • تأليف وجمع المعلومات .
  • المقارنة بين الحقائق .
  • لمح العلاقات التي تربطها بعضها ببعض .










المجال الأدبي
المقال
تعريفه :
عرفه كثير من النقاد بتعريفات مختلفة، ولعل ذلك الاختلاف راجع إلى نقد المقال كعمل فني داخل في دائرة الأدب ،والمراحلِ الزمنية التي مر بها المقال في تطوره .
بيد أن أفضل ما عرف به المقال ما يلي :
" فكرة محددة تتناول موضوعاً بالبحث يجمع الكاتب عناصره ويرتبها ويستدل عليها بحيث يؤدي إلى نتيجة معينة ".
بناء على الأسباب التالية :
1- كون هذا التعريف الأسهل تدريساً فتدريباً ثم تقويماً .
2- تناسبه وعناصر بناء المقال ( سوف تذكر بعد ) .
3- إتاحته تعريفاً مستقلاً للخاطرة عن المقال لا سيما وأن الخاطرة أفردت في مقرر الإنشاء كمهارة مستقلة .
4- مسايرته نوعي الكتابة الأدبية والعلمية ؛ لذا نجد الدكتور محمد صالح الشنطي في كتابه " فن التحرير العربي " أدرج المقالة تحت عنوان "بين الإبداعي والوظيفي" .

أجزاء المقال(عناصر بنائه) :
1. المقدمة : لتهيئة الأذهان ، وتكون موجزة ومركزة ومشوقة ، وتشكل مدخلاً له صلة وثيقة بموضوع المقال .
2. العرض : وهو صلب المقال ، ويكون في عدة فقرات كل فقرة تتناول فكرة جزئية معينة ، وتكون الأفكار متسلسلة ومترابطة بحيث يستدل عليها بالأدلة النقلية والعقلية المناسبة ، على أن يغلفها الكاتب بانطباعاته الشخصية ووجهة نظره الخاصة .
3. الخاتمة : وهي ثمرة المقال ونهايتها ، فلا بد من أن تكون نتيجة طبيعية للمقدمة والعرض ، واضحة ، صريحة ، ملخصة للعناصر الرئيسة المراد إثباتها ، حازمة تدل على اقتناع ويقين ، لا تحتاج إلى شيء آخر لم يرد في المقال .

موضوعاته:
تكتسب المقال موضوعاتها بحسب طبيعة فكرتها ؛ فهناك الديني والاجتماعي والسياسي والاقتصادي...
أقسامه :
ليس للمقال أقسام محددة متفق عليها عند الباحثين والمهتمين بها ؛ فمنهم من يقسمه إلى : ذاتي وموضوعي ، ومنهم من يقسمه إلى صحفي وغير صحفي .وسوف يتمركز حديثنا حول التقسيم الأول :
المقال الذاتي :
ويتميز بالآتي :
1- ظهور شخصية الكاتب .
2- تدفق عاطفته .
3- الإيقاع الموسيقي .
4- التصوير الخيالي .

ومن أنواعه:
أولاً : مقال الصورة الشخصية : وهو يعبر عن تجارب الكاتب الذاتية وانطباعاته ومشاهداته الخاصة .
ثانياً : المقال الاجتماعي : ويهدف إلى نقد المجتمع وما يظهر فيه من عادات دخيلة.
ثالثاً : المقال الوصفي : وغايته تصوير الطبيعة كما تنعكس في وجدان الكاتب .
رابعاً : المقال التأملي : وموضوعه خطرات النفس الإنسانية ومشكلات الحياة والكون .
خامساً : مقال السيرة : وموضوعه رسم صورة حية لأي شخصية إنسانية .

المقال الموضوعي : وفيه تختفي شخصية الكاتب ويبرز الموضوع ويلتزم فيه كاتبه بالمنهج العلمي .
ومن أنواعه : المقال العلمي ، والتاريخي، والنقدي، والسياسي ، والفلسفي ، والاقتصادي …

طريقة كتابة المقال :
1. اختيار موضوع المقال : وعلى الكاتب أن يختار موضوعاً يعرف عنه قدراً كافياً من المعلومات ، وأن يكون الموضوع مقبولاً من جانب القراء الذين يكتب لهم .
2. تحديد الهدف من المقال : وهذا مرتبط بالظروف التي أملت على الكاتب اختيار موضوعه . فقد يكون الهدف توضيح مقولة ما ، أو تزويد القارئ بمعلومات معينة حول مكان أو فكرة أو مسألة خلافية أو كشفاً عن حقيقة غائبة.
3. اختيار العنوان : وله أهمية كبرى ؛ فهو المنفذ الذي تقع عليه عين القارئ ليتعرف على مضمون المقال . ومن ناحية أخرى يساعد على تحديد موضوع المقال . لذا ينبغي أن يكون العنوان محدداً ، ولا يتحقق ذلك إلا عندما يكون الهدف واضحاً في ذهن الكاتب . وكلما كان الموضوع طويلاً كلما وجب التدبر لاختيار العنوان .
4. التصور النظري : ويعني ذلك رسم المعالم الرئيسة وترتيبها في الذهن قبل المباشرة في الكتابة وفق خطة مدروسة تساعد الكاتب على تكثيف جهده وتركيزه في طرح منظم مؤثر .
5. خطوات التنفيذ : ويقوم الكاتب ببسط أفكاره في ضوء الأجزاء المذكورة سابقاً .

إضاءة في تدريس المهارة :
على المعلم الحصيف أن يتبع ثلاث خطوات لتدريس هذه المهارة :
الخطوة الأولى : ( الاستماع والمناقشة دون الكتابة )
  • الإعداد الجيد قبل الشروع في الدرس ذهنياً وكتابياً .
  • اختيار أمثلة جيدة ومتعددة للمقال تساعده على تطبيق القواعد التي ستقدم للتلميذ.
  • عرض هذه الأمثلة على التلاميذ ، وقراءتها قراءة جيدة .
  • الوصول إلى ماهية المقال من خلال الحوار والنقاش .
  • استنباط أجزائه من خلال المثال المقدم .
  • تبيين سمات كل جزء على حدة .
  • تحديد موضوع المقال المقدم .
  • الخلوص إلى أسلوب المقال .
الخطوة الثانية : ( الكتابة الجزئية الموجهة ) :
  • يطلب المعلم من كل تلميذ أن يكتب عنواناً لمقال ما ، ويترك له حرية الاختيار .
  • يستمع المعلم كما التلاميذ لما كتبه كل تلميذ .
  • يطلب المعلم من كل تلميذ تحديد موضوع المقال من خلال العنوان .
  • يقوم المعلم باختيار أجود العناوين ثم يطلب من أصحابها تحديد الفكرة الرئيسة ـ شفهياً ـ وما ينطوي تحتها من أفكار جزئية ، ثم يقوم الطالب بكتابتها على السبورة. ( مع تكرار هذه الخطوة في كل عنوان مختار ).
  • يطلب المعلم من التلاميذ تكوين موضوع من خلال العناوين المختارة بحيث يختار الطالب عنواناً ويقوم بالكتابة عنه على ضوء أفكاره الجزئية المكتوبة على السبورة مراعياً أسلوب المقال الموضح في الخطوة الأولى ، ولا سيما أسلوب العرض (الجزء الثاني من أجزاء المقال) .
الخطوة الثالثة : ( الكتابة الكلية ) :
  • يطلب المعلم من تلاميذه إحضار مقال من الصحف اليومية ، ثم يطلب منهم تحديد أجزائه وسمات كل جزء .
  • يقوم المعلم بالتركيز على أسلوب كل من المقدمة والخاتمة .
  • يطلب المعلم من كل تلميذ الرجوع إلى موضوعه السابق وإضافة مقدمة وخاتمة مناسبتين .
  • يخلص المعلم مع تلاميذه أخيراً إلى طريقة كتابة المقال .
  • يطلب المعلم من التلاميذ كتابة مقالة متكاملة ، وحبذا لو ترك الاختيار للتلميذ نفسه .
نموذج للمقال الاجتماعي :
( للمنفلوطي تحت عنوان "قتيلة الجوع")
" قرأت في بعض الصحف منذ أيام أن رجال الشرطة عثروا بجثة امرأة في جبل المقطم فظنوها قتيلة أو منتحرة حتى حضر الطبيب ففحص أمرها وقرر أنها ماتت جوعاً .
تلك أول مرة أسمع فيها بمثل هذه الميتة الشنعاء في مصر، وهذا أول يوم سجلت فيه يد الدهر في جريدة مصائبنا ورزاياها هذا الشقاء الجديد .
لم تمت هذه المسكينة في مغارة منقطعة أو بيداء مجهل ؛ فنفزع في أمرها إلى قضاء الله وقدره كما نفعل في جميع حوادث الكون التي لا حول لنا فيها ولا حيلة ، بل ماتت بين سمع الناس وبصرهم ، وفي ملتقى غاديهم برائحهم ، ولا بد أنها مرت قبل موتها بكثير من المنازل تطرقها فلم تجد من يمد إليها يده بلقمة واحدة تسد بها جوعتها ، فما أقسى قلب الإنسان ، وما أبعد الرحمة من فؤاده ، وما أقدره على الوقوف موقف الثبات والصبر أمام مشاهد البؤس ومواقف الشقاء .
لم ذهبت البائسة المسكينة إلى جبل المقطم في ساعتها الأخيرة ؟ لعلها ظنت أن الصخر ألين من الإنسان فذهبت إليه تبثه شكواها ، أو أن الوحش أقرب منه رحمة فجاءته تستجديه فضلة طعامه …"




نموذج للمقال الوصفي :
(الرافعي تحت عنوان " موت أم ")
"رجعت من الجنازة بعد أن غبرت قدمي ساعة في الطريق التي ترابها تراب وأشعة . وكانت في النعش لؤلؤة آدمية محطمة ، هي زوجة صديق طحطحتها الأمراض ، ففرقته بن علل الموت . وكان قلبها يحييها ، فأخذ يهلكها حتى دنا أن يقضى عليها ، وحمها الله فقضى فيها قضاءه . ومن ذا الذي مات له مريض بالقلب ولم يره من قلبه في علة ، كالعصفورة التي تهتلك تحت عيني ثعبان سلط عليها سموم عينيه.
كانت المسكينة في الهامسة والعشرين من سنها ، أما في قلبها ففي الثمانين ، أو يفوق ذلك . هي في سن الشباب وهو متهدم في سن الموت.
وكانت فاضلة تقية صالحة ، لم تتعلم ولكن علمتها التقوى الفضيلة ، وأكمل النساء عندي ليست هي التي ملأت عينيها من الكتب . فهي تنظر إلى الحياة نظرات تحل مشاكل وتخلق مشاكل ، ولكنها تلك التي تنظر إلى الدنيا بعين متلألئة بنور الإيمان ، تقرأ في كل شيء معناه السماوي ، فتؤمن بأحزانها وأفراحها معاً ، وتأخذ ما تعطي من يد خالقها رحمة معروفة ، أو رحمة مجهولة ، وهذه عندي امرأة … وتكون الزوجة ، ومعناها القوة المسعدة . وتصير الأم ومعناها التكملة الإلهية لصغارها وزوجها ونفسها".


نموذج أخير للمقال :

( أحمد حسن الزيات تحت عنوان " الإسلام دين القوة ")


"الإسلام دين القوة . وهل في ذلك شك ؟ شارعه هو الجبار ذو القوة المتين ، ومبلغه هو الجبار ذو القوة المتين ، ومبلغه محمد الصبار ذو العزيمة الأمين ، وكتابه هو القرآن الذي تحدى كل لسان وأعجز، ولسانه هو العربي الذي أخرس كل لسان وأبان ، وقواده الخالديون هم الذين أخضعوا لسيوفهم رقاب كسرى وقيصر ، وخلفاؤه العمريون هم الذين رفعوا عروشهم على نواصي الشرق والغرب . فمن لم يكن قوي البأس ، قوي النفس ، قوي الإرادة ،قوي العدة كان مسلماً من غير إسلام ، وعربياً من غير عروبة .
الإسلام قوة في الرأس ، وقوة في اللسان ، وقوة في اليد، وقوة في الروح.
هو قوة في الرأس ؛ لأنه يفرض على العقل توحيد الله بالحجة ، وتصحيح الشرع بالدليل ، وتوسيع النص بالرأي ، وتعميق الإيمان بالتفكر .
وهو قوة في اللسان ؛ لأن البلاغة هي معجزته وأداته . والبلاغة قوة في الفكرة، وقوة في العاطفة ، وقوة في العبارة .
وهو قوة في اليد ؛ لأن موحيه ـ وهو الحكيم الخبيرـ قد علم أن العقل بسلطانه واللسان ببيانه لا يغنيان عن الحق شيئاً إذا أظلم الحس، وتحكمت النفس ، وعميت البصيرة. فجعل من قوة العضل ذائداً عن كلمته ، وداعياً إلى حقه ، ومنفذاً لحكمه ، ومؤيداً لشرعه . كتب على المسلمين القتال في سبيل دنيهم ودينه ، وفرض عليهم إعداد العدة والخيل إرهاباً لعدوهم وعدوه ، وأمرهم أن يقابلوا اعتداء المعتدين بمثله . ولكن القوة التي يأمر بها الإسلام هي قوة الحكمة والرحمة والعدل ، لا قوة السفه والقسوة أو الجور ، فهي قوة فيها قوتان قوة تهاجم البغي والعدوان في الناس، وقوة تدافع الأثرة والطغيان في النفس.
والإسلام بعد ذلك قوة في الروح ؛ لأنه يمحص جوهرها بالصيام والارتياض والتأمل."






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:33 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

بسط الموجز

هو عبارة عن تحويل العبارة وتحريرها من كونها لغة مكثفة ومقتصدة إلى لغة مخففة عن طريق الإطناب ،ويمكن تعريفه (بأنه عبارة عن الإسهاب في الكتابة حول فكرة تحتويها عبارة ما سواء أكانت آية ،أو حديثا ،أو ، أو بيتا من الشعر ).

أهميته ومجالاته :
· توضيح الآيات القرآنية والأحاديث النبوية .
· شرح الأبيات الشعرية والحكم والأمثال .
· تحليل المواد القانونية والقرارات الإدارية .
· رد التلميحات الكلامية إلى أصولها .

إضاءة في تدريس المهارة :
كما ذكرنا سابقا أنه ليس هناك طريقة واحدة لتدريس المهارة بل هناك عدة طرق ، ولكن هناك بعض الأسس التي ينبغي مراعاتها في كل فن من فنون اللغة ؛فعلى سبيل المثال لا الحصر نتبع في تعليم هذا الفن الآتي :
مقدمة يسيرة عن الإيجاز في اللغة العربية .
· إعداد نص أو أكثر مما سلفت الإشارة إليه .
· قراءته على الطلاب من قبل المعلم .
· قراءته من قبل الطلاب عدة مرات ليعيش القارئ جو النص .
· تدريب الطلاب على اشتقاق الأفكار التي يمكن توليدها منه .
· ترتيب الأفكار ترتيبا منطقيا .
· توضيح الأفكار واحدة بشكل مبسط .
· الربط والتنسيق بين هذه الأفكار .
· ثم يختم موضوعه بكلمة موجزة .
· ويفضل في ذلك أسلوب التعليم التعاوني .
·


نموذج :

الانتماء الوطني طبيعة بشرية وشعور تلقائي

تذكية في النفس أصداء الحنين إلى المهد ومرابع الصّبا .
· المدخل كلمة بسيطة عن الوطن وما يمثله للإنسان مع ذكر حقوقه ،والاستشهاد بما ورد في حب الوطن من أقوال
· مأثورة وأبيات شعرية :
بلادي وإن جارت علي عزيزة وقومي وإن ضنوا علي كرام
· الإسلام احترم مشاعر الحب للوطن ،وتمثل ذلك في الآتي :
* أبقى على أسماء الأمصار والأوطان التي فتحت تقديرا للعلاقات الشعورية بين الفرد و مهاده الأولى .
* أن الصفوة من علماء الأمة ينسبون إلى أوطانهم .
* أن النبي صلى الله عليه وسلم كان أكثر تعلقا بوطنه وحبا له ،وهذا ظاهر في وقفته الحانية وهو يودع مكة مهاجرا فيقول :
( والله إنك لأحب بلاد الله إليّ ولولا أن أهلك أخرجوني ما خرجت ).
· الانتماء للوطن يستوجب الولاء لقيمه الخلقية والاجتماعية .
· الانتماء للوطن يستلزم الحرص على مرافقه العامة .
· الانتماء للوطن يقتضي نصرته والدفاع عنه .
الخطابة

الخطبة لغويا – عند العرب – الكلام المنثور المسجوع ونـحوه ، ولها أول وآخر كما جاء في لسان العرب ، واصطلاحا : فن من فنون الكلام غايته إقناع السامعين واستمالتهم والتأثير فيهم ، بصواب قضية أو بخطأ أخرى ، وبلوغ موضع الاهتمام من عقولهم وموضع التأثير في وجدانهم .
وهي نمط من الإنشاء الشفوي ، وضرورة من ضرورات التكامل الاجتماعي ، والتاريخ يحدثنا عن دورها الخطير في توجيه الأحداث .. كخطب النبي صلى الله عليه وسلم والحجاج بن يوسف وطارق بن زياد وغيرهم من ساسة العرب وقوادهم.. وهي تستلزم من المتكلم استعدادات خاصة ، حتى يتسنى أن يقف مواقفها وينجح فيها...

الطريق إلى إتقان فن الخطابة :
الخطابة ملكة فطرية تنمى بالتحصيل وتطور بالتجربة وتتبلور بالمعاودة والمراجعة والفهم … ولهذا فإن أصول هذا الفن أربعة :
1. الاستعداد الفطري .
2. الإلمام بالأصول والقواعد التي تقوم عليها الخطابة .
3. الاطلاع على النماذج المتميزة من الخطب ودراستها .
4. التجربة والمران .. فلابد من التدرب التمرس .

مقومات الخطبة :
1. اللغة : امتلاك الأسلوب ، وإتقان اللغة ركيزة مهمة في فن الخطابة .
2. التسلسل والتنظيم وحسن المعالجة للأفكار : لابد أن تكون الأفكار منظمة في ذهن الخطيب واضحة.
3. اختيار الأدلة : العقلية والنقلية المناسبة للأفكار ، وأن تكون واضحة وظاهرة ، وقريبة إلى أذهان السامعين .. وأن تقدم في إطار مشوق .
4. المقابلة والتمثيل والتنويع : كمقابلة الأشياء بعضها ببعض في مقارنات وامضة تنشط الذهن، والتمثيل يربط بين الخطبة والواقع المعاش ليستأنس به الناس ، أما التنويع فهو موقظ للحواس.


من أهم القدرات والمهارات التي يحرص عليها المعلم ويعنى بها :
  • القدرة على اختيار محتويات الخطبة وتنظيمها .
  • القدرة على تجنب اللازمات في الإنشاء أو الحركات أو الإشارات .
  • القدرة على إدراك ما ينبغي أن يقال .. ووقت الوقوف ومراعاة الوقفة الحسنة .
  • القدرة على النطق الحسن والإدراك الجيد .
  • القدرة على حسن استغلال الألفاظ والأساليب اللغوية والأفكار المقدمة .
بناء الخطبة :
أولا : المقدمة :

لابد من تهيئة السامعين وشد انتباههم وإثارة شوقهم ... والمقدمة يحددها الموضوع وتكون :
  • بافتتاح الخطبة بنص بليغ .
  • بطرح مجموعة من الأسئلة المثيرة .
  • بذكر آية كريمة ذات علاقة بالموضوع أو بحديث شريف .
وينصح بعدم إطالة المقدمة .
ثانيا : العرض :
ويتناول صلب الخطبة ، ويعالج موضوعها الرئيس ، ويشترط :
1. أن يكون حيا بعيدا عن الجمود ، ومثيرا للدهشة والإعجاب ، وقادرا على استقطاب أذهان السامعين .

2. الأسلوب الفصيح الذي لا يصعب فهمه ولا يكون ركيكا مبتذلا ، مع الحرص على التنويع في الأداء.

3. أن تكون الأفكار مترابطة متسلسلة .. مع الاستفادة من أسلوب القصة والتمثيل والإتيان بالمضادات وتفنيدها..

4. التدرج في العرض من الأهم فالمهم ومن العام إلى الخاص ...

ثالثا : الخاتمة :

تشكل خلاصة الخطبة ، لذا وجب أن تتضمن الأفكار الرئيسة موجزة مركزة في فكرة شاملة كافية .. ومن الضروري أن تكون عباراتها قوية مثيرة للعاطفة مؤثرة في الوجدان .


مبادئ مهمة في تدريس الخطابة :
حرصا على بلوغ الغاية واكتساب الطالب لهذه المهارة ينبغي :
1. التركيز على إلقاء خطب وكلمات في مواقف مختلفة.. كمشروع ما أو هوايات بعض الطلاب؛بحيث تنشأ الحاجة إلى ممارسة الخطبة في موقف طبيعي بحيث:

q يكون المتحدث ممثلا لسلوكه وذاته ؛ فيتحدث عن شيء يعرفه ، ويستعد له .
q يكون جو الفصل خاليا من التكلف والشكلية .
q يكون الغرض الرئيس هو الاستماع لما يقال .

2. أن يعود الطالب على إعداد كلمته مسبقاً لكي يتسنى له تحديد الغرض الذي يريد تحقيقه لدى جمهور السامعين .
3. أن تكون هناك دروس تدريبيـة يقصد بها تحسين نواحي الضعف التي قد تعرض لبعض الطلاب، فيرشدهم المعلم ويعالج قصورهم .
4. العناية بالتقويم الذاتي الذي يقوم على أن يطلب المتكلم من زملائه أن يلاحظوه، وأن يبينوا له ما يطرأ عليه من تحسن في وقوفه وإلقائه وأسلوبه ...
5. على المعلم أن يساعد الطلاب على استخلاص المعايير الصحيحة التي يستطيعون بمقتضاها أن يحكموا على الخطباء وخطبهم ، وأن يقوموا الكلمات التي يستمعون إليها أو يلقونها .
6. استغلال المنبر الإذاعي داخل المدرسة في تطبيق وإلقاء بعض الخطب .

إضاءة في تدريس المهارة :
هناك عدة طرق لتدريس فن الخطابة نذكر منها ـ على سبيل المثال لا الحصر ـ ما يلي :
· عرض نماذج لخطب وعظية ومحفلية ثم استنباط تعريف الخطبة ومقوماتها وأجزائها ، والوصول إلى السمات العامة للفن الخطابي .
· أسلوب التقمص والإلقاء لبعض الخطب المعدة لخطباء سابقين ومعاصرين .
· أسلوب السرد والإعادة لخطبة الجمعة التي يحضرها الطالب في مسجد الحي , أو يستمع إليها من شريط مسجل .
· أسلوب التعليم التعاوني : وهو عبارة عن إشراك مجموعة من الطلاب في تصميم خطبة محفلية أو وعظية .
· استغلال المنبر الإذاعي داخل المدرسة في تطبيق وإلقاء بعض الخطب .


نموذج :
من خطبة لعبد الله النديم يقول فيها :
" أيا نخوة الإسلام هزي رجالنا لحرب بها عز البلاد يدوم
يا بني مصر ، هذه أيام النزال ، هذه أيام النضال، هذه أيام الذود عن الحياض ، هذه أيام الذب عن الأعراض ، هذه أيام يمتطى فيها بنو مصر صهوات الحماسة ، وغوارب الشجاعة ، ومتون الإقدام، لمحاربة عدو مصر ، بل العرب،بل الإسلام ، الدولة الإنجليزية خذلها الله ، ورد كيدها في نحرهـا ، فقاتلوهـم قتال المستميتين ( وليجدوا فيكم غلظة واعلموا إن الله مع المتقين ) قوم نقضوا العهود ، ونكثوا الأيمان ، وهمّوا بإخراج أهل الحكم . ( وهم بدءوكم أول مرة أتخشونهم فالله أحق أن تخشوه إن كنتم مؤمنين )
يا أهل مصر ، إنما الإنجليز نجس فلا يقربوا البلاد بعد عملهم هذا ، وإن خفتم ضعفاً فتعاونوا وتآزروا ينصركم الله عليهم ( إن الله قوي عزيز ) ( كيف وإن يظهروا عليكم لا يرقبوا فيكم إلاً ولا ذمة ) " .








رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:36 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

تعتمد الكتابة الجيدة في جانب كبير منها على القراءة الجيدة أي القراءة التي يستوعب فيها الإنسان ما يقرأ استيعابا يمكنه من توسيع آفاقه العلمية والثقافية ويعمق نظرته للموضوعات التي يتناولها , وسوف نتعرف على وسيلتين يحتاجها المتعلم في مختلف مراحل دراسته وفي شتى مجالات الحياة ونقصد بهما التلخيص والخلاصة فهما وسيلتان مساعدتان للقراءة الجيدة ومن خلالها يتعود الإنسان على القراءة المركزة المستوعبة , ومن ناحية أخرى يعدان نوعين من التحرير الذي يتعود فيه الإنسان على الكتابة المركزة والمكثفة وينمي سيطرة الإنسان على اللغة، ولا يغيب عن أذهاننا أن الهدف من التلخيص هو تنمية القدرة عند الملخص على فهم النص الأصلي فيصبح مستوعبا للنص كما لو انه هو الذي كتبه بنفسه , لهذا نعرض لكل من التلخيص والخلاصة بقدر من الإيجاز في هذه الصفحات .

ما المقصود بالتلخيص ؟
هو إبراز النص الأصلي في عدد قليل من الكلمات مع الحفاظ على صلب النص المكتوب دون إخلال بالمضمون أو إبهام في الصياغة , فنحن حين نلخص عبارة فإننا نستخلص منها الفكرة الأساسية التي تتضمنها

خطوات التلخيص :
1ـ قراءة النص قراءة استكشافية : لإدراك الفكرة الأساسية التي يتضمنها النص .
2ـ التمييز بين ما هو ضروري في الفقرة لفهم الفكرة الأساسية ،وما ليس بضروري ؛لذلك فقارئ التلخيص لا يحتاج إلى التمثيل والتوضيح الذي يسوقه كاتب الفقرة .
3ـ كتابة التلخيص : وأسلم طريقة لكتابة التلخيص هي أن نضع النص الأصلي جانبا بعد تمام الخطوتين السابقتين ،ثم نكتب التلخيص من استيعابنا للفقرة .هذه الطريقة تجنبنا الوقوع في خطأ وضع النص الأصلي أمامنا والتقاط بعض الجمل بنصها منه ، ثم ربط بعضها ببعض فنخرج بهذه الطريقة غير السليمة باقتباس وليس تلخيصا ،بل ربما ينتج عن ذلك إفساد للمعنى الذي يقصده الكاتب ،وبالتالي نخرج بتلخيص مهلهل وغير سليم .
4ـ مراجعة التلخيص بعد كتابته بالطريقة التي ذكرناها؛ وذلك للتحقق من صحة التلخيص للأصل وما تقتضيه المراجعة من تعديلات على التلخيص نحوا وإملاء وأسلوبا.

مبادئ أساسية يجب أن تراعى في التلخيص :

  • الاستغناء عن التفاصيل والمناقشات المتعددة الواردة في الأصل .
  • تحريف أو تشويه المعلومات الواردة في الأصل .
  • عدم إهمال المراجع والأدلة التي اعتمد عليها النص.
  • لا بأس من ذكر تعليقات أو تنويهات يضيفها الكاتب إذا رأى في ذلك إثراء للنص الأصلي.
  • إدراك أن نسبة طول الملخص إلى طول الموضوع الأصلي تختلف باختلاف تكثيف النص الأصلي .فقد يكون النص الأصلي مركزا تركيزا واضحا لا تستطيع أن تختصره كثيرا ، مثل التعريفات أو الخلاصات النحوية .




الخلاصة :
تعرفها المعاجم العربية بأنها ما أخلصته النار من الذهب والفضة والزبد , وخلاصة السمن ما خلص منه , وخلاصة المقال هي استخراج جوهره في أقل عدد ممكن من الألفاظ , وهي بذلك تمثل قدرة القارئ على صهر المقال واستخراج جوهره وقدرته على الاقتصاد في استخدام اللغة , ومن ثم يمكن القول بأن الخلاصة هي لب التلخيص . وكتابة الخلاصة تتطلب اتباع الخطوات نفسها التي مررنا بها عند كتابة تلخيص الفقرة والمقال .
مهارات التلخيص :
· كل موضوع يتكون من عدة عناصر .
· وكل عنصر يسمى ( فقرة ).
· الفقرة تتكون من جمل قليلة أو كثيرة .
· في نهاية الفقرة توضع نقطة ( . )


كيف تلخص الفقرة ؟

· من السهل عليك أن تلخص الفقرة إذا حصلت على مفتاحها .

· للحصول على مفتاح الفقرة طريقتان :
1. أن تضع لها عنوانا ؛فيكون العنوان مفتاح التلخيص .
2. أن تختار من الفقرة جملة تكون مفتاح التلخيص .


كيف تلخص موضوعا أو رسالة ؟

يراعى في تقدير درجات التلخيص المهارات الآتية :
  • أن تهتم بالأفكار الأساسية .
  • أن تراعي التسلسل المنطقي في عرض الأفكار .
  • التحرر من لغة الموضوع الأصلية .
  • مراعاة الوقف والترقيم .
  • تجنب التكرار .
إضاءة في تدريس المهارة :
لا توجد طريقة واحدة للتدريس بل هناك طرق عديدة ،ولكل شيخ طريقته كما يقولون ،ولكن هناك بعض الأسس التي ينبغي مراعاته في كل فن من فنون اللغة فعلى سبيل المثال لا الحصر نتبع في تعليم التلخيص الآتي :
  • مقدمة يسيرة عن الإطناب في اللغة العربية.
  • إعداد نص مما سلفت الإشارة إليه .
  • قراءته على الطلاب من قبل المعلم .
  • قراءة بعض الطلاب له عدة مرات .
  • تأمين نسخ بين أيدي الطلاب .
  • تدريب الطلاب على تحديد فكرته العامة وأهم الأفكار الرئيسة .
  • تدريب الطلاب على استبعاد المعاني الثانوية، والزينات اللفظية والاستطراد ات ،وغيرها من خلال ما سبق بيانه عن الإطناب في اللغة العربية .
  • تدريب الطلاب على التعبير بأسلوبهم عن الأفكار الرئيسة وفق المسموح به من السطور .
  • الوصول إلى النموذج الأمثل للتلخيص المطلوب .
  • المراجعة النهائية والدقة في الكتابة .
  • يفضل أسلوب التعلم التعاوني .
كيفية تقويمه :
إما أن يكون شفهيا وإما كتابيا فيراعى بالتالي في تقويم العمل المهارات الأساسية للتعبير الشفهي والكتابي من الجرأة والطلاقة في الحديث والثقة في النفس وترتيب الأفكار في أسلوب جيد ومرتب وعدم الإخلال بالنص من حيث الأفكار الأساسية والبعد عن النقل الحرفي, والتعبير بأسلوب الملخص نفسه .والتعبير الصحيح للكتابة العربية من جودة الخط ومراعاة علامات الترقيم وتجنب الأخطاء الإملائية والنحوية….الخ


نموذج للتلخيص وهو مقال بعنوان ( تعريب التعليم العالي ) :

" إنها لحالة غريبة وشاذة ؛حقا أن لا يتسنى لأبناء بلاد ذات حضارة وعزة وسيادة التعلم وطلب العلم إلا بلسان أجنبي لا يمت إلى لغة أهل البلاد وتراثهم بصلة من قريب أو بعيد . والحقيقة أنه لم يكن بيد الاستعمار أداة أطوع في تفتيت وحدة الثقافة العربية وتفريق كلمة العرب من طمس لغتهم القومية باتباع الوسائل المختلفة من إبراز العاميات المحلية ومن القول بفضل الحروف اللاتينية على الحروف العربية إلى المناداة بعدم صلاح العربية للعلم والتعلم . وبذل الجهود المتصلة لاتخاذ اللغات الأجنبية عوضا عنها , بل حتى إحلال تلك اللغات محل العربية في الحديث والتسامر في بعض الأوساط .ـ وليس خافيا أن العربية كانت وما تزال وستبقى من أقوى الروابط التي تجمع بين أفراد أمتنا العظيمة وشعوبها ،وأن إضعافها والقضاء عليها معناه القضاء على أقوى مقومات وحدتنا القومية ومستلزماتها ؛ومن هنا فإن الدول الطامعة بخيرات بلادنا لاتريد للغتنا أي تقدم أو ازدهار " .
التلخيص : إنه لأمر غريب وشاذ أن يدرس أبناء أمتنا بلغة أجنبية , ولقد شجع الاستعمار الدعوات المنادية باستخدام العاميات والحروف اللاتينية من منطلق أن العربية تقصر عن مواكبة التطور العلمي , ولكن العربية ستظل رابطا وثيقا بين العرب , قوتهم في قوتها ،وضعفها ضياع لهم .
الخلاصة : إنه لمن المؤسف أن تظل فروع التعليم العالي تدرس بلغة أجنبية وكأنه أثر من آثار الدعوات الاستعمارية لهدم اللغة العربية وثقافتها .
التعليق : لخصنا الفكرة الأساس للفقرة في الجملة الأولى وكثفناها في إحدى عشرة كلمة من اثنتين وثلاثين كلمة , ولخصنا الفكرة الأساس للفقرة في الجملة الثانية وكثفناها في أربع وعشرين كلمة من ثلاث وستين كلمة , ولخصنا الفكرة الأساس للفقرة في الجملة الثالثة وكثفناها في ست عشرة كلمة من ثلاث وأربعين كلمة , وبذلك نكون لخصنا الفقرة إلى ثلث حجمها تقريبا .
لو ألقينا نظرة ثانية على النص لوجدناه يستغرق قرابة 138 كلمة فإذا نظرنا إلى التلخيص فسنجدها مكونا من 52 كلمة تقريبا أي ما يقارب الثلث أما الخلاصة فتشمل على ما يقارب 22 كلمة .
وكان هذا نتيجة للقراءة الجيدة والاستيعاب المركز ثم الاستخدام الاقتصادي لألفاظ اللغة وتراكيبها .






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:37 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

القصة الفنية

تعريف القصة :

القص : في اللغة هو القطع ... وهو بمعنى الخبر ؛ حيث يقتطع الخبر من سياق الأحداث المتصلة ، والقص : تتبع الأثر ... وهو بهذه المعاني يصلح منطلقا لفهم المصطلح ، فالقصة تقوم على القطع .. أي اختيار الحدث وفصله عن سياقه ثم تتبع الأثر أي استقصائه وتفاصيله ..
واصطلاحا : هي مجموعة حوادث متخيلة في حياة أناس متخيلين ، لكن الخيال فيها مستمد من الحياة الواقعية بأحداثها وأشخاصها .. وهي ثلاثة أنواع : أقصوصة ، وقصة ، ورواية ..

عناصر القصة في المجال الأدبي :
أولا : الإطار الخارجي
ويقصد به نوعية الأسلوب ، وكمها وعنوانها .. على النحو التالي :
  • أن تكون نثرا لا شعرا ...
  • يشترط لعدد كلماتها أن يتراوح ما بين ألف إلى ثلاثة آلاف كلمة .. وإن طالت فهي رواية .
  • أن يكون لها عنوان يلخص موضوعها ، ويدل على ركن أساسي فيها ...
ثانيا : الإطار الداخلي :
ويقصد به بناء القصة وتكوينها وهيكلها الداخلي .. على النحو التالي :
  • البيئة : وهو التمهيد في أول القصة ، ويتناول زمانها ومكانها ، والظروف التي وقعت فيها أحداثها لتهيئة القارئ لفهم جو القصة .
  • الحكاية : وهي عرض أحداث القصة مع تسلسل مشوق يجذب انتباه القارئ .
  • العقدة : فالكاتب يمضي في عرض الأحداث وبناء بعضها على بعض حتى يتعقد الموقف ويتطلب الحل ، مع وجود خيط يكون سببا في إبراز العقدة حتى يتلهف القارئ إلى معرفة الحل والمخرج .
  • الشخصيات : كثرتهم وقلتهم تعود إلى ما تتطلبه القصة ، وينبغي أن يكون الدور الذي ينسب لشخص ما ملائما لدوره الفعلي في الحياة من حيث تصرفاته وحديثه ...
  • الحل : تتطلب عقدة القصة حلا يختم به الكاتب قصته ، وبعض الكتاب المعاصرين يميلون إلى ترك عقدة القصة دون حل ، وحجتهم أن الحياة مستمرة وأحداثها لن تنتهي بعد ..

كيف تكتب القصة الفنية :
القصة فن إبداعي .. و الإبداع يقوم على الموهبة، والموهبة لابد لها من صقل ، وصقلها يكون بمداومة الاطلاع والتمرس على ا لأساليب والجماليات من خلال قراءة النصوص والنماذج لكبار الكتاب والأدباء . ولابد قبل هذا من توفر ملكة قوة الملاحظة وشدة الحساسية ، والانفعال به ، ثم القدرة اللغوية المتمكنة ،والمخيلة الفسيحة الأفق


ونذكر هنا قواعد عامة يمكن أن تعين على كتابة القصة :
  • الانفعال بالتجربة أو البحث عن الموضوع ، وقد تكون التجربة عادية كحادث مأساوي أو تجربة حياتية معينة أو فكرة رائجة ، ولكن لابد للكاتب أن يتمثل هذه التجربة فتتفاعل في نفسه ، وتستقطب تداعيات عديدة بحيث تتجمع حولها العناصر الرئيسة التي تبنى عليها القصة .
  • احتواء التجربة على بؤرة مركزية تولد ضربا من ضروب الصراع والذي يختار بعده الكاتب النهاية المناسبة المقصودة ، وعليه أن يتنبه إلى أهمية البداية واختيار جمل الاستهلال ؛ليشد القارئ ويثيره .. ولابد من توفر عناصر التشويق والمفاجأة.
  • ضرورة ألا تتحكم المصادفات في تطوير الحدث وتنميته ، والبعد عن التهويل ، وترتيب الأحداث منطقيا .
  • العمل على رسم الشخصية بحيث لا تكون متناقضة مع أقوالها وأعمالها .


إضاءة في تدريس المهارة :

هناك عدة طرق لتدريس فن القصة نذكر منها على سبيل المثال :
  • أسلوب الاستقراء : ويعتمد على عرض مجموعة من النماذج التي تمثل فن القصة ، لتأملها وكشف أوجه الشبه فيها ، للوصول إلى استنتاج السمات العامة لكتابة القصة الفنية .
  • أسلوب التمثيل المسرحي : ويعتمد على تحويل الدرس إلى نص حواري مسرحي تقدم معلوماته من خلال الحوار .
ويمكن طرح هذا الفن من خلال :
q إعطاء الطلاب مقدمة قصة .. لبناء الأحداث من خلالها ..
q إعطاء الطلاب نهاية قصة .. لكتابة قصة لها .
q إلقاء قصة على الطلاب بأسلوب مؤثر جذاب ، ثم توجيه عدة أسئلة تكون إجاباتها العناصر الأساسية للقصة ، ثم يطلب المعلم كتابة القصة في ضوئها .
q إعطاء الطلاب كلمات ترمز إلى أحداث قصة وشخصيـاتها ، ثم يطلب المعلم منهم كتابة قصة .. مثلا : ( أمطار – ظلام – رياح – طفلة تبكي – شيخ كبير ) .

نموذج على القصة القصيرة
شجاعة
كان بالبصرة شيخ يقال له أبو الأعز عروة بن مرثد ، نزل ببني أخت له ، فخرج رجالهم إلى ضياعهم في شهر رمضان وبقيت النساء يصلين في مساجدهم ، فلم يبق في الدار إلا كلب يعس ، فرأى بيتا فدخل وانصفق الباب 0 فسمع الحركة بعض النساء ، فظنوا أن هناك لصا دخل الدار 0 فذهبت إحداهن إلى أبي الأعز وليس في الحي رجل غيره ، فأخبرته فقال : ما يبتغي اللص منا ؟ ثم أخذ عصاه وجاء حتى وقف على باب البيت فقال : أما والله إنك بي لعارف ، وإني بك لعارف أيضا 0 لبئس والله ما منتك به نفسك ‍ ‍، فاخرج وإلا دخلت عليك فصرمتك مني العقوبة 0 والله لتخرجن أو لأهتفن هتفة مشؤومة عليك يلتقي فيها الحيان عمرو وحنظلة ، ويصير أمرك إلى تباب ، ويجيء القوم بعدد الحصى ، ويسيل عليك الرجال من ها هنا وها هنا 0 ولئن فعلت لتكونن أشأم مولود 0

فلما رأى أنه لا يجيبه أخذه باللين ، فقال : اخرج يابني وأنت مستور ، أنا عروة بن مرثد أبو الأعز المرثدي ، وأنا خال القوم وجلدة ما بين أعينهم ، لا يعصونني في أمر 0 وأنا لك بالذمة كفيل خفير ، أصيرك بين شحمة أذني وعاتقي ، لا تضار فاخرج فأنت في ذمتي ، وإلا فان عندي وعائين من تمر أحدهما لابن أختي البار الوصول فخذ أحدهما فانتبذه حلالا0 وكان الكلب إذا سمع الكلام أطرق ، وإذا سكت وثب يريد المخرج ، فتساقط أبو الأعز ثم قال : ألا يأني لك أنا منذ الليلة في واد وأنت في آخر ، إذا قلت لك السوداء والبيضاء تسكت وتطرق ، فإذا سكت عنك تريد المخرج ؟ والله لتخرجن بالعفو عنك ، أو لألجن عليك البيت بالعقوبة 0

فلما طال وقوفه جاءت جارية من الحي فقالت : رجل مجنون والله ما أرى في البيت شيئا 0 ودفعت الباب فخرج الكلب مسرعا وحاد عنه أبو الأعز مستلقيا 0 وقال : الحمد لله الذي مسخك كلبا وكفاني حربا 0 ثم قال : تالله ما رأيت كالليلة ، ما أراه إلا كلبا ، أما والله لو علمت بحاله لولجت عليه 0

الخاطرة
تمهيد :
لا يوجد خط فيصل متفق عليه بين الخاطرة والمقال ، إذ إن كثيراً من الباحثين لا يفردون الخاطرة بمبحث مستقل بل يتحدث عنها كنوع من أنواع المقال وهو ما يسمى بالعمود الصحفي ، وبالتالي فحديثنا لن يبتعد كثيراً عن المقال .
ثم إننا ـ في ثنايا حديثنا عن المقال ـ بينا أن من بين مسوغات تفضيل تعريف ارتضيناه على أخر ـ تعبيد الطريق أمام الخاطرة ليكون لها تعريف مستقل من جهة وتمييزها عن المقال من جهة أخرى . لا سيما وأنها قد أفردت كمهارة مستقلة عن المقال في مقرر مادة الإنشاء .
وعلى ما سبق سوف نحاول جاهدين أن نجعل للخاطرة خصوصية معينة من حيث التعريف والسمات مذيلين ذلك بموازنة بين المقال والخاطرة .

تعريفها :
هي فكرة طارئة يتناولها كاتبها بذاتية مفرطة ، وعاطفة متدفقة ، يكون التأثير الوجداني فيها الطريقَ للوصول إلى نتيجة معينة .
وإن كنا قد قررنا من قبل أن التلازم بين المقال والخاطرة وثيق جداً وأن المقرر الدراسي قد أفرد كل مهارة على حدة كان لزاماً علينا نحن المعلمين أن نضع بعض الفوارق بين المقال والخاطرة ، ليتمكن الطالب من إجادة كل من المهارتين .

سمات الخاطرة :
تتميز الخاطرة بالآتي :
1- قصر حجمها .
2- لا تحتاج إلى إعداد مسبق .
3- لا تحتاج إلى أدلة وبراهين عقلية أو نقلية .
4- تعتمد على الانفعال الوجداني ، والتدفق العاطفي ، والإيقاع الموسيقي .
5- تحتاج إلى إيجاز بسبب قصرها بشرط ألا يكون مخلاً .
6- تكتب عادة تحت عنوان ثابت ، وتجدد الأفكار الضمنية بشكل دوري .
موازنة بين المقال والخاطرة :

المقال

الخاطرة

يغلب عليه الطول النسبي
تكون عادة أقصر من المقال .
قد يستخدم كاتبه الإيجاز أو الإطناب بحسب مقتضى الحال .
على كاتبها أن يستخدم الإيجاز غير المخل .
لكل مقالة عنوان يختص بها .
تكتب تحت عنوان ثابت وتجدد الأفكار الضمنية .
يجب رسم إطار وخطة محكمة قبل الشروع في كتابته .
لا تحتاج إلى إعداد مسبق،بل يُشرع في كتابتها مباشرة .
يهتم كاتبه بحشد الأدلة والبراهين العقلية والنقلية للإقناع العقلي .
لا يحتاج كاتبها إلى تلكم الأدلة،بل إلى يحتاج أن يكون بارعاً في إثارة الانفعال الوجداني .
له عناصر بناء يلتزمها الكاتب أثناء كتابته .
ليس بالضرورة أن يكون لها عناصر بناء كما المقال.

إضاءة في تدريس المهارة :
1- يجب ألا يُشرع في تدريس الخاطرة إلا بعد تمكن الطالب من المقال بشكل جيد .
2- ربط الخاطرة بالصحف والمجلات اليومية أو الأسبوعية …
3- الإكثار من الأمثلة المقدمة للخاطرة .
4- عقد موازنة بين المقال والخاطرة ، وحبذا لو كان ذلك عن طريق عرض مثالين أحدهما للمقال والآخر للخاطرة مع اتحاد الفكرة والموضوع فيهما .
5- تنمية الذوق الأدبي عند التلاميذ ، ولا يقتصر ذلك على حصة الإنشاء فحسب بل يجب أن ينجر ذلك على كافة حصص اللغة العربية ، وبالأخص مادة الأدب العربي .


وإليك مثالين : الأول للمقال والآخر للخاطرة وكلاهما ذو موضوع واحد ، وهو وصف الأهرام .
وصفت الأهرام في كتاب " تاريخ مصر إلى الفتح العثماني" بما يلي :
" كان القصد من بناء الأهرام إيجاد مكان حصين خفي يوضع فيه تابوت الملك بعد مماته ؛ ولذلك شيدوا الهرم الأكبر وجعلوا فيه أسراباً خفية زلقة صعبة الولوج لضيقها ، وانخفاض سقفها واملاسها حتى لا يتسنى لأحد الوصول إلى المخدع الذي به التابوت ؛ ومن أجل ذلك أيضاً سد مدخل الهرم بحجر ضخم هائل متحرك، ولا يعرف سر تحريكه إلا الكهنة والحراس ، ووضعت أمثال هذا الحجر على مسافات متتابعة في الأسراب المذكورة . وبهذه الطريقة بقي المدخل ومنافذ تلك الأسراب مجهولة أجيالاً من الزمان . ويعد الهرم الأكبر من عجائب الدنيا . وقرر المهندسون أن بناءه يشمل 2,300,000 حجر ، متوسط وزن الحجر منها طنان ونصف طن ، وكان يشتغل في بناء الهرم مائة ألف رجل يستبدل بهم غيرهم كل ثلاثة أشهر ، وقد استغرق بناؤه عشرين عاماً . وجميع هذا الهرم شيد من الحجر الجيري الصلب ما عدا المخدع الأكبر فإنه من الصخر المحبب وكان الهرم مغطى بطبقة من الجرانيت فوقها أخرى من الحجر الجيري المصقول ، ووضع الملاط بين الأحجار في غاية الدقة حتى كأن الناظر يكاد يظنه صخرة واحدة " .



ثم انظر إلى أحمد شوقي يصفها في خاطرة بقوله :
" ما أنت يا أهرام ؟ أشواهق أجرام أم شواهد إجرام ؟ وأوضاع معالم أم أشباح مظالم ؟ وجلائل أبنية أم دلائل أنانية واستئثار ؟ وتمثال منصّب من الجبرية أم مثال صاح من العبقرية ؟يا كليل البصر عن مواعظ العبر ، قليل من البصر بمواقع الآيات الكُبر : قف ناج الأحجار الدوارس ، وتعلم فإن الآثار مدارس ، هذه الحجارة حجور لعب عليها الأوَل ، وهذه الصفاح صفائح ممالك ودول ، وذلك الركام من المال غبار أحداج وأحمال ، من كل ركب ألم ثم مال . في هذا الحرم درج عيسى صبياً ، ووقعت بين يديه الكواكب جثياً ، وههنا جلال الخلق وثبوته ، ونفاذ العقل وجبروته ، ومطالع الفن وبيوته،ومن هنا نتعلم أن حسن الثناء مرهون بإحسان البناء " .
ونترك لك ـ رحمك الله ـ تلمّس الفروق بين النصين .






رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:39 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

نثر المنظوم

ويطلق عليه حل الشعر أو نثر الشعر ، وهو شرح أبيات الشاعر ، وبيان مراميه وأغراضه ، وبيان معاني ألفاظه .

طرق نثر المنظوم :
سلك الناس في نثر الشعر طرقا منها :
1- نثر البيت مع المحافظة على ألفاظه عينها : وهذا لا يعني شيئاً سوى أننا عمدنا إلى نثر هذه الألفاظ التي كانت منظومة مسبوكة منتظمة وبعثرتها ، فنسفنا نظامها وشوهنا انسجامها .
2- إبدال ألفاظ البيت بمرادفاتها : ويبقى على بعضها الآخر .
3- نثر البيت بألفاظ غير ألفاظه : وصياغته بألفاظ الناثر ، فإن استطاع أن يزيد على المعنى كان ذلك أحسن وأجود ، وعلى كل حال فعليه أن يحسن التصرف ، ويتقن التأليف بجمل جيدة أنيقة ، ويجب عليه أن يتنبه إلى الآتي :

  • فهم معنى البيت فهما جيدا ويصوغه بألفاظ من عنده .
  • التوسع في معناه بعد أن يفهم معاني ألفاظه الصعبة ، والناحية التي قصد الشاعر بيانها فيه .
  • شرح البيت بنحو سطرين أو ثلاثة دون استعمال أي لفظ من ألفاظ البيت و إذا أمكن أن يزيد عدد سطور الشرح أو ينقص حسب السعة ، فهناك أبيات يتسع فيها المجال للناثر أن يزيد على المعنى ، ومنها ما يضيق فيها المجال.

وخير ما يعول عليه في نثر الشعر هو التدريب والتمرين ، على أن يستمر ذلك مدة طويلة ، حتى يصير نثر الشعر ملكة ، فلا يجد الطالب بعد ذلك صعوبة إذا رغب في ذلك .




إضاءة في تدريس المهارة
1- شرح معنى نثر.
2- التمثيل للنثر .
3- شرح معنى المنظوم .
4- التمثيل للمنظوم .
5- عرض الجوانب التي يهتم بها الذي يشرح الشعر ( الكلمات-المعاني-الصور-العاطفة) بشكل يتناسب مع مستويات طلاب المرحلة .
6- تطبيق ما سبق على بيت أو بيتين .
7- بيان معنى مقطوعة شعرية .
8- نثر مقطوعة بسيطة نثراً يشار أثناءه إلى الجوانب التي يهتم بها شارح الشعر بحيث يشارك الطلاب في هذا النثر (الصف الثاني المتوسط) .
9- طلب نثر بيت أو بيتين من كل طالب على حدة .
10- طلب نثر مقطوعة شعرية من كل طالب على حدة (الصف الثاني المتوسط) .
11- متابعة إنتاج الطلاب مع التشجيع والتوجيه .

وإليك مثالاُ لنثر المنظوم :
قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزل * بسقط اللوى بين الدخول فحومل


يقول : يا صاحبي قفا وأعيناني على البكاء عند تذكري حبيبا فارقته ، ومنزلا خرجت منه ، وذلك الحبيب ، وذلك المنزل يقعان بين هذين الموضعين اللذين هما الدخول وحومل 0

فتوضح فالمقرات لم يعف رسمها * لما نسـجتها من جنوب وشمأل

يقول : لم تنمح آثار تلك الديار ، لأنها كلما غطتها رياح الجنوب بالتراب ، كشفتها رياح الشمال عنها ، أو بالعكس ، وهكذا دواليك ، وقد شبه فعل الريحين المتقابلتين بالنسيج 0

رخاء تسح الريح في جنباتها * كساها الصبا سحق الملاء المذيل

يقول : إن الأمكنة المذكورة في البيتين السابقين تجري الرياح في جنباتها ونواحيها لينة طيبة هادئة ، حتى جعلتها مثل الثوب الطويل الذيل البالي ، وخص الصبا بالذكر لأنها أكثر هبوبا من غيرها في تلك الأمكنة 0

ترى بعر الآرْآم في عرصاتها * وقيعانـها كأنـه حب فلفل


يقول : إن هذه الديار كانت مأهولة بأهلها ، مأنوسة بهم ، غادرها أهلها ، وأقفرت أرضها من بعدهم ، فسكنت رملها الظباء ، وإنك لتبصر بعرها منتشرا في ساحتها كأنه حب الفلفل 0



المناظرة
المباحثة ، والمباراة في النظر ، واستحضار كل ما تراه بصيرته وهي فن من فنون الأدب ، مفهومها تبادل الكلام والآراء المتعارضة في موضوع ما يثير الجدل ، كبعض الموضوعات السياسية أو العقدية أو الأدبية .
وتقوم في أمر يختلف فيه شخصان ، أو فريقان ، ولا تجرى في أمر يتفق عليه الجميع ، حيث يكون الاختلاف هو الأساس الذي تبنى عليه .
وغالباً ما تتكون عناصرها من :
1- مقدمة تتصف بالبلاغة والإيجاز بما يؤثر في السامع ويجلب ذهنه .
2- يخلص إلى موضوع الجدل أو الغرض من المناظرة ، يستقصي في ذلك كل ما لديه من المهارات وقوة الحجة وفصاحة البيان .
3- ينتهي بخاتمة مناسبة تجعله صاحب القدح المعلَّى .

والمناظرة من الموضوعات العقلية الإقناعية تركز على نقاط الجدل والحوار التي توضح أوجه الخلاف ، وهي طريقة ناجحة لإثارة أفكار التلاميذ ، وتعويدهم على الاحترام المتبادل ، وأيضاً على المقدرة في الدفاع عن وجهة نظرهم في أي مسألة من المسائل ، بغية الوصول إلى الحقيقة ، لا طلباً للمراء والنزاع فحسب .

ومن شروط المناظرة :
1- أن يُجمع بين خصمين متضادين ، أو متباينين في صفاتهما ، بحيث تظهر خواصهما ، أو حجة الأقوى منهما .
2- أن يأتي كل من الخصمين في نصرته لنفسه وتفنيد مزاعم قرنه بأدلة من شأنها أن ترفع قدره ، وتحط من مقام خصمه ، بحيث يميل بالسامع عنه إليه .
3- أن تصاغ المعاني والمراجعات صياغة حسنة ، وترتب على سياق محكم ليزيد بذلك نشاط السامع ، ويُنمّى عنده حل المشاكل .

ومن أهم واجبات رائد المناظرة والمشرف عليها ما يأتي :
1- أن يتتبع المناقشة في انتباه واهتمام ويقظة .
2- أن يحرص على صفاء الجو بين المتناظرين خلال المناظرة .
3- أن يتيح الفرصة المتكافئة للراغبين في الكلام من الطرفين .
4- أن يكون على جانب عظيم من ضبط الأعصاب وقوة الشخصيَّة .
5- أن يكون موقفه موقف المعلم القدير ، والقائد الحكيم في توجيه المناقشة نحو تحقيق الهدف .
6- أن يراعي إنهاء المناظرة عندما يثبت له أن الموضوع قد أشبعه المتناظرون فيعلن حينئذٍ عن إنهاء المناقشة، ثم يقوم بتلخيص قصير لآراء الفريقين ، ويأخذ أصوات الجمهور ، ثم يعلن نتيجة المناظرة .
ومن أشهر المناظرات التي حدثت في التاريخ العربي المناظرة التي قامت بين متّى بن يونس المنطقي والسيرافي.

كتابة المذكرات اليومية

" وتتمثل في القدرة على كتابة المذكرات الشخصية للأحداث اليومية في الدرس والبيت والشارع" .

موضوع المذكرات :
· أحداث مرت في حياة الطالب وأثرت في نفسه .
· مشاهد يومية مثيرة .
· يوم معين من أيام حياة الطالب .

كيف يكتب الطالب مذكراته ؟.
· في السطر الأول يسجل الزمن واليوم والتاريخ . مثال ( في الساعة الخامسة من فجر يوم الخميس العاشر من شهر صفر…
· في السطر الثاني يبدأ بتسجيل الحدث . مثال : ( تحركت بنا السيارة إلى المطار الدولي … ).
· على الطالب أن يسجل الشخصيات بأسمائها مع توضيح صلة القرابة .
· وعليه أن يبين مشاعر المشاركين في الحدث من حزن وفرح وحنين وشوق تبعاً لطبيعة الموضوع . مثال :
( كنت سعيداً بركوب الطائرة لأول مرة ، ولكن الحنين يشدني إلى أمي . أذكر نظراتها الحزينة وهى تودعني ، والدموع تذرف من عينيها ..... إلخ) .

مثال للمذكرات اليومية :
"مذكرات مسافر"
في الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس العاشر من شهر صفر تحركت بنا السيارة على المطار الدولي . الجو جميل ، وهواء الصباح الباكر يلاعب شعري ، فيتمايل في كل اتجاه كالفرحان . لم تغب عن بالي صورة الطائرة التي سأركبها بعد قليل . كان حلماً بالنسبة لي .كنت أراها وهي في الجو كالطائر الصغير . فكيف أراها اليوم ؟ سألت أبي أسئلة كثيرة عن حجمها . لم أتوقف عن السؤال حتى رأيت نفسي داخل الطائرة وكان أبي سعيداً بفرحة ووجلي في نفس الوقت ، وشاهدت مساحتها الواسعة ، وصفوف المقاعد المنظمة وعدداً كبيراً من المسافرين معهم الأطفال .
جلست على مقعد إلى جوار والدي ، وبدأت أترقب لحظة الطيران في الجو ، وفجأة تحركت الطائرة ببطء شديد ، ثم أسرعت شيئاً فشيئاً حتى انطلقت بسرعة مذهلة إلى أعلى .
كم كنت سعيداً وأنا في الجو ! إنها أول مرة أركب فيها الطائرة . وأول مرة أصاحب فيها والدي في السفر .







رد مع اقتباس
قديم 02-16-2009, 06:41 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
مزنة البلوي...
مشرفة

الصورة الرمزية مزنة البلوي...

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل

المسرحية
تعريفها :
هي قصة حوارية تقوم على الصراع ، وتتجسد من خلال التمثيل .

أنواعها :
للمسرحية نوعان رئيسان :
1- المأساة :مسرحية تتناول أي مشكلة في حياة فرد عادي بطريقة جادة تنتهي غالباً بنهاية مؤسفة. وتدور المأساة حول مشكلات إنسانية نابعة من طبيعة الإنسان في ذاته ، دون التقيد ببيئة معينة أو زمان معين ، كصراع الإنسان مثلاًُ بين المثل العليا ونوازع الشر .
2- الملهاة : مسرحية ضاحكة ساخرة تستمد موضوعاتها وشخصياتها من حياة الشعب وأفراده ، وتدور عموماً حول عيوب ورذائل اجتماعية تثير السخرية والضحك ، ولابد أن تنتهي بطبيعة الحال بنهاية سعيدة .

عناصر المسرحية الأساسية :
1- الفكرة الأساسية : ينبغي أن يكون لكل مسرحية فكرة أساسية تدور عليها وتنظمها من بدايتها إلى نهايتها ، ولا ينبغي أن تتداخل معها فكرة أخرى مغايرة. وقد تكون لفكرة سياسية أو اجتماعية أو تاريخية أو أسطورية .
2- الشخصيات : وهي التي تقوم بعبء تنفيذ أحداث المسرحية . ويقوم الكاتب المسرحي بابتكارها وتشكيلها في أبعاد ثلاثة : جسماني ، واجتماعي ، ونفسي . ويكون في المسرحية شخصية محورية (البطل الأول) تتولى القيادة في أي حركة أو موقف ، وهي التي تثير الصراع وتدفع الأحداث إلى نهايتها .
3- الصراع : لا بد أن تكون الشخصيات المسرحية متناقضة ليتولد الصراع فيما بينها ، وهو عنصر أساسي في المسرحية . والصورة المألوفة للصراع في المسرحيات هو الصراع بين الخير والشر .وينبغي أن يتدرج الصراع في وقته فينمو نمواً طبيعياً حتى يبلغ الذروة.
4- الحركة : يقصد بالحركة هنا الحركة المسرحية أن استمرار الأحداث والصراع دون توقف لحظة واحدة لتبقى الحركة متجددة في ذهن المشاهد فلا يفتر عن متابعة المسرحية. وكل ما يسهم في نمو الأحداث يسمى حركة ولو كان صمتاً .
5- الحوار : وهو الوسيلة الوحيدة في لتصوير الأحداث والصراع والتعبير عن الفكرة الأساسية والتعريف بالشخصيات في المسرحية . وعلى الكاتب المسرحي أن يتجنب الحشو في الحوار ، وأن يلتزم الدقة فيه بحيث تكون كل لفظة وكل عبارة ممثلة للشخصية بكل جوانبها ، ومصورة لأبعاد الصراع ، ودافعة للحركة المسرحية .
6- البناء : الكاتب المسرحي مطالب بأن يمثل حكايته في زمن محدود لا يتجاوز ساعتين أو ثلاثاً على الأكثر وهو مقيد أيضاً من ناحية المكان . وتنقسم المسرحية إلى فصول ومشاهد غير محددة بقاعدة ثابتة ، فقد تحتوي على ثلاثة فصول أو أربعة أو خمسة ، وقد تحتوي الفصول على أكثر من منظر ، وقد تضم المسرحية مناظر متعددة ، والذي ينظم ذلك كله موضوع المسرحية نفسه ، فإذا كان تاريخياً مثلاً احتاج إلى مناظر عديدة لوجود أحداث كثيرة متلاحقة .
وبناء المسرحية ينقسم إلى أجزاء أولها نقطة البداية ويسميها النقاد نقطة الهجوم ، ثم تتدرج المواقف فيما نسميه الانتقال من البداية إلى الصراع ويشتد الصراع حتى يصل إلى(الجزء الثاني) الذروة أو الأزمة ، ويأتي بعد ذلك (الجزء الثالث)القرار أو الحل .
وقد يخصص الكاتب الفصل الأول لنقطة البداية التي يعرض فيها المشكلة والشخصيات ، والثاني للذروة أو الأزمة ، والثالث للقرار أو الحل .

إضاءة في تدريس المهارة :
لا شك في أن كتابة المسرحية تحتاج إلى قدر كبير من النضوج في جانب الحوار وتصوير الأحداث ، والطالب في هذه السنة هو في طور من أطوار النضوج في مادة الإنشاء إذ إنه قد تعلم كتابة القصة في السنوات الماضية "والمسرحية قصة لا تقرأ بل تمثل " ، وتدرب على بناء الحوار شفهياً وكتابياً، وهما مطلبان مهمان في كتابتها .
ومن الأمور التي يجب على المعلم التنبه إليها إبان تدريس هذه المهارة ما يلي:
1- تمكن الطلاب من مهارتي كتابة القصة وبناء الحوار .
2- تقديم مثال للمسرحية ويجب أن يكون مختاراً بعناية ، وللمعلم في هذا ـ على سبيل المثال لا الحصر ـ مسرحية "أصحاب الغار" لعلي أحمد باكثير في كتاب الأدب العربي للصف الثالث الثانوي الفصل الدراسي الأول .
3- قراءة المسرحية من خلال توزيع شخصياتها على الطلاب ، والوقوف عند وصف المناظر وعلاقتها بخشبة المسرح ، وعند رواية الفعل الذي يدور على المسرح ولا يمكن تمثيله وعرضه .
4- الوقوف على عناصر بناء المسرحية المقدمة من خلال حث الطلاب على استنباطها ، وعلى كما الوقوف على نوعها .
5- إتاحة الحرية للطلاب في اختيار الأدوار والقيام بتمثيلها في حجرة الصف أو في مقر النشاط الثقافي ... ومن خلال الوقوف على نوع المسرحية سابقة الذكر ينبه الطلاب إلى الطريقة الجادة التي سار عليها المؤلف والتي يجب أن يسير عليها قارئوها قبل ومنفذوها بعد .
6- تكليف الطلاب بإعداد مسرحية ما لتمثيلها أثناء حصة الإنشاء .
7- استخدام التعليم التعاوني في كتابة المسرحية . وحينئذ يقوم المعلم بدور مهم في عملية الإشراف على مجموعات الطلاب أثناء بناء المسرحية
8- إتاحة الحرية للطلاب في اختيار فكرة المسرحية المراد كتابته .
9- عقد مسابقة بين الفصول في كتابة مسرحية من تأليفهم ثم تمثيلها أمام الطلاب ، مع إعطاء الوقت الكافي لذلك .
10- تفعيل حصص النشاط المدرسي والمشاركة في المسابقات الخارجية التي
يقيمها النشاط الطلابي فيما يتعلق بالمسرحية .

الندوة

الأصل في الندوة أن تدور حول موضوع أو قضية تشغل أذهان مجموعة من المختصين في مجال معين علمي أو أدبي أو اجتماعي.
والندوة لغة تعني الجماعة.فندوت القوم أندوهم إذا جمعتهم في النادي،وبه سميت دار الندوة بمكة كما ورد في لسان العرب.فالتجمع هو الأساس في المادة اللغوية.

المحاور الأساسية للندوة :
الندوة تقوم على محورين رئيسين هما:
أ- المحـاضرة.
ب- المحـاورة.
إذ من المتبع أن يتحدث كل مشارك في الندوة حول جانب من جوانب القضية بمشاركة الحضور ويتميز الحوار بين المشاركين بطرح وجهات النظر المؤيدة والمعارضة مدعمة بالأدلة والبراهين.
وفي الغالب تكون مشاركة الجمهور عن طريق أسئلة توجه إلى أعضاء الندوة حسب اختصاصهم أو الجوانب التي تحدثوا فيها.

أنواع الندوة :
أولا : النـدوة المغلقة:
وهي التي تقتصر على الأعضاء المشاركين ويكون لها مدير خاص يتولى إدارة الحوار بين الأعضاء.وهي قسمان:
أ : النـدوة البحثيـة:
وهي التي يقدم فيها كل عضو من الأعضاء بحثا يخضع للمناقشة بعد إلقائه.
وفي هذه الحالة يكون البحث معدا سلفا قبل موعد الندوة بوقت طويل.
ويقتصر دور مدير الندوة في هذه الحالة على تنظيم إلقاء البحوث وإدارة الحوار،ويكون موضوع الندوة تخصصيا يقتصر على المتخصصين تخصصا دقيقا في موضوع الندوة.
ب : الندوة الاستجوابية:
وهي التي تقوم على طرح الأسئلة ومن ثم الإجابة عليها وفي هذا النوع من الندوات يقوم مدير الندوة بدور رئيسي حيث يختار الأسئلة ويصوغها،ويختار أسئلة جديدة،ويثير المشكلات التي تحتاج إلى استيضاح،ولهذا يفترض في مدير الندوة أن يكون ممن لهم علاقة تخصصية بموضوع الندوة ويمتلك المهارة في إدارة الحوار وغالبا ما تكون الندوة في موضوعات عامة تهم الجمهور.


ثانيا : الندوة المفتوحة:
وهي التي تكون فيها المشاركة مفتوحة من الجمهور الذين لا يقتصر دورهم على طرح الأسئلة بل يتعدى إلى التعليق وطرح وجهات النظر المختلفة ولكن في حدود.ويكون ذلك بعد انتهاء الأعضاء من طرح وجهات نظرهم حول القضية.

كيفية إدارة الندوة
فإن كانت بحثيـة اشترط فيها ما يلي:
1-اختيار أعضاء الندوة من الأعلام البارزين ومن ذوي الاختصاص المعروفين.
2-إبلاغ الأعضاء قبل الندوة بوقت كاف حتى يعدوا أبحاثهم إعدادا كافيا.
3-اختيار موضوع الندوة بعناية فائقة بحيث يكون ذا أهمية خاصة للإسهام في حل قضية علمية أو طبية أو أدبية أو نقدية …
4-الاستعداد الكامل لنشر النتائج وإذاعتها وتوزيعها في الأوساط المختلفة ذات الصلة بموضوع الندوة.

وإذا كانت استجوابية : اشترط فيها ما يلي:
1-إعداد المحاور الأساسية للأسئلة التي ستطرح في الندوة وتوزيعها على الأعضاء المشاركين حتى يهيئوا أنفسهم للإجابة عليها.
2-إعداد الأسئلة بدقة وعناية وبأسلوب لا يحتمل التأويل من قبل مدير الندوة.
3-تحديد الوقت وتوزيعه بشكل عادل بين الأعضاء .
4-عدم مقاطعة المنتدين أو تفريع الموضوع بشكل قد يؤدي إلى الخروج عن موضوع الندوة الأساسي.


إدارة الندوة المفتوحة:
لابد من السيطرة على زمام الموقف وضبط الأمور لاتساع دائرة الحوار والمحافظة على النظام ومراعاة أسباب الذوق واللين في التخاطب،وإيقاف المتحدثين الذين يجنحون للإساءة إلى أحد المشاركين أو تسفيه رأيه.




إعداد التحقيق الصحفي

تعريفه : استجلاء حقيقة من العالم المحيط بنا ، ومعالجتها بأسلوب واقعي مشوق جذاب .
فهو يشرح، ويفسر، ويبحث في الأسباب والعوامل المختلفة التي تكمن وراء الخبر ، أو القضية ،أو المشكلة ، أو الفكرة ، أو الظاهرة التي يدور حولها التحقيق .

مصادر المحقق الصحفي :
1. أخبار الصحف . 2. الملاحظة الشخصية . 03 التجربة الإنسانية .
4. الأحاديث الصحفية. 5. النشرات والوثائق .

ويضاف إلى ذلك القصص الإنسانية ، والحالات الغريبة ، والمناسبات المحلية ، والوطنية أو العالمية ، والدراسات والأبحاث، والتقارير ...

أساليب التحقيق الصحفي :
1-تحقيق الخلفية .. وهو التحقيق الذي يستهدف شرح وتحليل الأحداث ،والكشف عما وراء الخبر .
2-تحقيق الهروب .. وهذا التحقيق يلبي حاجات القارئ إلى الإمتاع ، وهو يأخذ صفة ( الهروبية ) من كونه يشد القارئ بعيدا عن مشكلاته اليومية ،ويهرب به من اهتماماته ؛ليقدم له الجوانب الطريفة والمسلية و الممتعة في الحياة . 3-تحقيق الرحلات .. وهو الذي يقوم به محرر لتقديم صور الناس والحياة والألوان وجوانب الإيجاب والسلب في أي بلد كان .
4-تحقيق المواسم .. ويتناول فيه التحقيق الصور والمشاهد والذكريات والوقائع الجديدة والقديمة المرتبطة بهذا الموسم .
5-تحقيق الإرشاد والتوجيه .. وهذا النوع يتصدى لمعالجة المشكلات ،ويبحث عن حلول لها ،و يجمع كافة المعلومات عن المشكلة .

وظائف التحقيق الصحفي :
-قد يكشف الثغرات والمثالب والعيوب في مجتمع ما .
-يقوم بدور متميز في الدفاع عن قيم المجتمع وتقاليده .
-يعمل على وضع الحلول للمشكلات التي يتم إبرازها .
-يسهم في تكوين الرأي العام ، والتعريف بمشكلات الوطن .

إعداد التحقيق الصحفي :
يمر بالخطوات التالية ..

  • اختيار فكرة التحقيق؛ فموضوعه يجب أن يكون مبتكرا جديدا؛ يشد انتباه القارئ ، وأن يكون مستوحيا من الأحداث الجارية.
  • جمع مادة التحقيق الأولية من أرشيف الصحيفة أو المكتبة، وهي المعلومات الخلفية للتحقيق قبل تنفيذه.
  • تنفيذ التحقيق الصحفي ؛ بالبحث عن المادة الحية للموضوع ، وهي غالبا عند شخصية التحقيق، أو في الأبحاث أو الإحصائيات ،أو التقارير التي لم يسبق نشرها.






رد مع اقتباس
قديم 02-17-2009, 03:31 AM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
المحظوظة
عضو نشيط

الصورة الرمزية المحظوظة

افتراضي رد : مواضيع مادة التعبير لجميع المراحل







التوقيع

(مررالماوس لتسمع الانشوده)
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:49 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd txt
الردود على المشاركات من قبل منتسبي المنتدى لا تعبر عن رأي الإدارة
  تصميم مؤسسة تي إكس تي للإستضافة والتصميم والتطوير